وصف العلاقات بين البلدين بالمتميزة وأكد توفير 35 ألف منصب في العام 2013

وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري

احدى قلاع الصناعة في الجزائر
الجزائر- سميرة عوام

وصف الوفد الفرنسي لمدينة سنتتيان الفرنسية، خلال زيارته لمدينة عنابة الجزائرية، العلاقات بين البلدين بـ"المتميزة للغاية"، مشيرًا إلى أنها "تشهد تطورًا كبيرًا في مختلف المجالات، لاسيما عقب الزيارة الأخيرة التي قام بها وفد من رجال الأعمال والاقتصاديين مما أعطى دفعًا قويًّا للمجال الاستثماري في القطاعين؛ الاقتصادي، والتجاري"، وتأتي الزيارة في إطار الشراكة الاقتصادية بين البلدين. وأشار الوفد إلى أنه "يوجد في الجزائر نحو 400 مؤسسة فرنسية، وفَّرت نحو 35 ألف منصب خلال العام 2013، وهو رقم مرشح للارتفاع أمام نية البلدين في تطوير مواطن الاستثمار، باعتبار أن الجزائر السوق الثانية بعد الصين في تمويلها لفرنسا على مستوى العالم".
وأكد الوفد الفرنسي، أن "بلدهم تبحث عن مواقع جديدة في الجزائر لتوسيع مجال الاستثمار تحسبًا للقاء الذي سيجمع وزارة الصناعة بالمستثمرين ورجال الأعمال الفرنسيين، نهاية الشهر الجاري في فرنسا؛ لإعطائهم صورة شاملة عن مختلف المناطق الجزائرية، التي تمت زيارتها، ولاسيما مدينتي تبسة وعنابة".
وأضاف ممثل عن وفد سنتتيان، أن "البلدين يتميزان بمقومات طبيعية هائلة، وقاعدة صناعية فعالة، والتي تساعدهما كثيرًا في مجال الاستثمار"، مؤكدًا أن "العلاقات الفرنسية الجزائرية ستتوطد، ولا يمكن أن تتأثر بعوارض معينة، يريد البعض افتعالها على غرار قضية الرهبان الفرنسيين، (قضية تبحرين)، والذين تم اغتيالهم، وهي قضية زادت بعض وسائل الإعلام من حجمها، وإشعال فتيلها، ولا تستحق كل هذه الضجة".
وأكد ممثل الوفد بخصوص حركة التنقل بين البلدين، أنها "عرفت تحسنًا كبيرًا من خلال العدد الهائل للتأشيرات الممنوحة، وهناك اتفاق آخر مبرم في مجال التنقل لتسهيل الانتقال بين البلدين".
وبشأن قضية إلزام الجزائريين طالبي التأشيرة بدفع مبلغ 6 آلاف درهم، أوضح أن "القضية لم تفرضها السلطات الفرنسية بقدر ما هي تعني الدول الأوروبية، أو ما يُعرف بتأشيرة "شنغل"، مشددًا بشأن تعويضات ضحايا التجارب النووية بالصحراء الجزائرية على "أن هناك لجانًا مُكلَّفة بدراسة الملف، وسيتم الفصل فيه قريبًا، شأنه شأن الجزائريين الذين ولدوا قبل 1962، فإن كانت ولادتهم في فرنسا فلهم الجنسية الفرنسية، وإن كان غير ذلك فالأمر لم يفصل فيه بعد".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري   مصر اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري



GMT 14:52 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين عبد العزيز يؤكد تضاعف عدد سكان مصر كل 30 عامًا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري   مصر اليوم - وفد مدينة سنتتيان الفرنسية يزور الجزائر لبحث زيادة الاستثمار الاقتصادي والتجاري



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو البنفسجي الفاخر وحذاء براق

بيونسيه جاءت متألقة في حفلة تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعادة
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 06:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أوروبا تحتفظ بذكريات طرق الحج المقدسة في الماضي
  مصر اليوم - أوروبا تحتفظ بذكريات طرق الحج المقدسة في الماضي

GMT 09:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث
  مصر اليوم - الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث

GMT 05:31 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مصطفي شحاتة يكشف تفاصيل أوجه الرعاية الطبية للسجناء
  مصر اليوم - مصطفي شحاتة يكشف تفاصيل أوجه الرعاية الطبية للسجناء

GMT 08:40 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مذيع "بي بي سي" دان ووكر يرفعه "الوحش" على الهواء
  مصر اليوم - مذيع بي بي سي دان ووكر يرفعه الوحش على الهواء

GMT 07:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
  مصر اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
  مصر اليوم - سيدة تغيّر شكلها لامرأة مسلمة لتكشف عن عنصرية البريطانيين

GMT 07:27 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات ""GTS
  مصر اليوم - بورش الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات GTS

GMT 07:34 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "570 S سبايدر" الأحدث في سلسلة "ماكلارين"
  مصر اليوم - سيارة 570 S سبايدر الأحدث في سلسلة ماكلارين

GMT 02:23 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يؤكّد سعادته بالتكريم في مهرجان الإسكندرية
  مصر اليوم - حسين فهمي يؤكّد سعادته بالتكريم في مهرجان الإسكندرية

GMT 02:39 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
  مصر اليوم - دراسة تكشف أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 02:54 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تُعلن استعدادها للمشاركة في فيلم "كارما"

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي وتتعرض للانتقادات

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 04:57 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يهددان بقاء إنسان الغاب

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 02:47 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد وجود علاقة بين النوم وخصوبة الرجال

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon