ترأس قداس الميلاد في كنيسة المهد بحضور الرئيس الفلسطيني وآشتون

البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة

بطريرك القدس للاتين المونسنيور فؤاد طوال
بيت لحم - رياض أحمد

دعا بطريرك القدس للاتين المونسنيور فؤاد طوال قبل قليل في قداس منتصف الليل لمناسبة عيد الميلاد المجيد، الى حل "عادل وشامل" للنزاع الاسرائيلي الفلسطيني والى المصالحة في الشرق الاوسط، وذلك في عظة القاها بالمناسبة. المونسنيور طوال الذي ترأس القداس في كنيسة المهد في بيت لحم في الضفة الغربية بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس ووزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون التي تقوم بزيارة خاصة، قال في نص عظته مخاطبا عباس "نصلّي من أجلكم حتى تواصلوا مهمتكم في احقاق الحق واقرار الامن واستتبابه، والعودةِ بالشعبِ الفلسطيني إلى لُحمَتِهِ ووَحدته، والسّعيِ إلى صُنعِ السلام، وتحقيق التقدمِ والازدهار".
وتابع  "نعيش في الأرض المقدّسة وضعًا صعبًا لا يبدو له حلٌّ في القريب العاجل، وضعا صعبا نلمسُ آثارُه على جميع سكّان الأرض المقدّسة، وعلى المسيحيّين مثل غيرهم".
واضاف البطريرك طوال "هذا الواقع المؤلم يثير في نفوسنا تساؤلات عديدة ويبثّ في قلوبنا مخاوف كثيرة حول مستقبل وجودنا، وحول مصيرنا في هذه الأرض".
وأكد أن "الجواب ليسَ في الهجرة والرحيل ولا في القوقعةِ والانغلاق. الحلُّ هو أنْ نبقى هنا وان نعيش هنا وان نموتَ هنا. أرضنا مقدسة، وتستأهلُ لا بل تستوجب البقاء فيها لان بقاءنا دعوة الهية وبركة وامتياز لنا جميعا"، معبرا عن مخاوف ذكرها البابا فرنسيس من هجرة كبرى لمسيحيي الشرق الاوسط المهددين بالاضطهاد والتمييز.
وقال طوال "نحن بدورنا مدعوونَ الى التفاؤل (...) فنجعلَ من أرضِنا أرضَ الرسالاتِ السموية، أرضَ سلامٍ، وأرضَ حّجٍّ وبَرَكَةٍ لكلِّ الناس".
واضاف "أيُّها الطفلُ الإلهي، يا ربَّ الصلاحِ والرحمة، أُنظرْ إلى الارض المقدسة والى شعوبها في فلسطين واسرائيل والأردنِّ، وإلى كل شعوب الشرقِ الأوسط، أُمْنُنْ علينا وعليهم بالمصالحةِ، فيصالحَ كلَّ إنسانٍ أخاه في الإنسانية، فنكونَ بأجمعنا إخوة لا بل ابناء لآبٍ سموي واحد، ربِّ جميعِ البشرِ وفوقَهم جميعاً".
كما تطرق الى "جميع مآسي البشرية قي القارات الخمس من الحروب الاهلية في افريقيا الى الهزة الارضية في الفيليبين مرورا بالاوضاع الصعبة في مصر والعراق والماسوية في سورية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة   مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة   مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon