طالبوا بإلغاء معايير حكومة "الإخوان"

خبراء يطالبون بسرعة تنفيذ مشروع "محور قناة السويس"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خبراء يطالبون بسرعة تنفيذ مشروع محور قناة السويس

قناة السويس
القاهرة ـ محمد عبدالله

طالب خبراء الإقتصاد في مصر بضرورة الإسراع في تنفيذ محور تنمية قناة السويس بمعايير جديدة تختلف عن القانون السابق الذي تم وضعه في ظل حكم الإخوان، بحيث لا يكون هذا المشروع تفصيلا لجهة أو دولة ما، وقالوا لـ"مصر اليوم" أنه لا غنى لاقتصاد البلاد عن تنفيذ مشروع التنمية لأنه سوف يؤدي إلي جذب استثمارات بمليارات الدولات وتشغيل آلاف من الشباب.
وقال أستاذ الإقتصاد في جامعة القاهرة الدكتور رشاد عبده "إنه يجب تنفيذ هذا المشروع في أسرع وقت وبمعايير مختلفة مع معالجة الجوانب السلبية التي ظهرت في مشروع القانون السابق الذي تم وضعه في ظل حكم الإخوان".
وأضاف"إن مشروع تنمية محور قناة السويس عمليا أثبت جدواه الاقتصادية، ولكنّ المهم هو ضمان الحصول على أفضل عائد"، لافتاً إلى "أن قانون تنمية محور قناة السويس السابق كان يعطي لرئيس الجمهورية الحق في أن يفعل كل شئ في هذا المشروع، بدءاً من ترسية المشروع واعتبر اقليم قناة السويس اقليماً خاصاً".
وقال "إنه لا ينبغي بيع حق الانتفاع بلا ضوابط حتى لا نجد أنفسنا قد قمنا ببيع امتيازات هذه المشروعات لدولة مثل إسرائيل"، موضحاً "أنه يجب طرح المشروع في مناقصة عالمية للكفاءة دون أن يكون الغرض هو جذب المستثمر في دولة معينة، ويجب أن يتم طرح نماذج تطويره من هذا المشروع في مناقصات عالية".
وأكد عبده "أنه يجب على الجانب المصري أن يكون دارساً المشروع والمشروعات التي ستطرح في مناقصات عالمية لإحداث التكامل المطلوب بين المشروعات، كما أنه بالنسبة للتمويل فإنه يجب الحصول على تمويل اجنبي لأن أي تمويل مصري لن يكون قادراً على دفع فاتورة مشروع بحجم اقليم قناة السويس، ولكي يكون مشروعاً لوجستياً يخدم قناة السويس لكن بقواعد ومعايير مصرية، يجب أن يتم طرح دراسة مستفيضة لهذا المشروع في لجنة متخصصة تشرف علي عملية الطرح والتنفيذ والإسناد".
وقال "إن الاقتصاد يعني أفضل استثمار للموارد المتاحة، وهذا المحور هو أحد الموارد التي يجب استثمارها في مثل هذا التوقيت".
و يقول المهندس نبيل عبدالعزيز رئيس الشركة "الشرقية للدخان": "إن مصر تحتاج إلى هذا المشروع لكن بضوابط مصرية، ويجب ان يكون الاستثمار في هذا المحور قاصراً علي المصريين فقط وبتمويل مصري مائة في المائة".
أما أستاذ الإقتصاد الدكتور محمد النجارفيقول: "إن منطقة قناة السويس هي منطقة حساسة واستراتيجية ولها علاقة وثيقة بالأمن القومي المصري الذي يجب ان يكون التمويل مصرياً من خلال اكتتاب عام للمصريين، بخلاف حصيلة صندوق دعم اقتصاد مصر.
شدد على "ضرورة الإسترشاد بالأخطار العالمية في مثل هذه المشروعات مثل دبي وسنغافورة وغيرهما"، موضحاً "أن مشروعات تنمية محور قناة السويس لا يجب أن تكون لوجستية فقط ولكن يجب ان تكون مشروعات صناعية وخدمية وجستية واستهلاكية وخلافه".
أضاف "أن عبقرية المكان تفرض علينا الحصول علي أفضل عائد من الإستثمار في هذا المحور، واشترط عندما كان هذا المشروع حظر بيع اسهم المشروع في أول إصدار أو بعد تداولها للاجانب وأن يتم تجريم عملية بيع الأسهم لغير المصريين مع الاستفادة من خبرات الأجانب السابقة في تنمية محاور مماثلة".
ويؤكد الرئيس الاسبق لإكاديمية السادات الدكتور حمدي عبدالعظيم "أنه يجب ان يكون محور تنمية قناة السويس مفتوحاً للاستثمار أمام كل الجنسيات وبشروط وضوابط محددة وواضحة وتدير مشروعات ولها الأولوية ،وتشكيل لجنة لوضع الشروط وضوابط المفاضلة بين مشروع وآخر".
وقال "إن مصلحة اقتصاد البلد يجب أن يأتي في المقدمة من المصالح السياسية"، مؤكدا "أن مشروع تنمية محور قناة السويس ليس له علاقة بالمجري الملاحي ذاته"، لافتاً إلى "أن هذه المشروعات سوف تقام في الأراضي الصحراوية حول محور قناة السويس دون أن تكون هناك أية خطورة للتحكم في قناة السويس أو السيطرة عليها".
و رأى "أن مشروعات إصلاح السفن والأحواض الجافة والتزود بالوقود والمطاعم والتزود بالغذاء من أهم المشروعات"، مطالباً بأن "يكون القانون رقم 8 لسنة 1998 هو القانون الذي يجب ان يطبق علي المشروعات التي تنفذ في محور قناة السويس دون أن يكون هناك مشروع قناة معين".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء يطالبون بسرعة تنفيذ مشروع محور قناة السويس   مصر اليوم - خبراء يطالبون بسرعة تنفيذ مشروع محور قناة السويس



GMT 12:52 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

تأجيل موعد تقديم عروض حجز أراضي الشراكة في المدن الجديدة

GMT 07:27 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيم ورشة تدريبية لتسويق التمور المصرية دوليًا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء يطالبون بسرعة تنفيذ مشروع محور قناة السويس   مصر اليوم - خبراء يطالبون بسرعة تنفيذ مشروع محور قناة السويس



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تلفت الأنظار إلى إطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 08:08 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أكثر ما يميز إطلالات الرجال في فصل الشتاء
  مصر اليوم - المعطف الطويل أكثر ما يميز إطلالات الرجال في فصل الشتاء

GMT 04:16 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا زيارة الأردن يتصدرها الحصون والمنتجعات
  مصر اليوم - 13 سببًا زيارة الأردن يتصدرها الحصون والمنتجعات

GMT 04:05 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يفوز بالمركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
  مصر اليوم - أبوتس جرانج يفوز بالمركز الأول في مسابقة إيفيفو

GMT 05:53 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد تشرشل يهاجم الرئيس ترامب ويصفه بـ"الأحمق"
  مصر اليوم - حفيد تشرشل يهاجم الرئيس ترامب ويصفه بـالأحمق

GMT 05:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تستقبل 1000 شكوى بشكل يومي
  مصر اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تستقبل 1000 شكوى بشكل يومي

GMT 03:18 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أحمد محمد أحمد يوضح سر ارتباك العملية التعليمية
  مصر اليوم - أحمد محمد أحمد يوضح سر ارتباك العملية التعليمية

GMT 05:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو رائعة في الأبيض على السجادة الحمراء
  مصر اليوم - أنجلينا جولي تبدو رائعة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 05:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أنّ الخوف من الثعابين موروث منذ الولادة
  مصر اليوم - دراسة تكشف أنّ الخوف من الثعابين موروث منذ الولادة

GMT 06:44 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "سكودا كاروك" الرياضية تأخذ الضوء الأخضر
  مصر اليوم - سيارة سكودا كاروك الرياضية تأخذ الضوء الأخضر

GMT 09:42 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا" تُطلق نسخة مِن "vRS" مع تصميم للمصابيح
  مصر اليوم - سكودا تُطلق نسخة مِن vRS مع تصميم للمصابيح

GMT 02:31 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا سعيدة بردود الفعل عن "الطوفان" وتجربة "سري للغاية"
  مصر اليوم - روجينا سعيدة بردود الفعل عن الطوفان وتجربة سري للغاية

GMT 04:28 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الدول الـ"4"
  مصر اليوم - قطر تتجه إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الدول الـ4

GMT 04:40 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

منى زكي تكشف عن دعم أحمد حلمي لها لتحقيق النجاح

GMT 09:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث

GMT 04:21 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قدرة "الفطر" على خسارة الوزن في الخصر

GMT 07:18 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يُؤكِّدون أنّ بحيرة "بايكال" تمر بأزمة تلوّث خطيرة

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon