طالبت غرفة تجارة القاهرة بمراجعة قواعد فحص الواردات الصينيّة

عبدالنور يؤكّد ضرورة وجود شهادات جودة للسلع المستوردة لحماية المستهلك

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عبدالنور يؤكّد ضرورة وجود شهادات جودة للسلع المستوردة لحماية المستهلك

وزير التجارة والصناعة منير فخري عبدالنور مع أعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة القاهرة
القاهرة ـ محمد عبدالله

طالب أعضاء الغرفة التجارية للقاهرة وزير التجارة والصناعة منير فخري عبدالنور بمراجعة الوزارة لقواعد الفحص المتبعة في الموانئ، بشأن الواردات الصينية، حيث يتم إجراء فحص في الموانئ المصرية، وذلك على الرغم من وجود اتفاق بين الحكومتين المصرية والصينية على إصدار شهادة جودة تعرف بـ "CIQ" تكون مصاحبة لأي منتج يتم إستيراده من دولة الصين، وبالتإلى فهي شهادة تضمن جودة هذا المنتج.ومن جانبه، أكّد الوزير أنه "سيتم التنسيق مع هيئة الرقابة على الصادرات والواردات، بغية التعرف على القواعد المتبعة في إجراءات الفحص للواردات الصينية"، لافتاً إلى "أهمية وجود شهادات الجودة لأية سلعة مستوردة، بغية حماية المستهلك المصري من دخول سلع رديئة، قد تؤثر على أمنه وسلامته".جاء ذلك خلال لقاء الوزير، الثلاثاء، مع عدد من أعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة القاهرة، برئاسة المهندس ابراهيم العربي، وفي حضور رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية أحمد الوكيل، ونائب رئيس الغرفة محمد غريب، وسكرتير الغرفة عاطف الأشموني، ومساعد أمين الصندوق الباشا إدريس، وأمين عام الاتحاد العام للغرف التجارية الدكتور علاء عز، والذي تم خلاله استعراض نشاط الغرفة خلال المرحلة المقبلة، وأهم المشروعات التي تنفذها الغرفة لتطوير الخدمات المقدمة للأعضاء، وكذا أهم التحديات التي تواجه التجار.وأكّد الوزير حرص الوزارة على تطوير الغرف التجارية، لتلعب دوراً أساسياً في تنمية وتطوير منظومة التجارة الداخلية، لافتاً إلى "ضرورة تحديث التشريعات المنظمة لعمل الغرف التجارية، حتى تتناسب مع المتغيرات المتلاحقة، التي يشهدها السوق المصري خلال المرحلة الراهنة".وشدّد على "أهمية العمل على الإرتقاء بالخدمات المقدمة للتجار كافة، عبر الغرف التجارية"، لافتاً إلى أن "الوزارة على استعداد كامل لتقديم كل المساندة للغرف، بغية مساعدتها في تطوير منظومة التجارة الداخلية، والتي ستساهم في تسهيل وتيسير عملية تداول السلع، وتوفير احتياجات المستهلكين بأسعار مناسبة".
ودعا الوزير الغرف التجارية والتجار إلى المشاركة في استفتاء الدستور، خلال الشهر المقبل، لاعتباره واجب وطني يحقق الإستقرار، ويسهم في تنمية الاقتصاد، ودفع عجلة التننمية"، مشيرًا إلى أن "القطاعات الإنتاجية كافة تحتاج إلى هذا الإستقرار، والذي سيأتي من خلال دستور ينظم الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية".
وبدوره، لفت رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية أحمد الوكيل إلى أن "هناك اهتمام كبير بتنمية وتحديث الغرف التجارية، في المحافظات كافة، حتى تلبي احتياجات التجار في تلك المحافظات"، موضحاً أن "الاتحاد العام للغرف التجارية سيشارك بقوة في استفتاء الدستور، من أجل تحقيق الاستقرار ومصلحة التجار والاقتصاد".
من جانبه، استعرض رئيس غرفة تجارة القاهرة المهندس إبراهيم العربي عددًا من الموضوعات، وأهمها ضرورة الانتهاء من إجراءات مشروعي إنشاء نادي ومستشفى للتجار، وإعادة تأهيل وتطوير قاعة مؤتمرات غرفة القاهرة.
وشدّد على أن "هذه المشروعات ستقدم خدمات صحية واجتماعية وتجارية تلبي احتياجات المجتمع التجاري"، لافتاً إلى أن "هذه المشروعات هي مطلب أساسي وحيوي لتجار العاصمة، وأن الغرفة ستعمل على تنفيذها خلال المرحلة المقبلة".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عبدالنور يؤكّد ضرورة وجود شهادات جودة للسلع المستوردة لحماية المستهلك   مصر اليوم - عبدالنور يؤكّد ضرورة وجود شهادات جودة للسلع المستوردة لحماية المستهلك



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عبدالنور يؤكّد ضرورة وجود شهادات جودة للسلع المستوردة لحماية المستهلك   مصر اليوم - عبدالنور يؤكّد ضرورة وجود شهادات جودة للسلع المستوردة لحماية المستهلك



ظهرت في إطلالتين مثيرتين

بالدوين تخطف الأنظار خلال أسبوع الموضة في لندن

لندن - كاتيا حداد
ظهرت عارضة الأزياء هايلي بالدوين، في إطلالة مثيرة خلال عرض المصمم الشهير جوليان ماكدونالد Julien Macdonald، على منصة أسبوع الموضة في لندن، حيث سيطرت الجرأة على مجموعته الجديدة لربيع وصيف 2018، وتميّتز التصاميم بالطابع العصري الجريء والمثير. خطفت بالدوين البالغة 20 عامًا من العمر، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في إطلالتين جريئتين، حيث ارتدت في الإطلالة الأولى فستانًا عاريًا وقصيرًا من اللون الأسود كشف عن ساقيها الطويلتان ومنطقة الخصر، ومحيط منطقة الصدر، وكان الفستان أشبه بالبيكيني ومزود بأشرطة متقاطعة فقط عند الخصر، أما إطلالتها الثانية، فقد ظهرت على المنصة في فستان مثير، بأكمام طويلة، يشبه شبكة الصيد. ووضعت ابنة الممثل الشهير ستيفن بالدوين والمولودة في ولاية أريزونا، المكياج السموكي للعيون،  بينما كان شعرها منسدلًا بطبيعته على ظهرها بطريقة مستقيمة، وكانت ملكة الجمال بالدوين واجهة مثيرة خلال أسابيع الموضة في الخريف، خاصة ليلة الجمعة الماضية، حيث كانت مركز الاهتمام في

GMT 06:10 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

انتشار الأفكار الحديثة خلال أسبوع الموضة في لندن
  مصر اليوم - انتشار الأفكار الحديثة خلال أسبوع الموضة في لندن

GMT 10:50 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

فنسنت كاليبو يوضح خططه لإنشاء منتجع صديق للبيئة
  مصر اليوم - فنسنت كاليبو يوضح خططه لإنشاء منتجع صديق للبيئة

GMT 08:02 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

معلقة في "فوكس نيوز" ترفع دعوى قضائية ضد القناة
  مصر اليوم - معلقة في فوكس نيوز ترفع دعوى قضائية ضد القناة

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

حفلة زفاف أسطورية لابن ملياردير أرمني

GMT 06:48 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"بربري" تستوحي مجموعتها من أزياء القرن الـ18

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

اللون "البنفسجي الرمادي" الأفضل في الدهانات لعام 2018

GMT 07:58 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

إتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات لإنقاص الوزن

GMT 05:58 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبل تحظر الإعلانات التي تتبع المستخدمين
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon