اعتبر عمل الجمعيات بالإخطار نوعًا من الفوضى وطالب بإنقاذ الشباب

رئيس وزراء مصر الأسبق يوكّد أن الدستور الجديد لا يحمي الثقافة والإبداع

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - رئيس وزراء مصر الأسبق يوكّد أن الدستور الجديد لا يحمي الثقافة والإبداع

رئيس وزراء مصر الأسبق والرئيس الأسبق للجمعيات الثقافية الدكتور عبد العزيز حجازي
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي أكّد رئيس وزراء مصر الأسبق، والرئيس الأسبق للجمعيات الثقافية، الدكتور عبد العزيز حجازي، أنه لا يوجد  في الدستور الجديد أية كلمة تتعلق بالمقومات الثقافية عن الإبداع والفن، متسائلاً عن دور الأدباء والفنانين والشعراء، لاسيما أن الثروة السمكية تأخذ مادة، لكن الفنون والآداب لم تحصل على أي شيء. وحمّل حجازي وزارة الثقافة المسؤولية عن تحديد الهوية الثقافية التي وردت في الدستور، وأضاف "الحديث عن الماضي صعب في ضوء التطورات التي حدثت، والإمكانات المتاحة من التكنولوجيا".
وأشار إلى أنه "في الفترة الماضية كان عدد الجمعيات الثقافية أكثر من 4000 جمعية، من بينها الجمعيات الإسلامية، وأن الجمعيات المشتركة في الاتحاد العام كثيرة جدًا".
جاء ذلك خلال افتتاح المؤتمر العام للجمعيات الثقافية، تحت عنوان "الجمعيات الثقافية.. الواقع والطموحات"، برعاية وزير الثقافة الدكتور محمد صابر عرب.
ولفت إلى أن "عمل الجمعيات بالإخطار نوع من الفوضى، لأن هناك بعض الجمعيات تحصل على منح، وتسيء استخدام الأموال،
وكل حركة في البلد لها انعكاس اقتصادي، فأي عطل في أي مرفق من مرافق الدولة يخسر البلاد الملايين".
وتابع "نحن نحتاج إلى مجموعة من العناصر التي توجه ثقافة السلام، فالأديان جميعها تدعو إلى السلام، وثقافة الانفتاح على الثقافة الخارجية، فنحن نقتل البحث العلمي في مصر"، داعيًا إلى "إنقاذ شباب مصر".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - رئيس وزراء مصر الأسبق يوكّد أن الدستور الجديد لا يحمي الثقافة والإبداع   مصر اليوم - رئيس وزراء مصر الأسبق يوكّد أن الدستور الجديد لا يحمي الثقافة والإبداع



  مصر اليوم -

رفقة زوجها خوسيه أنطونيو باستون في إسبانيا

إيفا لونغوريا أنيقة خلال حفل "Global Gift Gala"

مدريد - لينا العاصي
انتقلت إيفا لونغوريا بشكل سلس من لباس البحر الذي ارتدته على الشاطئ وهي تتمتع بأيام قليلة مبهجة في أشعة الشمس الإسبانية مع زوجها خوسيه أنطونيو باستون، إلى ملابس السهرة النسائية، عندما وصلت في إطلالة غاية في الأناقة لحفلة "Global Gift Gala"، مساء الجمعة في المطعم الراقي "STK Ibiza". وكانت الممثلة البالغة من العمر 42 عامًا، محط أنظار الجميع عندما ظهرت على السجادة الحمراء، حيث بدت بكامل أناقتها مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا من اللون الأبيض، والذي أظهر قوامها المبهر، ومع الفستان  بالأكمام الطويلة، ارتدت ايفا لونغوريا زوجًا من الصنادل "سترابي" ذو كعب أضاف إلى طولها بعض السنتيمترات بشكل أنيق وجذاب. وعلى الرغم من تباهيها بملامح وجهها الطبيعي الجميل، وضعت نجمة المسلسل التلفزيوني الشهير "Desperate Housewives" بريقًا مثيرًا من الماكياج، حيث أبرزت جمالها الطبيعي مع ظل سموكي للعين، والقليل من أحمر الخدود وأحمر الشفاه الوردي.  وحافظت إيفا على إكسسواراتها بالحد

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - رئيس وزراء مصر الأسبق يوكّد أن الدستور الجديد لا يحمي الثقافة والإبداع   مصر اليوم - رئيس وزراء مصر الأسبق يوكّد أن الدستور الجديد لا يحمي الثقافة والإبداع



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon