رفضّ تقنيّن وضع مغتصبّي شُقق الوزارة في فترةِ الانفلاتِ الأمني

وزيّرُ الإسكان يُؤكد أن الإمارّات تُراجع "بروتوكول" مدينّة الشيّخ خليّفة لتوقيّعه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزيّرُ الإسكان يُؤكد أن الإمارّات تُراجع بروتوكول مدينّة الشيّخ خليّفة لتوقيّعه

وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية المصري المهندس إبراهيم محلب
القاهرة – محمود حماد

القاهرة – محمود حماد أكدّ وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية المصري المهندس إبراهيم محلب، خلال جولته في مدينتي الشروق وبدر أن "البروتوكول" الخاص بمدينة الشيخ خليفة تتم مراجعته نهائياً حالياً في الإمارات، لتوقيعه قريباً، وبدء تنفيذ المدينة التي ستقام على ما يقرب من ( 476 ) فداناً، في القاهرة الجديدة، وستوفر ما يقرب من  15 ألف وحدة سكنية للشباب المصريين، هدية من رئيس دولة الإمارات العربية الشقيقة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بينما رفضّ الموافقة على عودة أي وحدة سكنية من الوحدات التي تم استردادها بعد التعدي عليها، واغتصابها من بعض المواطنين، في فترة الانفلات الأمني، التي أعقبت ثورة يناير، مشددًا أن الدولة عادت بمنتهى القوة.ووجه الوزير سؤالاً لبعض المواطنين، الذين تم إخراجهم من الوحدات السكنية، التي حصلوا عليها دون وجه حق، وحضروا لمطالبته بتقنين أوضاعهم، هل لو اعتدى أحد على ممتلكاتكم الخاصة، وحصل عليها عنوة كنتم سترضون؟ فأجابوا، "لا"، ومن ثم أوضح أنه مسؤول  أيضاً عن الحفاظ على ممتلكات الدولة، وأنه لا يمكن لأي أحد تقنين وضع خاطئ، خاصة أن هذه الوحدات محجوزة أيضاً لمواطنين دفعوا مقدمات الحجز.وتجول الوزير في شوارع المدينتين، وقابل السكان، واستمع إلى شكواهم ومطالبهم، ووافق على تنفيذ مركزي شباب بكل من الشروق وبدر، وأجرى اتصالاً هاتفياً بوزير الشباب، للتأكيد على أن الأراضي الصالحة لتنفيذ مركزي الشباب ستكون جاهزة على الفور، كما وعد الوزير المواطنين بحل مشكلات الكهرباء، وطالب مسؤولي جهاز مدينة الشروق بالاجتماع الفوري مع شركات الكهرباء المتأخرة في تنفيذ المشروعات، وصرف مستحقاتهم المالية، لدفع العمل بالمشروعات، ورئيس جهاز الشروق الجديد سيكون تقييمه على هذا الملف خاصة، وأي شركة كهرباء تتأخر بعد ذلك تستبعد من الأعمال.وقال الوزير" لا أريد مستحقات متأخرة لأي مقاول يعمل مع وزارة الإسكان، ولكن المقاول الذي يقصر في الأعمال الموكلة إليه لن يتم التعامل معه مرة أخرى".وشدد محلب، على ضرورة عمل محاضر للبلدوزرات، والسيارات، التي تكسر الأرصفة، وتستخدمها كجراج، مؤكداً أن هذا السلوك يعد تعدياً على أملاك الدولة، ولن نسمح بذلك.وطالب محلب مسؤولي الجهاز بإعلان التعديات والمخالفات في لوحات واضحة، حتى يتم تجريم هذه المخالفات مجتمعياً مع ضرورة تفعيل دور مجالس الأمناء فهؤلاء هم أصحاب المصلحة الحقيقيون، وبالتالي يجب أن يشعر كل منهم بأنه مسؤول، مطالباً مسؤولي الجهاز بالاهتمام بإنارة الشوارع، والزراعة والتشجير، والعمل على حل مشكلة النقل الداخلي والخارجي، مشيراً إلى أنه يتم التنسيق حالياً مع وزير النقل لتفويض الوزارة في طرح خدمات النقل الجماعي في المدن الجديدة.وخلال عرض للمشروعات المختلفة التي يتم تنفيذها بالمدينة، أبدى الوزير استياءه من تأخر مشروع خزانات المياه بالمدينة منذ 9 سنوات، مؤكداً أن هذه هي جيوب الفساد التي يجب القضاء عليها، خاصة أن المشروع تكلفته 24 مليون جنيه، وطلب موعداً محددا للانتهاء من المشروع، كما طلب الوزير برنامجاً زمنياً محدداً للانتهاء من مشروع خط المياه البديل قطر 900، فهذه مصالح المواطنين، والسكان الذين يريدون المياه لا تعنيهم أي حجة للتأخير.وتفقد الوزير أعمال رفع كفاءة طرق الحي الثالث والطريق الأوسط في مدينة الشروق، ووعد بتطوير الأحياء الاقتصادية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزيّرُ الإسكان يُؤكد أن الإمارّات تُراجع بروتوكول مدينّة الشيّخ خليّفة لتوقيّعه   مصر اليوم - وزيّرُ الإسكان يُؤكد أن الإمارّات تُراجع بروتوكول مدينّة الشيّخ خليّفة لتوقيّعه



ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

ناعومي كامبل تتألق في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس ـ مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزيّرُ الإسكان يُؤكد أن الإمارّات تُراجع بروتوكول مدينّة الشيّخ خليّفة لتوقيّعه   مصر اليوم - وزيّرُ الإسكان يُؤكد أن الإمارّات تُراجع بروتوكول مدينّة الشيّخ خليّفة لتوقيّعه



F
  مصر اليوم - عرض حفريات بشرية تكشف التطور في جنوب أفريقيا
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon