أخبار عاجلة

تُرفق بشهادة من "جمعية الصاغة" بوزنها وعيارها وجهة إصدارها‏

الكشف عن مشروع ليرة ذهبية سورية بدلاً من "الإنكليزية والرشادية"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الكشف عن مشروع ليرة ذهبية سورية بدلاً من الإنكليزية والرشادية

ليرة ذهبية سورية
دمشق ـ جورج الشامي

أعلن رئيس "جمعية الصاغة" في دمشق، غسان جزماتي، عن مشروع جديد تعمل عليه الجمعية يقوم على إصدار ليرة ذهبية سورية تكون منافسًا حقيقيًا في رواجها وقيمتها الإدخارية والمعنوية وحتى الوطنية لليرات الذهبية المعتمد إصدارها وسكها حاليًا، وهي الليرة الذهبية الرشادية (نسبة إلى السلطان العثماني رشاد) والليرة الذهبية الإنكليزية من عياري 22 قيراط و21 قيراط.‏ وقال جزماتي، "إن الجمعية راسلت الجهات الوصائية المعنية بموضوع الذهب، ولا سيما الاتحاد العام للجمعيات الحرفية، وبعد أن حصلت على الموافقات اللازمة باتت في المراحل النهائية لإصدار الليرة السورية الذهبية، بحيث تكون متوافرة للمواطن في كل محال الصاغة السورية، مع تحديد عيار دقيق ومعتمد لها ووزن غرامات محدد، والذي تحدد بحسب ما استقر عليه الرأي بـ 8 غرامات ذهبية، وأن العيار المعتمد لها في حال إصدارها سيكون 21 قيراط".‏
وأضاف رئيس الجمعية، أن "مشروع الليرة الذهبية السورية، هو فكرة تسجل لصالح الجمعية الحرفية للصاغة في دمشق، بالنظر إلى عدم طرحها سابقًا من قبل أحد الصاغة، مع الأخذ بعين الاعتبار أن بعض الليرات الذهبية السورية موجودة ولكنها من إصدار قديم وغير صالح للتداول، حيث يعود عمرها إلى ما يزيد على 50 عامًا كحد أدنى"، مؤكدًا في الوقت نفسه، "ندرة هذه الليرات وعدم توافرها لدى أشخاص محددين، لكونها قديمة جدًا مع الأخذ بعين الاعتبار أن جمعية الصاغة، تملك بضع عينات من الليرة الذهبية السورية القديمة، وأن وزن الليرة الذهبية السورية القديمة لا يتجاوز 4 غرامات ذهبية".‏
وأوضح جزماتي، أن "الليرة الذهبية السورية في حال إقرار إصدارها، سيكون وزنها المعتمد 8 غرامات من الذهب عيار 21 قيراط، لتكون بديلاً وطنيًا واقتصاديًا، وحتى ادخاريًا، عن الليرات الذهبية الإنكليزية بالدرجة الأولى، والليرة الرشادية بالدرجة الثانية بالنظر إلى قلة الإقبال على الإرشادية، وارتفاع الإقبال على الليرة الإنكليزية، وأن التصور النهائي لليرة الذهبية السورية يتضمن أن ينقش على وجهها الأول شعار الجمهورية العربية السورية وهو النسر باسط الجناحين، في حين سيتضمن الوجه الثاني لهذه الليرة نقشًا يوضح التآلف والتعاضد الذي يسود المجتمع السوري"، مشيرًا إلى احتمال أن يتضمن نقش الوجه الثاني رمز الهلال في إشارة إلى الدين الإسلامي، ورمز الصليب في إشارة إلى الدين المسيحي، أو أن يتضمن النقش تصغيرًا لمسجد إسلامي وكنيسة مسيحية، معتبرًا هذه النقوش "رسالة حقيقية إلى كل من يراهن على تفتت المجتمع السوري وتفرقه، إضافة إلى كونها تجسيدًا حقيقيًا لوحدة الشعب السوري وتعاضده على مر الزمان، من دون أن تنال منه نوائب الدهر وابتعاده عن التفرقة والفرقة، وأن الرأي استقر في حال إصدار هذه الليرة على صكّ كمية تصل إلى 5 آلاف ليرة ذهبية منها بشكل أولي، مع إرفاقها بشهادة رسمية صادرة عن جمعية الصاغة بوزن الليرة وعيارها وجهة إصدارها".‏

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكشف عن مشروع ليرة ذهبية سورية بدلاً من الإنكليزية والرشادية الكشف عن مشروع ليرة ذهبية سورية بدلاً من الإنكليزية والرشادية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكشف عن مشروع ليرة ذهبية سورية بدلاً من الإنكليزية والرشادية الكشف عن مشروع ليرة ذهبية سورية بدلاً من الإنكليزية والرشادية



أكملت مظهرها بمكياج ناعم مع أحمر الشفاه الداكن

تشاستين بفستان أزرق خلال تواجدها في أمستردام

أمستردام ـ لينا العاصي
بعد تلقيها ترشيح لجائز أفضل ممثلة عن فيلم درامي لجائزة "غولدن غلوب" قبل يوم واحد فقط، تألقت جيسيكا تشاستين، بإطلالة أنيقة ومميزة خلال العرض الأول لفيلمها الجديد "Molly's Game" في أمستردام ليلة الثلاثاء. وجذبت الممثلة البالغة من العمر 40 عاما أنظار الحضور والمصورين، لإطلالتها المذهلة حيث ارتدت فستانا طويلا بلا أكمام باللون الأزرق، يتميز بخط عنق منخفض، وتطريزا مزخرفا بالجزء العلوي الذي يطابق أقراطها الفضية المتدلية، أكملت إطلالتها بمكياجا ناعما مع أحمر الشفاه الداكن، وظل العيون الدخاني، وحمرة الخد الوردية التي أبرزت ملامحها التي لم تؤثر عليها سنوات العمر، وصففت شعرها الذهبي لينسدل على أحد كتفيها وظهرها. يأتي ذلك بعد أن كشفت تشاستين أنها فوجئت بتلقي ترشيحها الخامس لجائزة غولدن غلوب لأفضل ممثلة عن فيلمها الجديد "Molly's Game"، ومؤخرا، قالت الممثلة لصحيفة "نيويورك تايمز" إنها تخشى من قرارها بالتحدث عن المنتج السينمائي هارفي وينشتاين بعد فضائحه الجنسية، وأن

GMT 03:10 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

ليندا هويدي تشدد على ضرورة الابتعاد عن الملابس الفضفاضة
  مصر اليوم - ليندا هويدي تشدد على ضرورة الابتعاد عن الملابس الفضفاضة

GMT 08:49 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح فنادق خاصة بالتزلج في جبال الألب الشتاء الجاري
  مصر اليوم - افتتاح فنادق خاصة بالتزلج في جبال الألب الشتاء الجاري

GMT 09:03 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

إليك أفضل سبعة متاجر خاصة بهدايا عيد الميلاد
  مصر اليوم - إليك أفضل سبعة متاجر خاصة بهدايا عيد الميلاد

GMT 04:53 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

روسيا توسع من ترسانتها النووية وتتحدى معاهدة "ستارت"
  مصر اليوم - روسيا توسع من ترسانتها النووية وتتحدى معاهدة ستارت

GMT 06:15 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

عزيزة الخواجا تدعو الإعلاميين إلى المحافظة على مهنيتهم
  مصر اليوم - عزيزة الخواجا تدعو الإعلاميين إلى المحافظة على مهنيتهم

GMT 03:04 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"
  مصر اليوم - أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة أنوثة

GMT 06:57 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة
  مصر اليوم - أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon