اعتبرتها ابتذالًا ومجاملة سياسية رخيصة على حساب المصالح الوطنية

"حماس" ترفض دعوات فصائل فلسطينيَّة بفك ارتباطها مع جماعة "الإخوان المسلمين"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حماس ترفض دعوات فصائل فلسطينيَّة بفك ارتباطها مع جماعة الإخوان المسلمين

"حماس" ترفض فك ارتباطها مع جماعة "الإخوان المسلمين"
غزة – محمد حبيب

غزة – محمد حبيب رفضتْ حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، دعوات فصائل فلسطينية لها بـ"فك ارتباطها مع جماعة "الإخوان المسلمين" المصرية"، معتبرةً أن "تصريحات بعض فصائل منظمة التحرير التي طالبت حماس بالتخلي عن أيدلوجيتها الإسلامية، هي ابتذال ومجاملة سياسية رخيصة على حساب المصالح الوطنية". وأضافتْ الحركة، على لسان المتحدث باسمها، سامي أبوزهري، في بيان وصل "العرب اليوم" مساء السبت، "إذا كانت تلك الفصائل تمتلك أية مصداقية، فعليها أن توقف دعمها للملطخين بعار التعاون الأمني مع الاحتلال".
من جهته، حذَّر صلاح البردويل، القيادي في حركة "حماس"، فصائل منظمة التحرير الفلسطينية من "خطورة الانسياق خلف من وصفهم ببعض الموتورين الحاقدين على الإخوان".
وأضاف البردويل, في تصريحٍ لـ"المركز الإعلامي" التابع لحماس، أن "من العبث، والجنون أن ينساق أحد الفصائل ليصف أكبر تنظيم مقاومة فلسطيني بالإرهاب، جريًا خلف بعض الحاقدين على جماعة الإخوان المسلمين".
وبشأن دعوة فصائل التحرير الفلسطينية، لحماس بـ"فك ارتباطها بجماعة "الإخوان"، وتنظميها الدولى، أشار البردويل إلى أن "هذا يعنى أن هؤلاء سلموا أن إسرائيل هي الدولة الوحيدة المحترمة في المنطقة، وأن كل من يعاديها هو إرهابي".
وأوضح أن، "من يفعل ذلك ما هو إلا مجرد ذيل من ذيول الاحتلال، الذي يمارس حركات بهلوانية، ليحصل في النهاية على الدعم المادي بأشكاله كافة منه".
وكرَّر قياديون في فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، دعوتهم لحركة "حماس" إلى فك ارتباطها بجماعة "الإخوان المسلمين" وتنظميها الدولي، وإلى إعلان نفسها حركة وطنية فلسطينية مستقلة.
وجاءت تلك الدعوات بعد قرار الحكومة المصرية، اعتبار جماعة "الإخوان"، جماعة إرهابية ومحظورة، وأن كل من ينتمي لها أو يُقدِّم لها الدعم مُعرَّض للمساءلة والعقاب.
وبهذا الصدد أكد عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، جمال محيسن، لإذاعة "موطني" المحلية، في رام الله، أن "على "حماس" أن تنسلخ عن جماعة "الإخوان"، وأن تتحول إلى حركة تحرر وطني على غرار التنظيمات الفلسطينية، وإقرار الولاء والانتماء إلى الشعب الفلسطيني وقضيته".
وحذَّر محيسن، من "التبعات السياسة والاقتصادية والأمنية على الشعب الفلسطيني إذا ما أصرت "حماس" على انتمائها إلى الجماعة الإرهابية المحظورة"، داعيًا إياها إلى "تغليب المصلحة الفلسطينية العليا على المصلحة الحزبية الضيقة".
وأضاف المتحدث باسم حركة "فتح"، أحمد عساف، أن "ارتباط حماس بجماعة "الإخوان المسلمين" وبتنظيمها الدولي يلحق ضررًا بمصالح الشعب الفلسطيني"، موضحًا أن "رفض "حماس" الانفكاك عن جماعة "الإخوان المسلمين" وإصرارها على الانتماء لهذه الجماعة وتنظيمها الدولي، يؤكد أن حماس تضرب بعرض الحائط مصالح أبناء شعبنا، وبأنها لا تكترث لمعاناتهم الناتجة عن تبعيتها لجماعة "الإخوان المسلمين" التي اعتبرتها الحكومة المصرية جماعة إرهابية".
وأشار عساف في تصريحات صحافية إلى أن "هذا الموقف الحمساوي يُؤكد مرة أخرى أن أولويات حماس هي تحقيق أهداف ومصالح جماعة "الإخوان"، وليس مصلحة الشعب الفلسطيني، وقضيته الوطنية العادلة".
وأوضح المتحدث في تصريحات، نشرتها السبت، وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، أن "حماس أثبتت من خلال إصرارها هذا،على أنها لم تضع، أولوية لها، بل هي استخدمت بانتهازية رخيصة القضية الفلسطينية، ومعاناة الشعب الفلسطيني، ولاسيما في قطاع غزة المحاصر منذ أكثر من 6 أعوام لمصلحة "الإخوان" وتنظيمهم الدولي، ولاسيما جماعة الإخوان في مصر".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حماس ترفض دعوات فصائل فلسطينيَّة بفك ارتباطها مع جماعة الإخوان المسلمين حماس ترفض دعوات فصائل فلسطينيَّة بفك ارتباطها مع جماعة الإخوان المسلمين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حماس ترفض دعوات فصائل فلسطينيَّة بفك ارتباطها مع جماعة الإخوان المسلمين حماس ترفض دعوات فصائل فلسطينيَّة بفك ارتباطها مع جماعة الإخوان المسلمين



شاركت معجبيها بإطلالة أنيقة ومثيرة على "إنستغرام"

بيونسيه تتألق في تنورة ضيقة تبرز منحنيات جسدها

واشنطن ـ رولا عيسى
تعد المطربة الأميركية بيونسيه واحدة من أشهر المغنيين في العالم، وتحظى بعدد كبير من المعجبين في مختلف البلاد، ولكن ربما لم يكن ذلك كافيًا، يبدو أن تسعى إلى أن تكون ملكة في مجال الأزياء. نشرت الفنانة البالغة من العمر 36 عام ، على موقعها على الإنترنت و"إنستغرام"، السبت، صورًا جديدة لمشاركتها مع معجبيها بإطلالة أنيقة ومثيرة ما لاقت الكثير من الاستحسان. ربما ستجعل بيونسيه رئيس تحرير مجلة فوغ، آنا وينتور، فخورة بعد ارتدائها بلوزة قصيرة مكتوب عليها إسم مجلة الأزياء الشهيرة ، كما أبرزت بيونسيه منحنيات جسدها المثيرة من خلال تنورة ضيقة متوسطة الطول باللون الأحمر، مع زوج من الأحذية الشفافة ذات كعب، واكملت المغنية الأميركية الشهيرة إطلالتها بمجموعة من السلاسل الذهبية والقلائد والأقراط بالإضافة إلى حقيبة جلد باللون الأحمر المشرق مع مكياجًا هادئًا جعلها تبدو طبيعية. والتقطت بيونسيه مجموعة الصور الجديدة في منزلها الخاص ، على ما

GMT 07:54 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

الأقمشة الحريرية للشعور بالأسلوب البوهيمي المفضل
  مصر اليوم - الأقمشة الحريرية للشعور بالأسلوب البوهيمي المفضل

GMT 09:21 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

مدينة ليون الفرنسية تحصد جائزة المسافر العالمي
  مصر اليوم - مدينة ليون الفرنسية تحصد جائزة المسافر العالمي

GMT 09:27 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

أحدث الأفكار لديكور غير تقليدي لمنزلك في موسم الأعياد
  مصر اليوم - أحدث الأفكار لديكور غير تقليدي لمنزلك في موسم الأعياد

GMT 05:34 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

أردوغان يأمر بفتح السفارة التركية في القدس الشرقية
  مصر اليوم - أردوغان يأمر بفتح السفارة التركية في القدس الشرقية

GMT 08:02 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

دار "شانيل" يكشف عن مجموعته "Metiers d'Art" في ألمانيا
  مصر اليوم - دار شانيل يكشف عن مجموعته Metiers d'Art في ألمانيا

GMT 09:06 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

"بينانغ" من أفضل وجهات العالم التي تتميز بالمطاعم
  مصر اليوم - بينانغ من أفضل وجهات العالم التي تتميز بالمطاعم

GMT 08:11 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

ستيفنز يشتري منزلًا مميّزًا مقابل قصر في سيدني
  مصر اليوم - ستيفنز يشتري منزلًا مميّزًا مقابل قصر في سيدني

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 23:28 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

الأرصاد يحذر من تقلبات جوية وأمطار اعتبارًا من الجمعة

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon