ارتفاع قتلى مُفخَّخة حمص إلى 16 وبراميل مُتفجِّرة على حلب وحماه

القوات الحكوميَّة تقصف درعا وإدلب والطَّيران الحربي يضرب اللَّاذقيَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - القوات الحكوميَّة تقصف درعا وإدلب والطَّيران الحربي يضرب اللَّاذقيَّة

القوّات الحكوميّة تقصف دير الزور
دمشق ـ جورج الشامي

أكَّد "المرصد السوري لحقوق الإنسان"، في محافظة درعا، أن "القوات الحكومية فتحت نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في مدينة نوى، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، كما تتعرض مناطق في درعا البلد، في مدينة درعا إلى قصف من القوات الحكومية". وفي محافظة حمص، "تشهد منطقة الحولة قصفًا من القوات الحكومية، ولا معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، وفي مدينة حمص سقط صاروخان على مناطق في شارعي؛ الميرسين والرئيس في الوعر، ومعلومات أولية عن سقوط عدد من الجرحى، بينما استشهد طفل جراء قصف للقوات الحكومية على مناطق في حي الوعر، بينما استشهد مقاتل من "الكتائب" المقاتلة خلال اشتباكات مع القوات الحكومية في حي الوعر، كذلك ارتفع عدد الأشخاص الذين توفوا إلى 14 شهيدًا، وقتيلين من عناصر المخابرات السياسية، أحدهما برتبة مساعد أول، بتفجير السيارة المُفخَّخة بالقرب من حاجز للقوات الحكومية على "دوار 8 آذار"، القريب من مسجد بلال، وعدد الخسائر البشرية مُرشَّح للارتفاع، بسبب وجود عشرات الجرحى بينهم، والذي بلغ أكثر من 18 على الأقل في حالة خطرة".
وفي محافظة القنيطرة، "تعرضت أماكن في منطقة بئر عجم إلى قصف من القوات الحكومية، ولا معلومات عن إصابات حتى اللحظة".
وفي محافظة حماه، "قصف الطيران المروحي بـ3 براميل مُتفجِّرة مناطق في الحي الجنوبي لبلدة مورك، وسط اشتباكات بين مقاتلي "الكتائب الإسلامية" المقاتلة، و"جبهة النصرة" من طرف، والقوات الحكومية مُدعَّمة بقوات الدفاع الوطني من طرف آخر في محيط البلدة، ومعلومات مُؤكَّدة عن إصابة 6 مقاتلين بجراح، بعضهم في حالة خطرة، وخسائر بشرية في صفوف القوات الحكومية، كما استشهد رجل من بلدة كفرزيتا، جراء إصابته في قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في البلدة، في حين سمعت أصوات إطلاق نار في حي القصور، في مدينة حماه، دون معلومات عن سبب وظروف إطلاق النار حتى اللحظة".
وفي محافظة إدلب، "تتعرض مناطق في بلدة الحصن، في سهل الروج، في ريف إدلب، إلى قصف من القوات الحكومية، ولم ترد معلومات إلى اللحظة، عن خسائر بشرية".
وفي محافظة اللاذقية، "قصف الطيران الحربي مناطق في محيط خربة سولاس، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، كذلك دارت اشتباكات بين القوات الحكومية مُدعَّمة بقوات الدفاع الوطني، ومُسلَّحين من جنسيات عربية و"المقاومة السورية لتحرير لواء أسكندرون"، ومقاتلي "حزب الله" اللبناني من طرف، ومقاتلي "جبهة النصرة"، و"جنود الشام"، و"حركة أنصار الشام"، و"حركة شام الإسلام"، و"حركة أحرار الشام"، ومقاتلي "الكتائب الإسلامية" المقاتلة من طرف آخر، في محيط "المرصد 45"، في ريف اللاذقية الشمالي.
وفي محافظة حلب، "تعرَّضت منطقة بالقرب من دوار جسر الحج، في مدينة حلب إلى قصف ببرميل مُتفجِّر، وأنباء عن سقوط شهداء وجرحى، كما سقطت قذيفة في حي السليمانية الخاضع لسيطرة القوات الحكومية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما استشهدت مواطنة جراء إصابتها في سقوط قذائف أطلقتها "كتائب إسلامية" مقاتلة على مناطق خاضعة لسيطرة القوات الحكومية في مدينة حلب".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوات الحكوميَّة تقصف درعا وإدلب والطَّيران الحربي يضرب اللَّاذقيَّة القوات الحكوميَّة تقصف درعا وإدلب والطَّيران الحربي يضرب اللَّاذقيَّة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوات الحكوميَّة تقصف درعا وإدلب والطَّيران الحربي يضرب اللَّاذقيَّة القوات الحكوميَّة تقصف درعا وإدلب والطَّيران الحربي يضرب اللَّاذقيَّة



بدت جذّابة في سروال الجينز الأزرق​​ ذو الخصر المرتفع

جيجي حديد تبرز في سترة صفراء للتغلب على البرودة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أثار مقطع مصوّر جديد لعارضة الأزياء الأكثر شهرة واناقة في العالم، جيجي حديد، رد فعل متناقض من قبل معجبيها، والذي أظهرت به مهاراتها في الملاكمة وشخصيتها الطبيعية دون حلاقة الشعر تحت إبطيها، حافظت على شخصيتها، وظهرت في إطلالة جذابة أثناء خروجها من شقتها الجديدة في نيويورك، يوم الجمعة، وبدت عارضة الأزياء ذات الـ 22 عاما، أنيقة وجذابة في سروال الجينز الأزرق الفاتح ذو الخصر المرتفع، مع بلوزة ضيقة بلون كريمي ذات رقبة عالية. وبدت جيجي حديد منتعشة أثناء حملها قهوة الصباح، واضافت سترة صفراء دافئة للتغلب على برودة الشتاء والتي طابقت تماما لون فنجان القهوة، وكشف سروالها الجينز عن زوج من الجوارب الملونة التي ترتديه مع حذاءها الضخم باللون الأصفر، وأكملت إطلالتها بنظارات سوداء لحمايتها من أشعة الشمس في فصل الشتاء، وصففت شعرها الأشقر الطويل لينسدل بطبيعته على ظهرها وكتفيها، في وقت سابق من هذا الأسبوع، عرضت جيجي

GMT 08:02 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

دار "شانيل" يكشف عن مجموعته "Metiers d'Art" في ألمانيا
  مصر اليوم - دار شانيل يكشف عن مجموعته Metiers d'Art في ألمانيا

GMT 09:06 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

"بينانغ" من أفضل وجهات العالم التي تتميز بالمطاعم
  مصر اليوم - بينانغ من أفضل وجهات العالم التي تتميز بالمطاعم

GMT 08:11 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

ستيفنز يشتري منزلًا مميّزًا مقابل قصر في سيدني
  مصر اليوم - ستيفنز يشتري منزلًا مميّزًا مقابل قصر في سيدني

GMT 07:24 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يحذف "تغيرات المناخ" من استراتيجية الأمن القومي
  مصر اليوم - ترامب يحذف تغيرات المناخ من استراتيجية الأمن القومي

GMT 09:31 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

موظفات "فوكس نيوز" تطالبن روبرت مرودخ بوقف الأكاذيب
  مصر اليوم - موظفات فوكس نيوز تطالبن روبرت مرودخ بوقف الأكاذيب

GMT 07:28 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا
  مصر اليوم - قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا

GMT 07:46 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه
  مصر اليوم - خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 23:28 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

الأرصاد يحذر من تقلبات جوية وأمطار اعتبارًا من الجمعة

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon