بيّن السياسيّون المصريّون أنَّ حمدين صباحي دخل في معركة خاسرة

وزارة العدل تؤكّد أنَّ عدد نماذج التأييد المحرّرة بلغ أكثر من نصف مليون

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزارة العدل تؤكّد أنَّ عدد نماذج التأييد المحرّرة بلغ أكثر من نصف مليون

المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية حمدين صباحي
القاهرة – محمد فتحي

القاهرة – محمد فتحي أعلنت وزارة العدل عن أنّ إجمالي النماذج المحرّرة وصل إلى ما يزيد عن نصف  مليون نموذج، كان نصيب صباحي فيها 27 ألف توكيل، من 16 محافظة، إذ استكملها قبل ثلاث أيام فقط من غلق باب الترشح، وسط مجهود غير عادي من حملته، التي ذهبت إلى كل محافظات مصر، بغية جمع التوكيلات، وكانت محافظة كفر الشيخ، مسقط رأسه، هي صاحبة نصيب الأسد في التوكيلات، حيث جمعت ما يقرب من 7 ألاف توكيل وحدها.
وتردّدت أنباء داخل الأوساط السياسية عن أنَّ حملة المرشح الرئاسي المنافس المشير عبد الفتاح السيسي ساهمت في جمع "نماذج تأييد" لصالح صباحي، إثر خبر نشر في وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، يؤكَّد حشد حملة السيسي في كفر الشيخ، لجمع توكيلات لصباحي، لاسيما بعدما اعترفت حملة الأخير عن أنها عاجزة عن إكمال النماذج.
واعتبر رئيس حزب "التجمع" سيد عبد العال، في تصريح إلى "مصر اليوم"، أنَّ "المشهد الانتخابي يختلف عن الانتخابات السابقة، فهو مشهد انتخابي حقيقي، وعدد التوكيلات المطلوبة زاد بمعدل 5 ألاف توكيل، عن الانتخابات السابقة، التي كانت 20 ألف توكيل فقط، وكان هناك منفذ أخر للمرشح، وهو تزكية 20 نائبًا برلمانيًا، فكان الأمر سهل".
وعن تعثر حمدين في جمع التوكيلات، أكّد أنَّ "هذا ليس دليلاً على خارطة التصويت، مشيرًا إلى أنَّه "يرى المشهد محسوم بنسبة كبيرة  للمشير عبد الفتاح السيسي، لما يتمتع به من شعبية جارفة، وسط المصريين عامة، فضلاً عن تراجع شعبية حمدين في عدد كبير من الأماكن، التي حصد معظم أصواتها في الانتخابات السابقة، فمثلا الإسكندرية عانت فيها حملة حمدين، ووجدت صعوبة بالغة في جمع 1000 توكيل، في حين حصلت على 600 ألف صوت في الانتخابات الماضية".
وبيّن أنَّ "المعادلة في السابق كانت فيها الثورة أمام النظام القديم، والإخوان، الذي لم يجربهم الشعب، وكان الفريق شفيق ممثل لنظام مبارك، ومرسي ممثل للنظام الإسلامي الذي لم يجرب بعد، وحمدين كان ممثل الثوار، أما الآن فالوضع مختلف، السيسي له شعبية غير مسبوقة، ولا تقل عن شعبية الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، فهو من وقف بجوار الشعب، وخلصهم من نظام إرهابي كان يسعى إلى إقصاء كل مخالفيه، ولذلك أرى أنَّ منافسة حمدين غير معقولة، وأنَّ المشير سيتفوق كما حدث في التوكيلات وبنسبة عالية".
ويرى رئيس حزب "مصر العربي الاشتراكي" اللواء عادل القلا، في حديث إلى "مصر اليوم"، أنَّ "المشير السيسي سوف يحسم الانتخابات في جولتها الأولى، وبنسبة تتجاوز الـ90% من إجمالي أصوات الناخبين، وأنَّ حمدين لن يحصل إلا على أصوات الإخوان فقط".
ويأتي هذا فيما اعتبر رئيس حزب "الشعب الديمقراطي" المستشار أحمد جبيلي، في تصريح مماثل، أنَّ "الانتخابات ستكون منافسة في حب مصر، وستكون انتخابات حقيقة، بصرف النظر عن النتيجة، فسوف تأتي معبّرة عن رأي الشعب المصري، وترد على المشككين من أنصار الطابور الخامس، وخالد علي وأنصار الإخوان، وتثبت للعالم أنَّ ثورة 30 يونيو ثورة حقيقة، جاءت لترسي قواعد الديمقراطية الحقيقة".
وتابع "أكثر ما أخشاه هو تقاعس المصريين عن الذهاب إلى صناديق الاقتراع، لأنَّ المشاركة ستكون دليلاً فعليًا على موافقة الشعب، وحتى لا تكون سببًا تستند إليه الجماعة الإرهابية، في الترويج لنفسها".
وبشأن مشاركة "الإخوان" في الانتخابات الرئاسية، أكّد أنّهم "سيشاركون، وسيمنحون أصواتهم للمشير السيسي، حتى يستمروا في الترويج لفكر الانقلاب، وأنَّ 30 يونيو كانت انقلابًا وليست ثورة، وسيجعلون من نجاح المشير سببًا للاستمرار في التباكي على قاتلهم في رابعة، والحرس الجمهوري، ونهضة مصر، لأنَّ نجاح حمدين سيكون بالنسبة لهم نهاية لكل المزايدات"، متوقعًا أنَّ "السيسي سيحصد أكثر من 85% من الأصوات، مقابل 10% لصباحي".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة العدل تؤكّد أنَّ عدد نماذج التأييد المحرّرة بلغ أكثر من نصف مليون وزارة العدل تؤكّد أنَّ عدد نماذج التأييد المحرّرة بلغ أكثر من نصف مليون



GMT 22:41 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الطرق الصوفية في الإسكندرية تطالب بتهجير أهالي سيناء

GMT 16:04 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

افتتاح قسم المعلومات الجنائية في إدارة شرطة مترو الأنفاق

GMT 08:25 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تزايد المناطق العشوائية في دمياط نتيجة تنامي فرص العمل

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة العدل تؤكّد أنَّ عدد نماذج التأييد المحرّرة بلغ أكثر من نصف مليون وزارة العدل تؤكّد أنَّ عدد نماذج التأييد المحرّرة بلغ أكثر من نصف مليون



خلال خضوعها لجلسة تصوير لمجلة Billboard

سيلينا غوميز تبدو مثيرة في سترة سوداء مكشوفة الصدر

واشنطن ـ رولا عيسى
يعتبر عام 2017 للنجمة الشهيرة سيلينا غوميز، عاما حافلا بالكثير من الأحداث، بداية من طرح فيديو أغنيتها الجديدة wolves التي تخطت أكثر من 58 مليون مشاهدة على موقع اليوتيوب، وتصنيفها واحدة من أكثر المشاهير متابعة من الجماهير على إينستاغرام، إلى انفصالها عن حبيبها مغني الراب "ويكند"، وانتشار الشائعات حول رجوعها إلى حبيبها السابق جاستن بيبر، وقد انهت عامها بحصولها على لقب "إمرأة العام 2017" من قبل مجلة "Billboard" العالمية. وبعد حصولها اللقب الشهر الماضي، خضعت المغنية البالغة من العمر 25 عاما لجلسة تصوير خاصة بمجلة Billboard، حيث ظهرت مرتدية بدلة سوداء مثيرة، مع سترة مكشوفة الصدر، ولمسات من احمر الشفاة الداكن ومكياج العيون الدخاني، إضافة إلى شعرها الأسود الذي تركته منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها. وستنضم سيلينا إلى النجمات "مادونا"، "ليدي غاغا"، "تايلور سويفت" و"بيونسيه"، الاتي حصلوا على اللقب من قبل. وقال جون أماتو، رئيس مجلة "Billboard" :

GMT 10:52 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة متنوعة من أفضل المعاطف للشتاء للانتقاء بينها
  مصر اليوم - مجموعة متنوعة من أفضل المعاطف للشتاء للانتقاء بينها

GMT 10:43 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

فنادق عالمية تتيح لك تجربة الحياة المحلية بأجواء تقليدية
  مصر اليوم - فنادق عالمية تتيح لك تجربة الحياة المحلية بأجواء تقليدية

GMT 08:59 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

متجر جيمس أتكينسون يتمتع بتصميمات مذهلة
  مصر اليوم - متجر جيمس أتكينسون يتمتع بتصميمات مذهلة

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:30 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

نشرت أماكن فارغة في صفحاتها الافتتاحية
  مصر اليوم - نشرت أماكن فارغة في صفحاتها الافتتاحية

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 01:42 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف سيدة وزوجها في القاهرة ينصبان على الضحايا بصور جنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 11:49 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع منتخب مصر في التصنيف الشهري لـ"فيفا" مركزًا

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon