إقراره بغالبيَّة 200 صوت مقابل تحفُّظ 4 نواب ورفض 12 نائبًا

التأسيسيّ التونسيّ يصادق على الدستور الثاني للجمهوريَّة منذ القراءة الأولى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - التأسيسيّ التونسيّ يصادق على الدستور الثاني للجمهوريَّة منذ القراءة الأولى

المجلس الوطني التأسيسي التونسي (البرلمان)
تونس - أزهار الجربوعي

صادق نواب المجلس الوطني التأسيسي التونسي (البرلمان)، في منتصف ليل الأحد 26 يناير 2014، على الدستور الثاني للجمهورية التونسية، بغالبية 200 صوت من جملة 216 نائبًا، ونَجَحَ الدستور التونسي الجديد في نيل ثقة نواب المجلس الوطني التأسيسي منذ القراءة الأولى بغالبية 200 صوت و4 محتفظين و12 رافضين.
ويُعتَبر هذا الدستور ثاني دستور للجمهورية التونسية بعد دستور 1959، وسيُشرف، الإثنين 27 يناير 2014، رئيسُ الجمهورية المنصف المرزوقي ورئيس الحكومة المستقيلة علي العريض ورئيس المجلس الوطني التأسيسي مصطفى بن جعفر على ختم الدستور، بحضور شخصيات سياسية وبرلمانية دولية.
وعَلَت هتافات النصر والنشيد الرسمي التونسي داخل  قاعة المجلس الوطني التأسيسي احتفالاً بتمرير الدستور، وإيذانًا بانفراج الأزمة السياسة التي تعصف بالبلاد منذ أشهر، كما ردّد النواب عبارات الوفاء لدماء شهداء "ثورة 14 يناير 2011".
وعَرَفَت مداولات وأشغال صياغة ومناقشة الدستور التونسي، مخاضا عسيرا تراوح بين الاحتجاجات والتوتر والعنف، وصولاً إلى درجة الاغتيالات السياسية التي راح ضحيتها النائب محمد البراهمي في 25 تموز/ يوليو 2013.
وسبَقَت عملية المصادقة على الدستور إعلان تشكيلة الحكومة الجديدة التي يترأسها مهدي جمعة، والتي ستتولى الإشراف على ما تبقى من مرحلة الانتقال الديمقراطي في تونس، وتنظيم الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة، وفق ما تنص عليه خارطة طريق الحوار الوطني، الذي أنهى الأزمة السياسية التي فجّرها اغتيال النائب محمد البراهمي.
ووقَّع نواب المجلس الوطنى التأسيسى على إعادة تنقيح الفصل 19 من التنظيم الموقت للسلطات العمومية (الدستور الموقت)، ليتم التنصيص على سحب الثقة من الحكومة المقبلة ووزرائها بموافقة غالبية ثلاثة أخماس أعضاء المجلس.
وصادق نواب المجلس على تنقيح الفصل 4 من التنظيم الموقت للسلطات العمومية، بما يتيح للمجلس التمتع باستقلاليته الإدارية والمالية.
وأكَّدَت مصادر خاصة لـ"مصر اليوم" أن العديد من الشخصيات السياسية ورؤساء مجالس شيوخ ومجالس برلمانية ورؤساء منظمات دولية سيشاركون في جلسة ختم الدستور التونسي، الإثنين، من بينهم رئيس البرلمان العربي، ورئيس مجلس  شيوخ النمسا، ورئيس البرلمان المغربي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - التأسيسيّ التونسيّ يصادق على الدستور الثاني للجمهوريَّة منذ القراءة الأولى   مصر اليوم - التأسيسيّ التونسيّ يصادق على الدستور الثاني للجمهوريَّة منذ القراءة الأولى



GMT 23:57 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مشيرة خطاب تؤكد أن مصر خاضت معركة "اليونسكو" بشرف ونزاهة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - التأسيسيّ التونسيّ يصادق على الدستور الثاني للجمهوريَّة منذ القراءة الأولى   مصر اليوم - التأسيسيّ التونسيّ يصادق على الدستور الثاني للجمهوريَّة منذ القراءة الأولى



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو البنفسجي الفاخر وحذاء براق

بيونسيه جاءت متألقة في حفلة تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعادة
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 05:38 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُوضّح أنّ الابتكار هدف ثابت في مسيرته المهنية
  مصر اليوم - عقل فقيه يُوضّح أنّ الابتكار هدف ثابت في مسيرته المهنية

GMT 07:18 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يُؤكِّدون أنّ بحيرة "بايكال" تمر بأزمة تلوّث خطيرة
  مصر اليوم - خبراء يُؤكِّدون أنّ بحيرة بايكال تمر بأزمة تلوّث خطيرة

GMT 09:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث
  مصر اليوم - الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث

GMT 03:27 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

جامعة كامبريدج تدرس إطلاق تنبيهات لمحاضرة شكسبير الدموية
  مصر اليوم - جامعة كامبريدج تدرس إطلاق تنبيهات لمحاضرة شكسبير الدموية

GMT 05:08 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تكشف كيف تغلبت على المرض برفع الأثقال
  مصر اليوم - ناجية من السرطان تكشف كيف تغلبت على المرض برفع الأثقال

GMT 04:42 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
  مصر اليوم - دراسة تكشف أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 07:27 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات ""GTS
  مصر اليوم - بورش الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات GTS

GMT 07:34 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "570 S سبايدر" الأحدث في سلسلة "ماكلارين"
  مصر اليوم - سيارة 570 S سبايدر الأحدث في سلسلة ماكلارين

GMT 05:22 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط في زوج المستقبل أن يكون فنانًا
  مصر اليوم - شيري عادل تشترط في زوج المستقبل أن يكون فنانًا

GMT 02:23 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يؤكّد سعادته بالتكريم في مهرجان الإسكندرية

GMT 07:07 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

علامات الأزياء الكبرى تضع الكلاب على قمة هرم الموضة

GMT 02:39 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 06:48 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان يظل واعيًا لعدة دقائق بعد إعلان خبر وفاته

GMT 04:41 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا بخصوصية لا مثيل لها

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon