من خلالِ تدشيّن حملاتٍ ومؤتمراتٍ تجوبُ المحافظات المصريّة

"القوى المدنيّة" تستعدُ للاستفتاءِ على الدستورِ و تحشدُ للتصويّت بـ"نعم"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - القوى المدنيّة تستعدُ للاستفتاءِ على الدستورِ و تحشدُ للتصويّت بـنعم

"القوى المدنيّة" تستعدُ للاستفتاءِ على الدستورِ و تحشدُ للتصويّت بـ"نعم"
القاهرة ــ عمرو والي

تستعدُ الأحزاب والقوى السياسية المصرية للحشد للاستفتاء على الدستور، بالتزامن مع إعلان رئاسة الجمهورية قيام الرئيس المصري المستشار عدلي منصور بإلقاء كلمة للشعب، السبت، المقبل تتضمن تحديد موعد انعقاد الاستفتاء العام على مشروع الدستور، فيما كشفت حركة تمرد، عن بدء  انطلاق "أسبوع قطار الصعيد" للحشد للاستفتاء على الدستور، تحت شعار حملة "نعم للمشاركة"، بينما قال القيادي في حزب الكرامة أمين إسكندر ، لـ "العرب اليوم " إن "الحزب سيبدأ حملته الشعبية للحشد للاستفتاء على الدستور بـ"نعم"، بمؤتمر  في مدينة بنها في محافظة القليوبية، وأكدّ الوفد أن المكتب التنفيذيّ للحزب اجتمع لمناقشة موضوع الاستفتاء على الدّستور والتّصويت بـ"نعم"، ومناقشة كيف يصل مشروع الدّستور إلى كلّ مواطن مصريّ في القرى والكفور والنُّجوع.
كشفت حركة "تمرد"، عن بدء  انطلاق "أسبوع قطار الصعيد" للحشد للاستفتاء على الدستور، تحت شعار حملة "نعم للمشاركة حيث بدأت أولى الجولات في محافظة بنى سويف في مؤتمر جماهيري بالتعاون مع الحزب المصري الديمقراطي، وبحضور الدكتور محمد أبو الغار، والدكتور عمرو الشوبكي، ثم مؤتمر آخر  بأسيوط، وثالث في سوهاج ، و في البحر الأحمر.وفتحت الحركة بابًا التطوع لتنظيم لجان الاستفتاء، وتلقت ما يزيد عن 130 ألف متطوع لتنظيم الاستفتاء لمساندة الجيش والشرطة والقضاء .ومن جانبه قال رئيس حزب المصريين الأحرار أحمد سعيد لـ "العرب اليوم " إن لجان الحزب تعمل بكل مجهوداتها للانتهاء من إعداد حملتها الإعلامية والسياسية للحشد للدستور بـ"نعم "، لافتا إلى أنه لم يتحدد بعد موعد إطلاق الحملة رسميًا".
وأضاف إن "الحملة ستتضمن التجول بالمحافظات في مؤتمرات جماهيرية وحملات إعلامية تشهد حضور الشخصيات العامة لتوضيح أسباب الحشد والدعوى لدعم ذلك الدستور" .وقال القيادي في حزب الكرامة أمين إسكندر ، لـ "العرب اليوم " إن "الحزب سيبدأ حملته الشعبية للحشد للاستفتاء على الدستور بـ"نعم"، بمؤتمر  في مدينة بنها بمحافظة القليوبية، والثاني في محافظة بورسعيد في حضور القيادات الشعبية الشابة وعدد من قيادات الحزب، من أجل وضع آلية التحرك على مستوى المحافظة".وأضاف إن "الحزب سيكثف مجهوداته للحشد للاستفتاء على الدستور على تكثيف اللقاءات العائلية في القرى، بالاعتماد على الكوادر الشابة، بالإضافة إلى المؤتمرات الشعبية في كل قرى ونجوع الجمهورية".وأكد حزب الوفد عبر رئيسه الدكتور السيد البدوي عن المكتب التنفيذيّ للحزب اجتمع لمناقشة موضوع الاستفتاء علي الدّستور والتّصويت بنعم، ومناقشة كيف يصل مشروع الدّستور إلى كلّ مواطن مصريّ في القرى والكفور والنُّجوع، وكيف يرى كلّ مواطن نفسه في هذا الدّستور .ولفت إلى أنّ الحزب اتخذ قرارًا بتدشين حملة سياسيّة وإعلاميّة وإعلانيّة يتحرّك بها أعضاء الحزب وعلى رأسهم رئيس الحزب للتّرويج للدّستور الجديد.
و أطلق حزب "النور" الذراع السياسية للدعوة السلفية، حملة "نعم للدستور"، وذلك لحشد المواطنين للموافقة على التعديلات التي أجرتها لجنة "الخمسين" على دستور 2012 في الاستفتاء المقرر إجراؤه خلال الفترة المقبلة.وستنطلق الحملة في جميع محافظات مصر للتعريف بالدستور والرد على الشبهات المثارة حوله من خلال عقد المؤتمرات الجماهيرية في جميع مراكز وقرى محافظات مصر بمشاركة قيادات الحزب، وسيتم تدشين حملة للتعريف بالدستور على مواقع التواصل الاجتماعي، إضافة إلى طباعة المطويات وتوزيعها على أبناء الحزب والشعب المصري للرد على الشبهات المثارة حول الدستور.
وقال القيادي في الحزب سيد مصطفى لـ "العرب اليوم"  إن "الحزب سيعقد مؤتمرات جماهيرية للتعريف بمواد الدستور، وسيتواصل مع القوى السياسية للدفع بقوة في المشاركة في التصويت خلال الاستفتاء والتواصل مع المواطنين في القرى والنجوع عن طريق الهيكل الإداري للحزب في المحافظات".
وأضاف " عقدنا اجتماعا مع الأمين المساعد لحزب النور وعضو لجنة الخمسين الدكتور محمد منصور ضم أمناء الحزب في محافظات الجمهورية، وتم خلال الاجتماع استعراض خطة عمل الحزب في المرحلة الحالية، ووضع اللمسات الأخيرة استعداداً للاستفتاء على  الدستور" .

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - القوى المدنيّة تستعدُ للاستفتاءِ على الدستورِ و تحشدُ للتصويّت بـنعم   مصر اليوم - القوى المدنيّة تستعدُ للاستفتاءِ على الدستورِ و تحشدُ للتصويّت بـنعم



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - القوى المدنيّة تستعدُ للاستفتاءِ على الدستورِ و تحشدُ للتصويّت بـنعم   مصر اليوم - القوى المدنيّة تستعدُ للاستفتاءِ على الدستورِ و تحشدُ للتصويّت بـنعم



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon