وزير الداخلية يدعو للتمسك بغور الأردن لأنها "العمق الاستراتيجي" لإسرائيل

كيري يبدأ جولة مكوكيَّة جديدة في المنطقة بلقاء نتنياهو والجمعة يقابل عباس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كيري يبدأ جولة مكوكيَّة جديدة في المنطقة بلقاء نتنياهو والجمعة يقابل عباس

وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو
 القدس المحتلة - أحمد نصَّار

 القدس المحتلة - أحمد نصَّار أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري، في بداية جولة محادثات جديدة باشرها مساء أمس الخميس  واستهلها بلقاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في القدس المحتلة ، أن اتفاق الإطار الذي يسعى إلى تمريره بين إسرائيل والفلسطينيين، يشمل جميع قضايا الحل الدائم. ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن كيري قوله إن "إطار المفاوضات الذي أريد تحقيقه سيتناول جميع القضايا التي نبحث فيها وهذا يشمل الحدود والأمن والقدس واللاجئين والاعتراف المتبادل وإنهاء الصراعوتابع "لا نريد فرض إطار على الجانبين، والإطار الذي أتحدث عنه يستند إلى أمور قالها الجانبان".
وأضاف "أقدر كثيراً القرار الصعب الذي اتخذه نتنياهو بالإفراج عن الأسرى، وأنا أعرف مدى صعوبته بالنسبة لإسرائيل وأنا أقدر إصرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس على مواصلة المفاوضات رغم المعارضة الداخلية التي يواجهها من جانب أشخاص كثيرين يدعونه للانسحاب من المحادثات".
أما نتنياهو فتساءل: "كيف يمكن لعباس أن يقول إنه مهتم بالسلام فيما يحتفل بالإفراج عن قتلة؟ أي رسالة يبعث بها للشبان الفلسطينيين؟".
وتابع "ليس غريباً على ضوء الاحتفالات بإطلاق سراح الأسرى وجود تصعيد في الإرهاب ضد إسرائيل، والفلسطينيون لا يتوقفون عن التحريض ضدنا في وسائل الإعلام وجهاز التعليم وفي جميع أوساط مجتمعهم، وهذه ليست الطريقة لتحقيق السلام وآمل أن لا يفوت أبو مازن فرصة السلام".
وسبق وصول كيري إلى إسرائيل جولة قام بها وزراء ونواب في الكنيست من حزب الليكود الذي يتزعمه نتنياهو في منطقة غور الأردن للتعبير عن رفض الحكومة الانسحاب من هذه المنطقة في إطار أي تسوية مع الفلسطينيين.
ونقلت وسائل إعلام عن وزير الداخلية الإسرائيلي، غدعون ساعر، الذي شارك في الجولة في الغور، قوله إن "المكان الذي نتواجد فيه يعبر عن المعضلة حيال مسألة أين ستمر الحدود الشرقية لإسرائيل، وهل ستمر في نهر الأردن أو، لا قدر الله، قرب نتانيا أو كفار سابا (وهما مدينتان في وسط إسرائيل)؟ وإذا لم نقف بصلابة في موضوع غور الأردن فإن إسرائيل ستبقى بدون عمق استراتيجي".
وفي بيان وزعه أمس، اعتبر أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه أن اتفاق الإطار المقترح الذي قدمته الولايات المتحدة الى طرفي النزاع "يقيد السيادة الفلسطينية" على الأراضي الفلسطينية. وقال "إن الدور الذي تقوم به الولايات المتحدة ووزير خارجيتها جون كيري مهم في المنطقة" إلا أنه كشف أن "اتفاق الإطار المقترح يقيد السيادة الفلسطينية على الأراضي الفلسطينية".
وكان الرئيس عباس، الذي يستقبل كيري اليوم، استبق وصول الوزير الأميركي بتطيير عدة رسائل ضمنها في كلمة متلفزة وجهها للشعب الفلسطيني ليلة الثلاثاء ـ الأربعاء بمناسبة الذكرى 49 لانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة، قائلاً: لن نهاب ولن نتردد لحظة في أن نقول لا ومهما كانت الضغوط لأي مقترح ينتقص أو يلتف على المصالح الوطنية العليا لشعبنا" مضيفاً: لن نصبر على استمرار تمدد السرطان الاستيطاني، خصوصاً في القدس، وسنستخدم حقنا كدولة مراقب في الأمم المتحدة في التحرك الديبلوماسي والسياسي والقانوني لوقفه.
وجدد الرئيس الرفض الفلسطيني أي "أحاديث عن اتفاقات مؤقتة أو انتقالية أو تجريبية أو أي أفكار تطيل عمر الاحتلال واستمرار معاناة شعبنا" قائلاً: "إن ذلك ليس على جدول أعمالنا لأننا نفاوض للتوصل إلى حل يقود وعلى الفور إلى قيام دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف على كامل الأراضي التي احتلت العام 1967، وإلى حل عادل لقضية اللاجئين وفق القرار 194، كما نصت عليه مبادرة السلام العربية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيري يبدأ جولة مكوكيَّة جديدة في المنطقة بلقاء نتنياهو والجمعة يقابل عباس كيري يبدأ جولة مكوكيَّة جديدة في المنطقة بلقاء نتنياهو والجمعة يقابل عباس



GMT 05:42 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمات جديدة تواجه حكومة تريزا ماي بشأن "البريكست"

GMT 03:35 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف 6 لاجئين سوريين في ألمانيا بتهم الانتماء لـ"داعش"

GMT 03:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

موغابي يتنحى عن رئاسة زمبابوي بعد نحو أربعة عقود

GMT 22:14 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعد الحريري يدرس مع الرئيس السيسي مستجدات الأوضاع في لبنان

GMT 15:50 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

هيئة المفوضين في المحكمة الإدارية توصي برفض طعن يحيى دكروري

GMT 15:10 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي وتسيبراس يقرّان 2018 عامًا للصداقة بين مصر واليونان

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيري يبدأ جولة مكوكيَّة جديدة في المنطقة بلقاء نتنياهو والجمعة يقابل عباس كيري يبدأ جولة مكوكيَّة جديدة في المنطقة بلقاء نتنياهو والجمعة يقابل عباس



خلال حفل عشاء خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

غوميز بشعر أشقر وفستان من "كالفن كلاين"

نيويورك ـ مادلين سعادة
بعد 24 ساعة فقط من ظهورها على المسرح للمرة الأولى في حفل جوائز الموسيقى الأميركية "AMA" في المدينة الأميركية لوس أنجلوس، منذ خضوعها لعملية زرع الكلى في الصيف الماضي،  خرجت النجمة العالمية سيلينا غوميز لدعم مؤسسة خيرية في مدينة نيويورك، الإثنين, حيث فاجأت البالغة من العمر 25 عامًا، جمهورها بالشعر الأشقر القصير، بعد أن كانت اشتهرت بشعرها الأسود الداكن، خلال حفل عشاء خيري لجمعية "Lupus Research Alliance" الداعمة لأبحاث مرض الذئبة، والتي تؤدي تمويلها إلى تطور تشخيص المرض، واكتشاف طرق الوقاية، ومن ثم علاج نهائي له. ونسقت الممثلة والمغنية الأميركية، شعرها الجديد مع فستان أصفر من مجموعة كالفن كلاين، بكتف واحد وتميز بقصته غير المتساوية فكان عبارة عن فستان قصير من الأمام ليكشف عن ساقيها وحذائها الأصفر والفضي من كالفن كلاين أيضًا، بينما من الخلف ينسدل ويلامس الأرض. وأضافت غوميز إلى اطلالتها جاكيت من الجينز مبطن بالفرو الأبيض

GMT 02:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف
  مصر اليوم - روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 03:30 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني
  مصر اليوم - علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني

GMT 03:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة "أون لايف"
  مصر اليوم - لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة أون لايف

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon