إضافة إلى 12 مشروعًا في "منتدى الإنتاج المشترك"

"الإسماعيلية للأفلام الوثائقية" يشهد 10 عروض عالمية أولى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإسماعيلية للأفلام الوثائقية يشهد 10 عروض عالمية أولى

مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة
القاهرة ـ محمد علوش

أعلن السينمائي كمال عبد العزيز أن مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة سيقوم هذا العام بتكريم المخرجة الوثائقية المصرية تهاني راشد، مع المخرج والمنتج الإيطالي المخضرم جيان فيتوريو بالدي، وكشف أن المهرجان سيضم في مسابقاته الرسمية العروض العالمية الأولى لعشرة أفلام. وسيشهد المهرجان هذا العام انطلاق الدورة الأولى من منتدى الإسماعيلية للإنتاج المشترك ليكون المنتدى الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، الذي يتخصص في الأفلام الوثائقية.
وتنطلق في الرابع من حزيران/ يونيو المقبل، الدورة الـ 16 من مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة برئاسة رئيس المهرجان ورئيس المركز القومي للسينما كمال عبد العزيز، ومع مدير المهرجان الجديد السينارست محمد حفظي.
ويُعد مهرجان الإسماعيلية أحد أعرق المهرجانات في العالم العربي، وأول المهرجانات العربية التي تتخصص في الأفلام الوثائقية والقصيرة، حيث بدأت أولى دوراته في العام 1988.
وقدم المهرجان الفرصة لصناع الأفلام من كل أنحاء العالم لعرض أفلامهم، والتنافس بها في تجمع فريد في نوعه، وبجانب تخصصه الرائد في الأفلام الوثائقية والقصيرة، ضم المهرجان لدورات عدة قسمًا خاصًا للأفلام التجريبية، كما أقام مسابقة خاصة لأفلام التحريك والرسوم.
ويستضيف المهرجان هذا العام العروض العالمية الأولى للعديد من الأفلام المشاركة، منها أفلام عدة في مسابقة الأفلام الوثائقية وهي مدينة الفضاء (إيطاليا)، إلكتروشعبي (مصر)، 7/24 (صربيا)، 25/52 (مصر)، وفيلم وقائع مواطن عادي (تونس)، بالإضافة إلى فيلمين في مسابقة أفلام التحريك هما راندا (لبنان) وفيلم لماذا لا تقتل الذبابة؟ (إيران)، وفيلم واحد في مسابقة الأفلام القصيرة هو فردي (مصر).
وفي دورته الأولى، يستضيف منتدى الإسماعيلية للإنتاج المشترك 12 مشروعًا لأفلام قيد التطوير أو في مرحلة ما بعد
الإنتاج، حيث سيتم دعوة صناع الأفلام لقضاء 3 أيام في الإسماعيلية ابتداء من يوم 5 حزيران/ يونيو، حيث يحصل ممثلو المشاريع على فرص لإجراء مقابلات فردية مع الخبراء، وكلاء المبيعات والممولين، إلى جانب الجوائز التي يقدمها المنتدى، والتي يبلغ مجموعها 20 ألف دولار.
بعض الأفلام المشاركة بـ منتدى الإسماعيلية للإنتاج المشترك:
مكان تحت الشمس | قيد التطوير/الإنتاج، إخراج: كريم أيتونا (المغرب)
Belly Dancing across Borders | قيد التطوير/الإنتاج، إخراج: محمد العبودي (المغرب / فنلندا)
سينما وهبي | قيد التطوير/الإنتاج، إخراج: نضال الدبس (سوريا / مصر)
جان دارك مصرية | قيد التطوير/الإنتاج، إخراج: إيمان كامل (مصر / الكويت)
عندي صورة | قيد التطوير/الإنتاج، إخراج: محمد زيدان (مصر)
ساكن | قيد التطوير/الإنتاج، إخراج: ساندرا مادي (الأردن)
Just to let you know I'm alive | قيد التطوير/الإنتاج، إخراج: إيمانويلا تسوكالا (إيطاليا)
The Orchard Keepers | قيد التطوير/الإنتاج، إخراج: بريونا دونا (أيرلندا، سويسرا، مصر)
واستضافت مدينة الإسماعيلية الهادئة هذا المهرجان طوال 15 دورة من عمره، وهي إحدى أجمل المدن المصرية التي تطل على خليج وقناة السويس، الواصلين بين البحرين الأحمر والأبيض المتوسط، لتمارس المدينة دورها في التواصل بين الحضارات، كما فعلت قناة السويس طوال ما يقارب من قرن ونصف القرن من الزمن.
وتأسست المدينة في عهد الخديوي إسماعيل الذي حملت اسمه، وذلك تزامنًا مع افتتاح القناة في العام 1869، وتم تصميمها على الطراز الفرنسي بطابع كولينالي، ولا تزال شوارعها الأساسية تحتفظ بهذا الطابع التاريخي.
ويتركز نشاطها الاقتصادي في السياحة والزراعة والأعمال الخاصة بالقناة، وقد صار المهرجان جزءًا من نسيجها الثقافي المحلي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإسماعيلية للأفلام الوثائقية يشهد 10 عروض عالمية أولى   مصر اليوم - الإسماعيلية للأفلام الوثائقية يشهد 10 عروض عالمية أولى



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإسماعيلية للأفلام الوثائقية يشهد 10 عروض عالمية أولى   مصر اليوم - الإسماعيلية للأفلام الوثائقية يشهد 10 عروض عالمية أولى



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon