تضم 8 جمعيات مستثمرين لدعم المشروعات القومية

"اصطفاف" مبادرة وطنيه مصرية تهدف إلى إنعاش الاقتصاد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اصطفاف مبادرة وطنيه مصرية تهدف إلى إنعاش الاقتصاد

أحمد جلال رئيس جمعية الأعمال والاستثمار الدولي ايبيا
القاهرة - محمد عبدالله

لاقت مبادرة "اصطفاف" والتي تضم 8 جمعيات مستثمرين، ترحيبًا كبيرًا داخل الأوساط الاقتصادية، خصوصا وأنها تستهدف الاصطفاف لدعم المشروعات القومية التي من شأنها إنعاش الاقتصاد خلال الفترة المقبلة منها مشروعات تنمية إقليم قناة السويس وغيرها من المشروعات الضخمة. وتضم المبادرة والتي تعيد للأذهان خطى طلعت حرب في بناء اقتصاد وطني قوي، جمعيات الاستثمار والأعمال والصناع المصريين والمصدريين المصريين وتنمية وتطوير الصادرات البستانية الجمعية المصرية لتنمية الأعمال "ابدأ الإسكندرية" ورمال للتنمية العمرانية ونهضة وتعدين وجمعية شباب الأعمال.
وقال رئيس جمعية الاستثمار والأعمال المهندس أحمد جلال الدين أن المبادرة تشمل مجموعة من الجمعيات الأهلية المستقلة الوطنية غير الهادفة للربح والتي تزاول أنشطتها المختلفة باستقلالية تامة وتقدم خدماتها المتنوعة للمجتمع بما يتماشى مع أهدافها وأعمالها المنوط بها.
وأشار إلى أن هذه الجمعيات اصطفت على هدف مشترك وهو توحيد الجهود المبذولة كافة نحو تحقيق التنمية المستدامة وإعلاء الشأن الاقتصادي المصري من خلال توحيد الصف بعيدا عن أي توجهات سياسية سائدة، حيث وافقت هذه الجمعيات الأهلية على التعاون المشترك لإطلاق المبادرة والتي ترحب مستقبلا بانضمام المجموعات الاقتصادية المصرية كلها، التي تتوافق مع رؤيتها وتسعى معها لتحقيق أهدافها المنشودة.
ويضيف أن المبادرة عبارة عن تكتل لأطرافها وليست بديلا أو تداخل أو اندماج في كياناتهم المستقلة والخادمة لأعضائها
وأوضح أن أطراف المبادرة يسعون إلى التعاون فيما بينهم لما فيه صالح الوطن واقتصاده وتتحمل في ذلك مسؤولياتها المجتمعية.
وأكد أن أعضاء المبادرة اتفقوا على أولويات للعمل المشترك وللتعاون مع الجهات المعنية بالتنمية الاقتصادية الوطنية من جهات تشريعية وتنفيذية وممثلين للمجتمع المدني وجهات إعلامية وأي تجمعات اقتصادية من خلال وضع تصورات وتطوير حلول ومقترحات للصعوبات والمشاكل الاقتصادية التي تمر بها مصر في مرحلة التحول للقيادة الإقليمية والريادة عالميا، وإيصال وجهات نظر شركاء المبادرة في التشريعات الاقتصادية المطروحة كلها واقتراح الحزم التشريعية الأخرى المطلوبة للتنمية الاقتصادية المستدامة، إلى جانب العمل مع الجهات التنفيذية لدعم الأعمال التي تدعم مجتمع الأعمال الوطني وتسهم في رفع كفاءة أداءه وحل مشكلاته المتراكمة، وتعاون القوى وتنسيق الجهود في المبادرات القومية للتنمية الاقتصادية والمجتمعية والتي تراعي جودة معيشة المواطن وتحقيق أهداف الثورة في عدالة اجتماعية وكرامة إنسانية.
ويقوم على رعاية أعمال المبادرة ومتابعة تنفيذ مهامها وتمثيلها أمام الجهات المعنية مجلس أمناء يتكون من ممثلين عن شركاء المبادرة كلهم وسوف يختار هذا المجلس أمينا عاما له لتنسيق وقيادة أعمال المجلس، كما يقوم المجلس بتفصيل المهام التي تخدم المحاور التي تم التوافق عليها وترتيب أولوياتها ويقوم بتنفيذ هذه المهام من خلال لجان متخصصة تتكون من مرشحين من قبل شركاء المبادرة حسب احتياجات المهام الفنية والتنفيذية وتأخذ القرارات بأغلبية ثلثي الأعضاء.
وأشار المدير التنفيذي لجمعية الصناع المصريين وليد عزب إلى أن الهدف من المبادرة هو البحث عن الوسائل التي تعزز من الاقتصاد المصري خلال الفترة الراهنة، ووضع استراتيجيات لدعم المشروعات القومية.
وأوضح " أننا في حاجة ماسة في مصر لمناخ استثماري مستقر قادر على الصمود أمام التحديات التي تواجهه خلال الفترة الراهنة، بخاصة وأن الوضع الحالي لا يساعد على البناء نتيجة التوترات التي تشهدها الساحة على المستوى السياسي.
وقال رئيس مجلس إدارة جمعية الصادرات البستانية محسن البلتاجي إن الجمعية انضمت للمبادرة من منطلق العمل لصالح مصر فقط بغض النظر عن أي انتماءات أو أيدلوجيات.
ولفت إلى " أننا نسعى دائما لتعزيز الصادرات المصرية في مجال الخضروات والزراعات البستانية، وبالتالي فإن المبادرة تحتاج إلى تشريعات عدة تمكن المسئولين من اتخاذ قرارات جادة لإنجاح المبادرة في مختلف القطاعات.
وأضاف أن الاصطفاف خلف المشروعات القومية من أهم المؤشرات التي تعزز من قوة الاقتصاد وتزيد من ثقة المستثمرين به إلا أن هذا يحتاج إلى استقرار على المستوى السياسي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اصطفاف مبادرة وطنيه مصرية تهدف إلى إنعاش الاقتصاد اصطفاف مبادرة وطنيه مصرية تهدف إلى إنعاش الاقتصاد



GMT 19:59 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع صافي الاحتياطات الدولية وتراجع التضخم في مصر

GMT 17:42 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

لدراسة إنشاء منطقة لوجيستية مصرية في جيبوتي

GMT 17:37 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير قطاع الأعمال المصري يتوجه إلى الهند في زيارة رسمية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اصطفاف مبادرة وطنيه مصرية تهدف إلى إنعاش الاقتصاد اصطفاف مبادرة وطنيه مصرية تهدف إلى إنعاش الاقتصاد



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon