شددّ وزيّر الداخليّة على رصد خطط "الإخوان" لإفشالِ التصويّت

الحكومّةُ المصريّة تؤكدُ إدراكها محاولات إرباك مشهّد الاستفتاءِ على الدستور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحكومّةُ المصريّة تؤكدُ إدراكها محاولات إرباك مشهّد الاستفتاءِ على الدستور

رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي قالّ رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي إن "الحكومة مدركة محاولات الكثير لإرباك مشهد الاستفتاء على الدستور"، مشيرًا إلى أن أجهزة الداخلية مستعدة لتأمين العملية، فيما كشف خلال مؤتمر صحافي، الأربعاء، عن أن الهدف الأساسي لـ"الإخوان" خلال الفترة الماضية كان وقف العملية التعليمية في الجامعات، وإضعاف الدولة المصرية، في حين شدد وزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم على رصد أجهزة الأمن لكل محاولات ومخططات جماعة "الإخوان" لإفشال التصويت على الدستور، مؤكدا أن تأمين الاستفتاء سيتم بالتنسيق مع القوات المسلحة.
وأوضح الببلاوي أن الحكومة حريصة على أن تتم عملية الاستفتاء على الدستور الجديد بمنتهى الشفافية، مع السماح للجمعيات الأهلية ذات الصلة بالرقابة على الانتخابات، وكذلك الصحف المحلية والعالمية
وكشف رئيس الوزراء خلال مؤتمر صحافي الأربعاء، عن أن الهدف الأساسي للإخوان خلال الفترة الماضية كان وقف العملية التعليمية بالجامعات، وإضعاف الدولة المصرية.ومن جانبه شدد وزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم على رصد أجهزة الأمن لكل محاولات ومخططات جماعة الإخوان لإفشال التصويت على الدستور، مؤكدًا أن تأمين الاستفتاء سيتم بالتنسيق مع القوات المسلحة.
وأشار الوزير إلى أن الحكومة اتفقت على أن تتولى وزارة الشباب طباعة 2 مليون نسخة من الدستور الجديد وتوزيعها، على المواطنين ووسائل الإعلام، بعدما تم رصد محاولات من جانب جماعة الإخوان لتحريف الدستور الجديد، مشيرا خلال المؤتمر إلى أن الداخلية ضبطت نسخا محرفة من الدستور الجديد في مدينة 6 أكتوبر.
ونفى وزير الداخلية خلال المؤتمر الصحافي عقب اجتماع مجلس الوزراء، الأربعاء، تحديد موعد التصويت على الدستور في الخارج حتى الآن، متوقعًا أن يتم تنفيذه قبل أسبوع من إجراء الاستفتاء في الداخل.
وكشف اللواء محمد إبراهيم عن أجهزة الأمن لديها أكثر من 150 تمركزا ليلا، بعد انتهاء حظر التجوال في الفترة الماضية، مؤكدا أن أجهزة وزارة الداخلية لا تدخر جهدا لتأمين المواطنين وحماية المنشآت العامة والخاصة.
وأوضح الوزير أن خطة تأمين الاستفتاء على الدستور الجديد ستخضع للعديد من المؤثرات المتعلقة بمكان اللجنة الانتخابية، ومدى تجمعات "الإخوان" بها، لافتا إلى أن خطة الـتأمين ستكون مشتركة بين الجيش والشرطة، وإن "محافظات شمال وجنوب سيناء سيكون لها إجراءات خاصة في التأمين خلال الاستفتاء على الدستور الجديد، لضمان تحقيق أكبر قدر من التأمين للمواطنين، ومواجهة أي محاولات للجماعات التكفيرية المسلحة، التي تحاول العبث بمنظومة الأمن القومي المصري".
فيما أشار ووزير التضامن الاجتماعي أحمد البرعي أنه سيتم استخراج تصاريح مراقبة الاستفتاء على الدستور للجمعيات العاملة في مجال الحريات العامة وحماية الديمقراطية فقط، وستقوم الجمعيات العاملة في هذا المجال بتقديم الطلبات إلى اللجنة العليا للانتخابات، التي ستتولى منح تصاريح المراقبة، سواء في الجمعيات المصرية أو الأجنبية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحكومّةُ المصريّة تؤكدُ إدراكها محاولات إرباك مشهّد الاستفتاءِ على الدستور   مصر اليوم - الحكومّةُ المصريّة تؤكدُ إدراكها محاولات إرباك مشهّد الاستفتاءِ على الدستور



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحكومّةُ المصريّة تؤكدُ إدراكها محاولات إرباك مشهّد الاستفتاءِ على الدستور   مصر اليوم - الحكومّةُ المصريّة تؤكدُ إدراكها محاولات إرباك مشهّد الاستفتاءِ على الدستور



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon