شدّد على أنّ دور الكنيسة في 3 تموز كان وطنيًّا وليس سياسيًا

تواضروس يكشف عن كواليس مشاركته في عزل الرئيس السابق محمد مرسي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تواضروس يكشف عن كواليس مشاركته في عزل الرئيس السابق محمد مرسي

الرئيس السابق محمد مرسي
القاهرة ـ محمد الدوي

كشف بابا الإسكندريَّة بطريرك الكرازة المرقسيَّة تواضروس الثاني، كواليس مشاركته في عزل الرئيس السابق محمد مرسي، موضحًا أنه "قبل ثلاثين يونيو الماضي كان هناك حالة من الغليان الشديدة، وجميعًا كنا نشعر بها". وأشار تواضروس، في تصريحات صحافيَّة، الثلاثاء، بقوله "أنا مواطن مصري أشعر بما يشعر به المصريون، فأنا أشاهد القنوات وأقرأ الصحف وأقابل الناس، وشعرت بحالة رفض عام غير طبيعية لما هو قائم". ولفت إلى "أنّ الجيش بدأ إعطاء مهلة زمنية للنظام السابق، بدأت بمدة أسبوع ثم 48 ساعة وبعدها كان يجب اتخاذ قرار، ولهذا جلسنا جميعًا كجيش وقيادات شبابيَّة وشخصيات عامة والأزهر والكنيسة للتشاور ماذا نفعل، في ظل رفض نظام الرئيس المعزول محمد مرسي أي استجابة"، وفقًا لقوله.
واستكمل "جلسنا نتشاور قبل إذاعة البيان لمدة خمس ساعات كاملة، وكانت مناقشة ديمقراطيَّة وجميعنا استمعنا لآراء بعضنا البعض، وبعد الاستقرار على ما سنفعله، بدأنا في صياغة بيان، وتم مراجعته ومراجعة كل كلمة به لعدة مرات، وبعد المراجعة لكلمات وفحوى البيان قام فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر بمراجعة البيان لُغويّا من حيث التشكيل، وبعد ذلك تم إلقاء البيان وطُلب من كل واحد منّا أن يُلقي كلمة".
وشدّد على أنّ مشاركة الكنيسة في 3 تموز/يوليو الماضي، كانت مشاركة وطنيّة وليست مشاركة سياسيّة، كونها كانت مشاركة لصالح مصر، كما قال في البيان الذي ألقاه.
وكشف عما أسماه شعور الأقباط بالخوف في ظل وجود "الإخوان" على سدة الحكم في البلاد، موضحًا "ربما شعرنا ببعض التخوف من المشهد السياسي في هذا الوقت، ولكن بطبيعتي إنني متفائل دائمًا وبطبيعتي أشعر أن حياتي بيد الله، فلهذا تجاوزنا مرحلة القلق سريعًا".
ونفى ما نُسب إليه بشأن وجود "أيّاد خبيثة" تقف خلف ثورة "25 يناير"، مشددًا على أنّ ما قاله في هذا الأمر، هو "إن ثورة 25 يناير تم سرقتها"، معقبًا "أتذكر أنني وقبل رسامتي بطريركًا، كتبت في ثورة 25 يناير شعرًا قلت فيه إنها ثورة قام بها أناس، وركبها آخرون وسرقوها".
ودافع تواضروس عن لائحة انتخاب البطريرك، نافيًا وجود أي بعد سياسي فيها أو ضغوط من أحد على الإطلاق، لافتًا إلى "أنّ كل ما في الأمر أنه ما زال غالبية الأقباط يعيشون داخل مصر وليس خارجها، فلدينا داخل مصر 16 أو 17 مليون قبطي، بينما لدينا 2 مليون فقط بالخارج، فشيء طبيعي أن ننحاز أن يكون من داخل مصر حيث العدد الأكبر".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تواضروس يكشف عن كواليس مشاركته في عزل الرئيس السابق محمد مرسي   مصر اليوم - تواضروس يكشف عن كواليس مشاركته في عزل الرئيس السابق محمد مرسي



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تواضروس يكشف عن كواليس مشاركته في عزل الرئيس السابق محمد مرسي   مصر اليوم - تواضروس يكشف عن كواليس مشاركته في عزل الرئيس السابق محمد مرسي



F
  مصر اليوم - ريجنسي كيوتو ينقلك إلي اليابان وأنت في إيطاليا

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم - منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:30 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

الزلازل تضرب حديقة يلوستون الوطنية في أسبوع

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon