اشتباكات عنيفة في درعا ومصيف سلمى تحت القصف المستمرّ

مقتل طفل بقناصة الحكومة في العسالي وبراميل متفجّرة على حلب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مقتل طفل بقناصة الحكومة في العسالي وبراميل متفجّرة على حلب

اشتباكات عنيفة في درعا ومصيف سلمى تحت القصف
دمشق - جورج الشامي

قتل طفل برصاص قنّاصة قوّات الحكومة في حي العسالي في دمشق، بالتزامن مع وقوع اشتباكات عنيفة بين قوات الأخير والجيش السّوري الحرّ في الحيّ، ووسط قصف  لقوات الحكومة بمدافع الفوزديكا، كما قصفت قوات الحكومة بقذائف الهاون حي التضامن في دمشق من مواقع تمركزها في شارع نسرين ، في حين ألقت عشرة براميل متفجّرة من الطيران المروحي على أحياء المدنيّين في مدينة داريا في الريف الدمشقي ما أدى إلى سقوط شهيدين، ووقوع عدد من الجرحى.
وفي كل من الزبداني والمقيلبية، قصفت مدفعية قوات الحكومة بشكل عنيف أماكن وجود المدنيين مما أسفر عن سقوط جرحى، بينما قصفت قوات الحكومة بقذائف الهاون مدينة دوما في ريف دمشق، وشن طيران الحكومة الحربي غارتين على مزارع بلدة خان الشيح ما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات.
وفي حلب قصفت قوات الحكومة بالطيران الحربي مشافي مدينة الصالحين في حلب، ما أدى إلى سقوط عدد من القتلى ووقوع جرحى، في حين ألقت قوات الحكومة بالبراميل المتفجرة على أحياء، قاضي عسكر والميسر والقاطرجي في مدينة حلب، ما أسفر عن سقوط قتيل ووقوع عدد من الجرحى، كما ألقت بالبراميل على مدخل المدينة الصناعية في حي الشيخ نجار، وعلى مدينة حريتان وعلى بلدة تل صيبين في ريف حلب الشمالي.
في حين دارت اشتباكات عنيفة بين قوات الحكومة والجيش السوري الحر عند محيط الجامع الكبير في حلب القديمة، وأفاد ناشطون بمقتل أربعة عناصر من قوات الحكومة خلال اشتباكات مع الجيش السوري الحر في محيط مطار النيرب العسكري في حلب. أما في إدلب، فقد انسحب تنظيم "دولة العراق والشام" من مدينة دركوش وسلمها لجبهة النصرة دون قتال، في حين استهدفت قوات الحكومة  برشاشات الطيران الحربي محيط بلدة تفتناز، واستهدفت  بقذائف الهاون والدبابات ناحية التمانعة في ريف إدلب من تجمع الخزانات ما أدى إلى وقوع جرحى.
وفي درعا سقط قتيلان جراء قصف مدفعي نفذته قوات الحكومة على مدينة الحراك في درعا من اللواء (52)، وسط اشتباكات بين قوات الأخير والجيش السوري الحر على أطراف اللواء المذكور، كما وقع قتيل وسقط عدد من الجرحى، في قصف بطيران الحكومة الحربي استهدف مدينة إنخل في ريف درعا الشمالي، وطال قصف الحكومة بالمدفعية بلدة النعيمة في ريف درعا مصدره كتيبة المدفعية في البانوراما ما أدى إلى وقوع إصابات وأضرار في المباني.
أما في حمص، فقد قصفت قوات الحكومة بقذائف الهاون بلدة الدار الكبيرة ما أدى إلى وقوع إصابات، كما استهدفت حي الوعر في حمص بالرشاشات الثقيلة ما أسفر عن وقوع أضرار مادية، يأتي ذلك في الوقت الذي قتل شخص وسقط عدد من الجرحى جراء قصف قوات الحكومة على مصيف سلمى في ريف اللاذقية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مقتل طفل بقناصة الحكومة في العسالي وبراميل متفجّرة على حلب   مصر اليوم - مقتل طفل بقناصة الحكومة في العسالي وبراميل متفجّرة على حلب



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مقتل طفل بقناصة الحكومة في العسالي وبراميل متفجّرة على حلب   مصر اليوم - مقتل طفل بقناصة الحكومة في العسالي وبراميل متفجّرة على حلب



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon