حجم المبادلات التجارية بينهما سجّل تراجعًا بنسبة 40 %

المغرب وليبيا يسعيان لبناء مُستودَعات إستراتيجية للمنتجات البترولية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المغرب وليبيا يسعيان لبناء مُستودَعات إستراتيجية للمنتجات البترولية

مستودعات نفطية
الدار البيضاء – يوسف عبد اللطيف

الدار البيضاء – يوسف عبد اللطيف رحّبت ليبيا، الثلاثاء، بالمقترح المغربي لتشكيل فريق تقنيّ بين البلدين للعمل على مشاريع في مجالات الصناعات البترو-كيميائية والاستكشاف والتنقيب عن النفط وبناء مستودعات إستراتيجية للمنتجات البترولية، على أن تمنح المملكة المغربية إمكان استفادة ليبيا من الإمكانات المتاحة في الصناعات المرتبطة بتحويل مادة "الفوسفاط"، والتي يُعتبر المغرب أوّلَ مُصدّر لها في العالم، وثالث منتج له، فيما سجّل حجم المبادلات التجارية بين البلدين تراجعًا بنسبة 40 في المائة ونقلا ًعن وكالة الأنباء المغربية، فإن وزير النفط والغاز الليبي بحث مع السفير المغربي في ليبيا أوجه التعاون بين البلدين في مجال الطاقة وأضاف المصدر أن اللقاء ناقش إمكان توطيد التعاون بين وزارة النفط والغاز الليبية ووزارة الطاقة والمعادن المغربية، وذلك عَبْر تشكيل فريق تقنيّ من الخبراء للتحضير لمجموعة من المشاريع وكان أول ملتقى اقتصادي مغربي ليبي، نظّم في العاصمة الاقتصادية للمملكة المغربية الدار البيضاء، العام 2012، وذلك لدعم وتشجيع فرص الاستثمار والشراكة بين رجال الأعمال المغاربة ونظرائهم الليبيين ووقّعت أخيرًا مؤسسة "المغرب تصدير" (مؤسسة تابعة للدولة المغربية) المشرفة على عمليات الترويج للصادرات المغربية في الخارج، مع مركز تنمية الصادرات في ليبيا على اتفاقية شراكة وتعاون لتطوير المبادلات التجارية، وتشجيع المُصدّرين في كلا البلدين على تنويع وتعميق مبادلاتهما يُشار إلى أن حجم المبادلات التجارية بين ليبيا والمغرب سجّل تراجعًا بنسبة 40 في المائة خلال السنوات الماضية، حيث تراجع من 148 مليون دولار أميركي العام 1999 إلى 88 مليون دولار أميركي العام 2005 ليستقر في 60 مليون دولار أميركي في العام 2011.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المغرب وليبيا يسعيان لبناء مُستودَعات إستراتيجية للمنتجات البترولية   مصر اليوم - المغرب وليبيا يسعيان لبناء مُستودَعات إستراتيجية للمنتجات البترولية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المغرب وليبيا يسعيان لبناء مُستودَعات إستراتيجية للمنتجات البترولية   مصر اليوم - المغرب وليبيا يسعيان لبناء مُستودَعات إستراتيجية للمنتجات البترولية



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال جينر تبدو مثيرة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 20188، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة ملونة، مماثلة
  مصر اليوم - اغتيال صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon