تبرأت تشكيلات "الحر" في ريف دمشق من اختطافهم

الإبراهيمي يطالب بالإفراج عن أربع ناشطين سوريين بينهم رزان زيتونة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإبراهيمي يطالب بالإفراج عن أربع ناشطين سوريين بينهم رزان زيتونة

الموفد الدولي إلى سورية الأخضر الإبراهيمي
دمشق ـ جورج الشامي

طالب الموفد الدولي إلى سورية الأخضر الإبراهيمي بالإفراج عن أربعة ناشطين سوريين بارزين، بينهم رزان زيتونة، والذين خطفهم مجهولون في وقت سابق من كانون الأول/ديسمبر الجاري، قرب دمشق.ودان الإبراهيمي خطف رزان زيتونة وثلاثة من زملائها، وذلك خلال تصريحات أدلى بها في مؤتمر عن دور النساء في الأزمة السورية، يقام في جنيف، بتنظيم من فرنسا وكندا والمملكة المتحدة والنرويج.وكانت لجان التنسيق المحلية قد أعلنت، في العاشر من كانون الأول/ديسمبر الجاري، عن أن مجهولين خطفوا زيتونة، والناشطين وائل حمادة وسميرة الخليل وناظم الحمادي، بعدما اقتحموا "مركز توثيق الانتهاكات في سورية"، في منطقة دوما شمال شرقي دمشق، والواقعة تحت سيطرة مقاتلي المعارضة.وكان الناشط الإعلامي في لجان التنسيق فارس محمد قد أكّد في حينه، في تصريح إلى وكالة "فرانس برس"، أنه "لا معلومات عن الجهة الخاطفة"، مرجحًا أن تكون "إحدى المجموعات المسلحة الموجودة في دوما".
وأكّد الإبراهيمي، الجمعة، أنه "علينا جميعًا أن نطالب بإطلاق سراحها"، في إشارة إلى زيتونة، موضحًا أنه "كان من المفترض أن تشارك في المؤتمر".
وانتقد الإبراهيمي اعتقال المسؤول في هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديموقراطي رجاء الناصر، الذي اعتقل في 20 تشرين الثاني/نوفمبر في دمشق.
وأشار إلى أن "هذه القضية مسألة خطرة"، موضحًا أنه "في البداية قيل لنا أنه أوقف عن طريق الخطأ، وأنه سيتم الإفراج عنه قريبًا، والآن يقول لنا المسؤولون السوريون أنهم لا يعرفون مكانه".
وشجب الإبراهيمي كذلك اعتقال أحد الأعضاء البارزين في المعارضة، من دون أن يسمه، في إشارة إلى رئيس مكتب العلاقات الخارجية في هيئة التنسيق عبد العزيز الخير، الذي خطف، مع شخصين آخرين، لدى عودته إلى دمشق من مؤتمر في الصين في أيلول/سبتمبر الماضي.
ومن جهة أخرى، أعلن الإبراهيمي عن تنظيم مؤتمر موسع في 12 و13 كانون الثاني/يناير المقبل في جنيف، عن دور النزاع وحل الأزمة السورية، المستمرة منذ 33 شهرًا.
ولفت إلى أنه "سندعو إلى أن تتبوأ النساء السوريات مناصب ريادية، على أثر اجتماع الجمعة، والمؤتمر المقرر في 12 و13 كانون الثاني/يناير، ونأمل في أن يكون للنساء وجود مقنع مؤثر وحقيقي، سنرى معهن كيف يمكن إسماع صوتهن في شكل أفضل، والاستماع إليهن في المفاوضات".
وقدمت مجموعة من النساء السوريات،خلال المؤتمر الجمعة، شهادات عن فظاعات النزاع الدامي، الذي أودى بحياة أكثر من 126 ألف شخص.
وأوضحت المسؤولة عن رابطة السيدات السوريات نوال يازجي أن "شابات يعرضن للزواج بغية توفير الحماية لهن، أو في أحيان أخرى لأن عائلاتهن باتت غير قادرة على توفير لقمة العيش"، راجية "وضع حد لهذا الجنون".
وضمن السياق نفسه، أعلنت تشكيلات وفصائل في الجيش "الحر"، وتشكيلات إسلامية عاملة في منطقة دوما في ريف دمشق، عن تبرُأها من حوادث اختطاف الدكتور أحمد البقاعي، واختطاف الناشطة رزان زيتونة ورفاقها، ومقتل أبو عبد الرحمن الخطيب.
وأبدت تلك الفصائل في بيان لها استعدادها للتعاون في البحث، مشيرة إلى أن "هذه الوثيقة حـُجّة على كل الموقعين عليها، وفي حال ثـَبت عَدم صحة أي توقيع، ستكون المحاسبة أكبر، ويبقى البحث جارياً، حتى عند التشكيلات الموقعة".
والتشكيلات التي وقعت على البيان هي جبهة النصرة، والدولة الإسلامية في العراق والشام، وجيش الإسلام، ولواء شهداء دوما، والاتحاد الإسلامي لأجناد الشام – كتائب شباب الهدى، ولواء أسود الغوطة، وفيلق الرحمن، وكتائب السيف الأموي، وكتائب أسود الله، وكتائب ثوار الغوطة الشرقية، ومدير أمن المنطقة، وقوى الأمن العام، وقوى أمن الثورة، والشرطة العسكرية، وضابط أمن الغوطة الشرقية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإبراهيمي يطالب بالإفراج عن أربع ناشطين سوريين بينهم رزان زيتونة الإبراهيمي يطالب بالإفراج عن أربع ناشطين سوريين بينهم رزان زيتونة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإبراهيمي يطالب بالإفراج عن أربع ناشطين سوريين بينهم رزان زيتونة الإبراهيمي يطالب بالإفراج عن أربع ناشطين سوريين بينهم رزان زيتونة



خلال مشاركتها في عرض أزياء ديور لخريف وشتاء 2018

بيلا حديد تتألق في اللون الأسود وتخطف أنظار الحضور

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت عارضة الأزياء الشهيرة بيلا حديد، والممثل روبرت باتينسون، بإطلالات أنيقة ومميزة خلال عرض أزياء ديور لخريف/شتاء 2018-2019 للرجال في العاصمة الفرنسية باريس، يوم السبت. وجذبت بيلا حديد البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور بإطلالتها المثيرة حيث ارتدت بدلة سوداء مكونة من سروال وسترة مفتوحة تكشف عن حمالة صدر من الدانتيل. وحافظت عارضة الأزياء على إطلالتها الأنثوية بشكل مميز عن طريق بعض الاكسسوارات من الأقراط المميزة ومنديل حول العنق باللون الأسود، إضافة إلى أنها صففت شعرها ليكون مرفوعا بشكل ذيل الحصان انيق، ما اضاف إلى اطلالتها مزيدا من التألق. وباعتبارها واحدة من أهم عارضات الأزياء هذه اللحظة، ليس من العجب أن نجدها تواكب اتجاهات منصات الموضة، لذلك اختارت واحدة من النظارات الشمسية السوداء الصغيرة التي ظهرت تصاميم مميزة على إطاراتها، مع المكياج البسيط والناعم ما اعطاها مظهرا طبيعيا ليبرز ملامحها الفاتنة. وأنها العودة إلى العمل لبيلا التي

GMT 09:59 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

ابتعاد الأنظار عن أزياء ماكرون بسبب بدلته الكلاسيكية
  مصر اليوم - ابتعاد الأنظار عن أزياء ماكرون بسبب بدلته الكلاسيكية

GMT 09:22 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

قرية كومبورتا المنتجع الهادئ الأكثر أناقة في البرتغال
  مصر اليوم - قرية كومبورتا المنتجع الهادئ الأكثر أناقة في البرتغال

GMT 07:36 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

جيم كلارك يخفض السعر المطلوب لعرض منزله للبيع
  مصر اليوم - جيم كلارك يخفض السعر المطلوب لعرض منزله للبيع

GMT 04:28 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

ماكرون يشدد أن لا يمكن الوصول للسوق المحددة
  مصر اليوم - ماكرون يشدد أن لا يمكن الوصول للسوق المحددة

GMT 07:17 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

رشا نبيل تكشف أنّ قلبها مليء بالحنين إلى ماسبيرو
  مصر اليوم - رشا نبيل تكشف أنّ قلبها مليء بالحنين إلى ماسبيرو

GMT 07:26 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

كيم جونز يودِّع "فيتون" في عرض أزياء استثنائي
  مصر اليوم - كيم جونز يودِّع فيتون في عرض أزياء استثنائي

GMT 07:40 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

افتتاح قرية إيغلو الجليدية في ستانستاد في سويسرا
  مصر اليوم - افتتاح قرية إيغلو الجليدية في ستانستاد في سويسرا

GMT 11:49 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية
  مصر اليوم - طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon