مسؤولو النشر أكَّدُوا ظهور كتب السيسي والجمهور أحبَّ معرفة تاريخ الجماعة

انخفاض ملحوظ في مبيعات الكتب الدينيَّة في المعرض وإقبال على كتب "الإخوان"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انخفاض ملحوظ في مبيعات الكتب الدينيَّة في المعرض وإقبال على كتب الإخوان

معرض الكتاب في دورته الـ 45
القاهرة - رضوى عاشور

أكَّدَ مسئولو دُورِ النشر في معرض الكتاب في دورته الـ 45 أن هذا العام شهد تراجع ملحوظ في مبيعات الكتب الدينية، كنتيجة طبيعية لما خلَّفة "الإخوان" في عقول المواطنين بعد تلاعبهم بالنصوص الدينية وتطويعها لخدمة أغراضهم، فيما ارتفعت مبيعات الكتب التي ترصد لتاريخ "الإخوان" وعام من حكمهم، ومن بينها كتاب "لماذا سقط الإخوان" لخالد منتصر، "وسقوط الصمت" لعمار علي حسن، وكتاب "الإسلام السياسي من عام الجماعة إلى حكم الجماعة"، وغيرها، عازين ذلك إلى رغبة الجهور في معرفة ما لم يكُونوا يعرفونه عن "الإخوان"، خاصة بعد انكشاف عشرات الأسرار بعد إزاحتهم من الحكم، وربط ذلك بتعليمات مؤسِّسي فكر الجماعة حسن البنا وسيد قطب.
وأكَّد أشرف بركات أحد المسؤولين في "دار مدبولي" للنشر أن من أكثر الكتب مبيعًا حتى الآن الكتب التي هي ضد "الإخوان"، والتي تتناول تاريخهم بالنقد.
وأوضح "من أهم الإصدارات الجديدة لدار مدبولي التي حقَّقَت أعلى نسبة مبيعات إلى الآن، كتب "حسن البنا" ، و"قطب وثورة يوليو" للكاتب حلمي النمنم.
وأشار محمد سيد، أحد مسئولو أكشاك الأزبكية أن هذا العام شهد تراجعًا ملحوظًا في الكتب الدينية إذا ما قُورِن بالعام الماضي الذي شهد إقبالاً ملحوظًا على الكتب الدينية، مُرجِّحًا أن يكون هذا التراجع ناتجًا عن "تلاعب الإخوان بالدين خلال عام حكمهم، وظهور عشرات الكتب التي تُطوِّع النصوص الدينية لخدمة الجماعة، والترويج أنهم رجال دين وأمانه، وهو ما كُشِف أنه غير صحيح".
فيما أوضح محمد موافي، مسؤول دار "جزيرة الورد" للنشر،: "الإقبال على المعرض ضعيف جدًا، وحركة البيع تكاد تكون منعدمة، ومع ذلك فإن اهتمام المواطنين داخل المكتبة يَنصَبّ دائمًا على الكتب الخاصة بمرسي، وتلك التي تتحدث عن جماعة "الإخوان المسلمين"، حيث كان أكثر الكتب مبيعًا في المكتبة هو كتاب " تجربتي في سراديب الإخوان" للكاتب سامح عيد، يليه كتاب "الإخوان المسلمون بين ملك وثلاثة رؤساء".
وأعلن أحمد مصطفى، مسؤول دار كنوز، "أكثر الكتب التي يسأل عنها المواطنين هي الكتب السياسية، خاصة ما يخص جماعة الإخوان المسلمين، مثل كتاب "الداهية والهلفوت" للكاتب محمد الباز".
وأشار إلى وجود إقبال أيضًا على الكتب الجديدة التي تتحدث عن الفريق السيسي وكواليس خلع "الإخوان" مثل كتاب "الجنرال المنقذ" للكاتب عادل بخيت، لافتاً إلى أنه باع 6 نسخ منه حتى الآن، على الرغم من أن الكاتب ليس مشهورًا، ورغم ضعف الإقبال على المعرض.
وأعلنت سالي يوسف، إحدى رواد المعرض، والتي كان في حوزتها العديد من كتب مرسي و"الإخوان": "طبيعي جدًا أن الناس تبحث عن هذه الكتب لتتعرَّف على أعدائها عن قرب، وكنوع من الفضول لمعرفة كواليس ما حدث في أيام حكم الإخوان".
وأوضحت: "على الرغم من يقيننا بأن الوطن كان يسير نحو الهاوية في حكم مرسي إلا أننا لا بد أن نبحث عن الكتب التي تسجل وقائع الفساد والخيانة حتى يكون حديثنا على أساس صحيح، ووفقًا لوقائع منطقية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - انخفاض ملحوظ في مبيعات الكتب الدينيَّة في المعرض وإقبال على كتب الإخوان   مصر اليوم - انخفاض ملحوظ في مبيعات الكتب الدينيَّة في المعرض وإقبال على كتب الإخوان



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - انخفاض ملحوظ في مبيعات الكتب الدينيَّة في المعرض وإقبال على كتب الإخوان   مصر اليوم - انخفاض ملحوظ في مبيعات الكتب الدينيَّة في المعرض وإقبال على كتب الإخوان



F
  مصر اليوم - ريجنسي كيوتو ينقلك إلي اليابان وأنت في إيطاليا

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم - منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:30 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

الزلازل تضرب حديقة يلوستون الوطنية في أسبوع

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon