لم يسلم من مُهاجمة مُؤيِّدي الأسد وسُخرية المعارضة

عضو مجلس الشَّعب ماهر الحجار أول مرشح للانتخابات الرِّئاسيَّة السُّوريَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عضو مجلس الشَّعب ماهر الحجار أول مرشح للانتخابات الرِّئاسيَّة السُّوريَّة

مجلس الشعب السوري
دمشق ـ ريم الجمال

أعلن رئيس مجلس الشعب, جهاد اللحام، أن "المحكمة الدستورية العليا، تلقت من عضو مجلس الشعب السوري، ماهر حجار، أول طلب للترشح إلى الانتخابات الرئاسية السورية، المقرر إجراؤها في الثالث من حزيران/يونيو المقبل، في حين لم يعلن حتى الآن الرئيس الحالي، بشار الأسد، رسميًّا ترشحه إلى الانتخابات. وذكر اللحام، في بث مباشر، نقله التلفزيون الرسمي، "ورد من المحكمة الدستورية، استنادًا إلى طلب من عضو مجلس الشعب، ماهر عبدالحفيظ حجار، من مواليد حلب، (46 عامًا), أعلن فيه ترشيح نفسه لرئاسة الجمهورية العربية السورية، مع الوثائق المرفقة له".
أضاف اللحام، نقلًا عن الطلب، "استنادًا إلى أحكام دستور الجمهورية العربية السورية، وقانون المحكمة الدستورية العليا، وقانون الانتخابات العامة، نعلمكم عن واقعة ترشيح ماهر بن عبدالحفيظ حجار، لمنصب رئاسة الجمهورية العربية السورية، ليتسنى لأعضاء المجلس، أخذ العلم بذلك، وممارسة حقهم الدستوري، إذا رغبوا في تأييد المرشح المذكور".
وبحسب التلفزيون السوري، فإن "حجار حاصل على دبلوم دراسات لغوية عليا، من كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة حلب, ومتزوج، وله ابنة واحدة، وانتسب في العام 1984 إلى الحزب "الشيوعي" السوري، وكان من قادة الحركة الشيوعية في جامعة حلب لسنوات، وأصبح سكرتيرًا للمكتب الفكري للجنة المنطقية في حلب".
وانشق عن الحزب الشيوعي السوري في العام 2000، وشكَّل قيادة مُؤقَّتة للشيوعيين في حلب، وهو عضو في مجلس الشعب عن "الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير"، التي يرأسها قدري جميل، الذي سبق أن أقيل من منصبه كنائب لرئيس مجلس الوزراء قبل أشهر، وانتخب حجار عضوًا في مجلس الشعب، في الانتخابات البرلمانية التي جرت في العام 2012، ضمن قائمة "الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير" المعارضة.
وأشار التلفزيون السوري، إلى أن "حجار شارك في "الحراك الشعبي السلمي" في بداية الأزمة، بالتوازي مع نشاطه في عقد مؤتمرات حوارية، سبقت اللقاء التشاوري الحواري, الذي ترأسه نائب الرئيس السوري فاروق الشرع، وقامت السلطات بتنظيمه بعد أسابيع على بدء الحركة الاحتجاجية ضد الحكومة السورية في محاولة لاستيعابها".
وعلى الرغم من أن الانتخابات المقبلة، ستكون أول انتخابات رئاسية تعددية، في سورية، بحسب ما ذكر اللحام، إلا أن قانون الانتخابات الرئاسية الذي أقره مجلس الشعب في 14 آذار/مارس، يغلق الباب عمليًّا على احتمال ترشح أي من المعارضين المقيمين في الخارج، إذ يشترط أن يكون المرشح إلى الانتخابات أقام في سورية بشكل متواصل خلال الأعوام العشرة الماضية.
ولاقى ترشيح الحجار، ردود أفعال متباينة في الشارع السوري، حيث اعتبره معارضو الحكومة تمثيلية هزلية ليس أكثر, في حين أثار استياء وسخط مؤيدو الحكومة الذين أكَّدوا تمسكهم ببشار الأسد رئيسًا للبلاد, معتبرين في ذلك خطوة وقحة.
ويأتي ذلك، بينما كشف دبلوماسي منشق عن الحكومة السورية، أن "الرئيس السوري بشار الأسد لا يحق له الترشح لانتخابات الرئاسة المقبلة، المقرر إجراؤها في 3 حزيران/يونيو المقبل، بسبب الجنسية البريطانية التي تحملها زوجته، وهو أمر مخالف للقانون السوري، ولشروط الترشح لانتخابات الرئاسة، حيث ينص قانون الجنسية في سورية، وهو المرسوم التشريعي رقم 276 للعام 1969، في المادة (10) منه "يفقد العربي السوري جنسيته إذا تجنس بجنسية أجنبية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عضو مجلس الشَّعب ماهر الحجار أول مرشح للانتخابات الرِّئاسيَّة السُّوريَّة عضو مجلس الشَّعب ماهر الحجار أول مرشح للانتخابات الرِّئاسيَّة السُّوريَّة



GMT 05:42 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمات جديدة تواجه حكومة تريزا ماي بشأن "البريكست"

GMT 03:35 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف 6 لاجئين سوريين في ألمانيا بتهم الانتماء لـ"داعش"

GMT 03:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

موغابي يتنحى عن رئاسة زمبابوي بعد نحو أربعة عقود

GMT 22:14 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعد الحريري يدرس مع الرئيس السيسي مستجدات الأوضاع في لبنان

GMT 15:50 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيئة المفوضين في المحكمة الإدارية توصي برفض طعن يحيى دكروري

GMT 15:10 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي وتسيبراس يقرّان 2018 عامًا للصداقة بين مصر واليونان

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عضو مجلس الشَّعب ماهر الحجار أول مرشح للانتخابات الرِّئاسيَّة السُّوريَّة عضو مجلس الشَّعب ماهر الحجار أول مرشح للانتخابات الرِّئاسيَّة السُّوريَّة



خلال حفل عشاء خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

غوميز بشعر أشقر وفستان من "كالفن كلاين"

نيويورك ـ مادلين سعادة
بعد 24 ساعة فقط من ظهورها على المسرح للمرة الأولى في حفل جوائز الموسيقى الأميركية "AMA" في المدينة الأميركية لوس أنجلوس، منذ خضوعها لعملية زرع الكلى في الصيف الماضي،  خرجت النجمة العالمية سيلينا غوميز لدعم مؤسسة خيرية في مدينة نيويورك، الإثنين, حيث فاجأت البالغة من العمر 25 عامًا، جمهورها بالشعر الأشقر القصير، بعد أن كانت اشتهرت بشعرها الأسود الداكن، خلال حفل عشاء خيري لجمعية "Lupus Research Alliance" الداعمة لأبحاث مرض الذئبة، والتي تؤدي تمويلها إلى تطور تشخيص المرض، واكتشاف طرق الوقاية، ومن ثم علاج نهائي له. ونسقت الممثلة والمغنية الأميركية، شعرها الجديد مع فستان أصفر من مجموعة كالفن كلاين، بكتف واحد وتميز بقصته غير المتساوية فكان عبارة عن فستان قصير من الأمام ليكشف عن ساقيها وحذائها الأصفر والفضي من كالفن كلاين أيضًا، بينما من الخلف ينسدل ويلامس الأرض. وأضافت غوميز إلى اطلالتها جاكيت من الجينز مبطن بالفرو الأبيض

GMT 02:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف
  مصر اليوم - روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 03:30 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني
  مصر اليوم - علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني

GMT 03:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة "أون لايف"
  مصر اليوم - لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة أون لايف

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon