الإبقاء على 4 منهم لحين انتهاء التحقيقات

الإفراج عن 57 صيادًا مصريًا دخلوا المياه الإقليمية السعوديَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإفراج عن 57 صيادًا مصريًا دخلوا المياه الإقليمية السعوديَّة

السعودية تفرج عن الصيادين المصرين الذين دخلوا المياه الإقليمية السعودية
القاهرة ـ محمد الدوي

غادر اليوم الاثنين الصيادون المصريون الذين دخلوا المياه الإقليمية السعودية (جزيرة فراسان) بدون إذن، لاصطياد الأسماك يوم الجمعة الماضي وعددهم 57 صيادًا على متن مركب الصيد "الكعبة الشريفة" في حراسة زوارق حرس الحدود السعودي بعد أن تم تزويدهم بالوقود والمؤن والغذاء. كان حرس الحدود السعودي يقوم بتوفير ثلاث وجبات طعام للصيادين الذين ظلوا على متن المركبين، ولم يتم احتجازهم مع توفير الرعاية والعلاج لهم، وإتاحة الفرصة للاتصال بذويهم في مصر، وذلك وفق متابعة قائد حرس الحدود بفرسان العقيد فيصل الجهني.
يأتي ذلك في الوقت الذي ظل فيه 4 أشخاص على ظهر المركب الأخرى انتظارا لانتهاء التحقيقات مع زملائهم الأربعة الذين يتولون قيادة المركبين، والذين يواجهون تهمًا تتعلق بالدخول إلى المياه الإقليمية السعودية بدون إذن واصطياد الأسماك بالمخالفة.
بالإضافة إلى عدم الامتثال إلى أوامر التوقف ومحاولة الهروب، مما أدى لإطلاق النار على ماكينات المركبين وتسبب في وفاة أحد الصيادين بالخطأ، والذي سيغادر جثمانه الثلاثاء 4 مارس/ آذار إلى مصر بعد طلب ذويه، وإرسال توكيل منهم بإنهاء الإجراءات.
في الوقت نفسه، تم توقيف مركب صيد مصري ثالث يحمل اسم "بركة الحاج علوش" منذ يومين على متنه 37 صيادًا في منطقة سعودية أخرى تسمى "القحمة" تابعة لمنطقة عسير، وليس لمنطقة فراسان بجيزان.
وكان هذا المركب متواجدًا بالمياه الإقليمية السعودية بدون إذن من عدة أشهر وعاد مرة أخرى.
وقال السفير عادل الألفي، قنصل مصر العام بجدة، إن هذه الظاهرة المؤسفة أصبحت تتكرر كثيرا في الآونة الأخيرة؛ مما يتطلب ضرورة وسرعة العمل على توعية هؤلاء الصيادين بعدم الإقدام على اختراق المياه الإقليمية لدول الجوار حماية لهم ولمراكبهم.
وناشد الألفي جميع الصيادين المصريين ضرورة الالتزام بعدم اختراق المياه الاقليمية للدول المجاورة لمصر حتى لا يتعرضوا للعقوبات وقال لابد من توعية هؤلاء الصيادين لعدم تكرار هذا الخطأ.
وأشار إلى أن تكرار هذا الاختراق قد يؤدي إلى اتخاذ السلطات السعودية موقفا أكثر تشددا مع هؤلاء الصيادين، يتمثل في تطبيق الإجراءات القانونية التي تصل إلى توقيع عقوبة الحبس والغرامة ومصادرة المراكب والأسماك لانتهاك المياه الإقليمية.
وأبدي شكره وتقديره لما تقوم به السلطات السعودية وحرس الحدود السعودي من مساعدة لهؤلاء الصيادين والاكتفاء بالاحتجاز عدة أيام وعدم القيام بإجراءات قانونية أخرى، وعدم مصادرة المراكب مع توفير المأكولات والمشروبات والمؤن، وكل مايطلبونه؛ تقديرا للعلاقات الأخوية بين البلدين.
وقال الألفيظ: إن ذلك لا يعطي الأخوة الصيادين الحق في الدخول عنوة للمياه الإقليمية والصيد فيها.
ومن جانبه صرح المهندس فاخر عبدالواحد رئيس الجالية المصرية بجيزان الذي يبذل جهودا مستمرة لإنهاء أي مشكلات تتعلق بهؤلاء الصيادين أو من سبقوهم في عدة مرات بأنه سيتم أيضا مغادرة باقي الصيادين بعد انتهاء التحقيقات (8 من قائدي المراكب والميكانيين)، والعودة بالمركب الثاني خلال الأيام القليلة المقبلة.
وطالب المهندس فاخر عبدالواحد بضرورة إجراء دورات تثقيفية لهؤلاء الصيادين من خلال شيوخ الصيادين، بحيث لا يتعدون على المياه الإقليمية للدول المجاورة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإفراج عن 57 صيادًا مصريًا دخلوا المياه الإقليمية السعوديَّة الإفراج عن 57 صيادًا مصريًا دخلوا المياه الإقليمية السعوديَّة



GMT 03:39 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي يُعيِّن مصطفى مدبولي قائمًا بأعمال رئيس الوزراء

GMT 14:26 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ضبط سيارتين مفخختين وتوقيف 9 متطرفين وقتل 3 في وادي النطرون

GMT 11:19 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إضافة كيانين و11 فردًا لقوائم "الإرهاب" المدعومة من قطر

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإفراج عن 57 صيادًا مصريًا دخلوا المياه الإقليمية السعوديَّة الإفراج عن 57 صيادًا مصريًا دخلوا المياه الإقليمية السعوديَّة



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon