يتضمن مستوى رفاهية الأسرة ونوعها والنطاق الجغرافي

مركز إحصاء أبوظبي يطلق مؤشرًا جديدًا بشأن "التضخم المتوقع"لأسعار المستهلك

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مركز إحصاء أبوظبي يطلق مؤشرًا جديدًا بشأن التضخم المتوقعلأسعار المستهلك

التضخم المتوقع"لأسعار المستهلك
أبوظبي ـ مصر اليوم

أصدر مركز الإحصاء – أبوظبي الثلاثاء أحدث تقاريره الإحصائية في نيسان/إبريل الذي يتناول للمرة الأولى مؤشر التضخم المتوقع إلى جانب مؤشر الرقم القياسي لأسعار المستهلك في آذار/ آذار/ مارس والربع الأول 2014 في أساس العام 2007 ونتائج حساب الرقم القياسي لأسعار المستهلك حسب مستوى رفاهية الأسرة ونوعها و النطاق الجغرافي. ويعد إصدار تقرير الرقم القياسي لأسعار المستهلك معززا بمؤشر التضخم المتوقع مبادرة رائدة والأولى من نوعها على المستوى الإقليمي والعالمي وامتدادا لسلسلة المبادرات التي أطلقها المركز مثل "حاسبة التضخم الشخصي" و"حاسبة القوة الشرائية للدرهم".
وذكر القبيسي مدير العام مركز الإحصاء – أبوظبي، سعادة بطي أحمد محمد بن بطي أن المركز يسعى دوما إلى تبني أفكار ومبادرات إحصائية جديدة تحقق أقصى استفادة من قاعدة البيانات الكبيرة التي يمتلكها المركز.
ويعد مؤشر التضخم المتوقع لإمارة أبوظبي أحدث مبادرات المركز والتي تمس حياة المواطنين وغير المواطنين في إمارة أبوظبي بشكل مباشر وتجعلهم أكثر قدرة على استشرف المستقبل والتالعامل مع الواقع الاقتصادي والمعيشي في الإمارة، وسوف يتم نشر معدلات التضخم المتوقع بشكل ربع سنوي.
ويحظى مؤشر التضخم المتوقع بأهمية كبيرة نظرا لما يوفره من توقعات عن معدلات التضخم المستقبلية والتي يمكن الاعتماد عليها في وضع التصورات والسياسات النقدية من قبل متخذي القرار والمخططين والمؤسسات المالية.
وقام خبراء الدخل والأسعار في المركز باستخراج التوقعات المحتملة للتضخم بالاعتماد على سلسلة زمنية طويلة لبيانات الأسعار القياسية، إذ تمت دراستها على مستوى المجموعات الرئيسة والفرعية المكونة لسلة الرقم القياسي.
وبتحليل حركة الأسعار خلال الفترات المختلفة وإزالة مفعول التغيرات الموسمية تم حساب التضخم المتوقع لأسعار المستهلك خلال الربع الثاني والنصف الأول من الالعام 2014 في إقليم أبوظبي.
جدير بالذكر أن نسب التضخم المتوقعة تظل تقديرات إحصائية، معرضة للزيادة أو النقصان تبعا للتغيرات المفاجئة لأسعار السوق.
وأوضح التقرير الربعي لمركز الإحصاء- أبوظبي أن الرقم القياسي لأسعار المستهلك سجل ارتفاعا بنسبة 3ر2 % خلال الربع الأول من العام 2014 مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013 إذ بلغ متوسط الرقم القياسي لأسعار المستهلك 3ر126نقطة خلال الربع الأول من العام 2014 مقارنة مع 4ر123نقطة للفترة نفسها من العام 2013 وقد جاء هذا الارتفاع كمحصلة للتغيرات /الارتفاعات والانخفاضات/ التي طرأت على أسعار سلع سلة المستهلك وخدماتها خلال الربع الأول من العام 2014 مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013.
وتوقع أن يرتفع متوسط الرقم القياسي لأسعار المستهلك خلال الربع الثاني من العام 2014 بشكل طفيف ليبلغ نحو 7ر126 نقطة بزيادة قدرها 4ر0 % مقارنة بالربع الأول من نفس الالعام وبذلك يرتفع معدل التضخم السنوي المتوقع للربع الثاني لالعام 2014 بنسبة طفيفة ليصل إلى 5ر2 % مقارنة مع 3ر2 % للربع الأول من اللعام نفسه.
ويظل معدل التضخم المتوقع لإمارة أبوظبي حتى نهاية النصف الأول من هذا الالعام في الحدود الآمنة والمطلوبة أيضا لتحريك عجلة النمو الاقتصادي في الإمارة وبذلك فإن هذا المعدل يمنح الثقة في استقرار الأوضاع الاقتصادية خلال الشهور المقبلة في ظل معدلات نمو اقتصادية معتدلة ومتوازنة.
وفيما يتعلق بالتضخم خلال النصف الأول من العام 2014 أشارت نتائج الأرقام القياسية الفعلية للربع الأول من العام 2014 ونتائج تقدير الأرقام القياسية للربع الثاني 2014 إلى أنه من المتوقع أن يبلغ متوسط الرقم القياسي لأسعار المستهلك للنصف الأول من العام 2014 نحو 5ر126نقطة، وبذلك يبلغ التضخم السنوي المتوقع للنصف الاول من العام 2014 نحو 4ر2 %.
وأكد مركز الإحصاء – أبوظبي أن مجموعة "السكن والمياه والكهرباء، والغاز وأنواع الوقود الأخرى" سجلت أعلى مساهمة في الارتفاع الذي حدث خلال الربع الأول من العام 2014 بنسبة 1ر31 % من مجمل معدل الارتفاع الذي تحقق خلال مقارنتها بالفترة نفسها من العام 2013 وذلك نتيجة ارتفاع أسعار معظم المجموعات الفرعية التابعة لها.
وجاء ثاني أعلى مساهمة في ارتفاع معدل أسعار المستهلك من خلال مجموعة "الأغذية والمشروبات" بنسبة 0ر22 % من مجمل الارتفاع الذي تحقق خلال الفترة المذكورة إذ ارتفعت معدلات أسعارها بنسبة 9ر2 %.
أما مجموعة "الملابس والأحذية" فقد أسهمت بنسبة 6ر12 % من مجمل معدل الارتفاع الذي تحقق خلال الربع الأول من العام 2014 مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013 وقد جاء هذا الإسهام نتيجة لارتفاع معدل أسعار هذه المجموعة بنسبة 7ر3 %.
كما ارتفعت أسعار مجموعة "المطاعم والفنادق" بنسبة 6ر5 % خلال الربع الأول من العام 2014 مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013 وقد حققت هذه المجموعة إسهاما قدره 2ر10 % في مجمل معدل الزيادة التي تحققت خلال الفترتين المذكورتين.
وأوضح مركز الإحصاء – أبوظبي أن معدل أسعار المستهلك في  آذار/ مارس 2014 ارتفع بنسبة 4ر2 % مقارنة بأسعار ال نفسه من العام 2013 إذ بلغ الرقم القياسي لأسعار المستهلك 4ر126 نقطة في  آذار/ مارس 2014 بينما كان 5ر123نقطة في  آذار/ مارس 2013 وقد جاء هذا الارتفاع كمحصلة للتغيرات /الارتفاعات والانخفاضات/ التي طرأت على أسعار سلع وخدمات سلة المستهلك خلال الين المذكورين.
أما أهم المجموعات التي ارتفعت أسعارها في  آذار/ مارس 2014 مقارنة بـ آذار/ مارس 2013 فكانت مجموعات "السكن، والمياه والكهرباء والغاز وأنواع الوقود الأخرى" بنسبة 7ر2 % ومجموعة "المطاعم والفنادق" بنسبة 7ر6 % ومجموعة "الملابس والأحذية" بنسبة 2ر3 % ومجموعة "سلع وخدمات متنوعة" 2ر5 % وأخيرا مجموعة "التجهيزات والمعدات" بنسبة 9ر3 %.
كما ارتفع معدل أسعار المستهلك في  آذار/ مارس 2014 مقارنة بـ كانون الثاني/يناير 2014 بنسبة 1ر0 % وجاء هذا الارتفاع كمحصلة للتغيرات الارتفاعات والانخفاضات التي طرأت على أسعار سلع سلة المستهلك وخدماتها خلال الين المذكورين.
وتشير بيانات التقرير إلى أن ارتفاع أسعار المستهلك خلال الربع الأول من العام 2014 بنسبة 3ر2 % مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013 أدى إلى ارتفاع معدلات أسعار المستهلك للأسر في شريحة الرفاه "الدنيا" بنسبة 8ر1 % لفترة المقارنة نفسها كما ارتفعت أسعار المستهلك لشريحتي الأسر ذات مستوى الرفاه "المتوسطة" و"العليا" بنسبة 4ر2 %.
فيما أدى ارتفاع أسعار المستهلك خلال  آذار/ مارس من العام 2014 بنسبة 4ر2 % مقارنة بأسعار  آذار/ مارس 2013 إلى ارتفاع معدلات أسعار المستهلك للأسر في شريحة الرفاه "الدنيا" بنسبة 2ر1 % وشريحة الرفاه "المتوسطة" بنسبة 6ر2 % خلال الفترة نفسها وارتفعت أسعار المستهلك لشريحة الأسر ذات مستوى الرفاهية "العليا" بنسبة 3ر2 %.
أما الارتفاع الذي حدث على أسعار المستهلك خلال  آذار/ مارس 2014 مقارنة بأسعار المستهلك في  فبراير 2014 الذي بلغت نسبته 1ر0 % فقد أثر على ارتفاع أسعار المستهلك في شريحة الرفاهية "العليا" بنسبته 3ر0 %.
وكشفت بيانات التقرير عن ارتفاع أسعار المستهلك خلال الربع الأول من العام 2014 بنسبة 3ر2 % مقارنة بأسعارها للفترة نفسها من العام 2013 ما أدى بدوره عن ارتفاع معدلات أسعار المستهلك للأسر المواطنة بنسبة 4ر2 % بينما ارتفعت أسعار المستهلك للأسر غير المواطنة بنسبة 3ر2 % والأسر الجماعية بنسبة 0ر2 % لفترة المقارنة نفسها.
وتسبب ارتفاع أسعار المستهلك خلال  آذار/ مارس من العام 2014 بنسبة 4ر2 % مقارنة بأسعار  آذار/ مارس 2013 إلى ارتفاع معدلات أسعار المستهلك للأسر المواطنة بنسبة 5ر2 % وغير المواطنة بنسبة 4ر2 % بينما ارتفعت أسعار المستهلك للأسر الجماعية بنسبة 4ر1 % خلال الفترة نفسها.
أما الارتفاع الذي حدث على أسعار المستهلك خلال  آذار/ مارس 2014 مقارنة بأسعار المستهلك ل فبراير 2014، فقد بلغت نسبته 1ر0 % مما أثر على ارتفاع أسعار المستهلك في شريحة الأسر المواطنة وغير المواطنة بنسبة 1ر0 % خلال الين المذكورين.
وأوضح مركز الإحصاء – أبوظبي وفقا للنطاق الجغرافي أن الرقم القياسي لأسعار المستهلك ارتفع خلال الربع الأول 2014 مقارنة بالربع نفسه من العام 2013 بنسبة 3ر2 % وذلك كنتيجة لارتفاع الرقم القياسي لأسعار المستهلك في أقاليم أبوظبي والعين والغربية وقد أسهم إقليم أبوظبي بنسبة 67 % من مجمل الارتفاع الذي تحقق خلال الربع الأول 2014 مقارنة بالربع نفسه من العام 2013 كما أسهم إقليم العين بنسبة 25% وإقليم المنطقة الغربية بنسبة 8 % من مجمل الارتفاع الذي حصل خلال الفترة المذكورة.
وبلغ معدل التضخم في أسعار المستهلك في إقليم أبوظبي خلال الربع الأول 2014 ما يعادل 3ر2 % مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013.
كما ارتفع الرقم القياسي لأسعار المستهلك في  آذار/ مارس 2014 بنسبة 5ر2 % مقارنة بال نفسه من العام 2013، أما الرقم القياسي لأسعار المستهلك في  آذار/ مارس 2014 فقد ارتفع بنسبة 2ر0 % مقارنة بالرقم القياسي لشباط/ فبراير 2014.
وأوضح المركز أن أهم المجموعات التي ارتفعت أسعارها خلال  آذار/ مارس 2014 مقارنة بشباط/ فبراير 2014 هي "السكن والمياه والكهرباء والغاز وأنواع الوقود الأخرى" بنسبة 2ر1% ومجموعة "النقل" بنسبة 5ر0 % ومجموعة "السلع وخدمات متنوعة" بنسبة 4ر0 %.
وبلغ معدل التضخم في أسعار المستهلك في إقليم العين 3ر2 % خلال الربع الأول من العام 2014 مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013 وسجل الرقم القياسي لأسعار المستهلك في  آذار/ مارس من العام 2014 ارتفاعا بنسبة 4ر2 % مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013.
فيما انخفض الرقم القياسي لأسعار المستهلك في  آذار/ مارس 2014 بنسبة 1ر0 % مقارنة بالرقم القياسي لشباط/ فبراير 2014 أما أهم المجموعات التي انخفضت أسعارها في  آذار/ مارس 2014 مقارنة بشباط/ فبراير 2014 فكانت مجموعة "الأغذية والمشروبات" بنسبة 0ر2 %.
بلغ معدل التضخم في أسعار المستهلك في إقليم الغربية 4ر2 % خلال الربع الأول من العام 2014 مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013 وارتفع الرقم القياسي لأسعار المستهلك في  آذار/ مارس من العام 2014 بنسبة 5ر2 % مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013.
وانخفض الرقم القياسي لأسعار المستهلك في  آذار/ مارس 2014 بنسبة 2ر0 % مقارنة بالرقم القياسي لكانون الاني/ يناير 2014. أما أهم المجموعات التي انخفضت أسعارها في  آذار/ مارس 2014 مقارنة بشباط/ فبراير 2014 فكانت مجموعة "الأغذية والمشروبات " بنسبة 3ر2 %.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مركز إحصاء أبوظبي يطلق مؤشرًا جديدًا بشأن التضخم المتوقعلأسعار المستهلك   مصر اليوم - مركز إحصاء أبوظبي يطلق مؤشرًا جديدًا بشأن التضخم المتوقعلأسعار المستهلك



  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مركز إحصاء أبوظبي يطلق مؤشرًا جديدًا بشأن التضخم المتوقعلأسعار المستهلك   مصر اليوم - مركز إحصاء أبوظبي يطلق مؤشرًا جديدًا بشأن التضخم المتوقعلأسعار المستهلك



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon