الجيش اللبناني تبلغ قراراً رئاسياً بوجوب اتخاذ الإجراءات الكفيلة بإعادة الهدوء

طرابلس تمضي ليلة عنيفة من الاشتباكات و الأهلي ينزحون و الضحايا الى ارتفاع

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - طرابلس تمضي ليلة عنيفة من الاشتباكات و الأهلي ينزحون و الضحايا الى ارتفاع

طرابلس تمضي ليلة عنيفة من الاشتباكات
بيروت - رياض شومان

أمضت مدينة طرابلس ليلة عنيفة من الاشتباكات على محاور القتال بين منطقتي باب التبانة ذات الغالبية السنية و منطقة جبل محسن العلوية المؤيدة للنظام السوري. وتركزت الاشتباكات في يومها الرابع على محاور الريفا، البقار، الشعراني، الأميركان، الحارة البرانية وبعل الدراويش، واستخدمت فيها الأسلحة الرشاشة الخفيفة والمتوسطة والقذائف الصاروخية والقنابل اليدوية المحلية الصنع، وشهدت بعض هذه المحاور مواجهات مع الجيش اللبناني الذي رد على مصادر النيران وأجبر المسلحين على الانكفاء.وعند الثالثة فجرالجمعة حاولت مجموعة تحريك جبهة الأسواق الداخلية فقامت برمي قنبلة يدوية على ملالة للجيش تتمركز عند مقرّ آل النشار، وحصل اشتباك بين المسلحين وعناصر الجيش الذين ردّوا بعنف على مصادر إطلاق النار، وعملوا على ضبط الوضع، وقد اغتنم الاهالي فترة الهدوء النسبي فشهدت معظم المناطق المحيطة حركة نزوح واسعة باتجاه المناطق الامنة، حيث لجأ بعضهم الى مدارس لتمضية ليلتهم.
وكانت عاشت محاور القتال طيلة يوم أمس هدوءاً حذراً خرقته مناوشات وأعمال قنص نشطت بعد الظهر وأدت الى مقتل عميد مسؤولي "الحزب العربي الديموقراطي" التابع للنظام السوري، بسام العبد الله (في العقد السابع من العمر) بعد إصابته برصاصة قناص في رأسه، كما أدى القنص من جانب جبل محسن الى إصابة عدد من المواطنين في التبانة والملولة، وارتفع عدد ضحايا اشتباكات الايام الاربعة الى خمسة قتلى وأكثر من ستين جريحاً توزعو على مستشفيات المدينة.واتهم مسؤولو المحاور في التبانة عناصر الحزب العربي بتفجير الوضع ، ورأوا "أن سبب الاحداث التي تجري في طرابلس هو اكتشاف الخلية الارهابية من الحزب العربي الديموقراطي التي قامت بتفجيري طرابلس"، واعتبروا في بيان بعد اجتماعهم "ان طيّ ملف كهذا لن يمر، ونطلب من الدولة محاسبتهم"، واعلنوا انه "اذا لم يحصل، فلن نؤول بين الدم وبيننا، وسيصبحون هدفاً لنا"، مؤكّدين اننا لا نستهدف الضعفاء، بل المقاتلين". وقرروا الإبقاء على اجتماعات مفتوحة لاتخاذ الإجراءات المناسبة والطلب من الدولة الدخول الى جبل محسن وجلب المجرمين.
 وسط ذلك كلف الرئيس اللبناني ميشال سليمان قائد الجيش العماد جان قهوجي باتخاذ كل الإجراءات التي تساهم في إعادة الأمور الى طبيعتها في طرابلس.وتضيف المعلومات أن قهوجي عقد اجتماعاً لقيادة الأركان وناقش معها الإجراءات الجديدة التي يمكن أن تتخذ، وأوفد قائد العمليات العميد زياد الحمصي الى طرابلس وعقد اجتماعاً مع قائد اللواء 12 وقائد فوج التدخل الرابع العميدين سعيد الرز وخليل الجميل.وتشير هذه المعلومات الى أن الجيش قرر ضرب طوق أمني حول مناطق الاشتباكات وجبل محسن والتصدّي بالقوة لكل المسلحين إلى أي جهة انتموا، وتنفيذ المداهمات وملاحقة كل المخلّين بالأمن وتوقيفهم، مهما كانت النتائج، فضلاً عن منع قطع الطرقات بالقوة في حال قيام البعض بالاحتجاجات المعهودة.
 
 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طرابلس تمضي ليلة عنيفة من الاشتباكات و الأهلي ينزحون و الضحايا الى ارتفاع طرابلس تمضي ليلة عنيفة من الاشتباكات و الأهلي ينزحون و الضحايا الى ارتفاع



GMT 16:24 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"مصر للطيران" توقع صفقة كبرى لشراء "دريملاينر" من طراز بوينغ

GMT 12:56 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

حبس "متطرف الواحات" في مصر 15 يومًا على ذمة التحقيقات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طرابلس تمضي ليلة عنيفة من الاشتباكات و الأهلي ينزحون و الضحايا الى ارتفاع طرابلس تمضي ليلة عنيفة من الاشتباكات و الأهلي ينزحون و الضحايا الى ارتفاع



النجمة الشهيرة تركت شعرها منسدلًا بطبيعته على ظهرها

إيفا لونغوريا تتألّق في فستان طويل مطرز بترتر لامع

نيو أورليانز ـ رولا عيسى
حضرت الممثلة الشهيرة إيفا لونغوريا وزوجها خوسيه باستون، حفلة زفاف نجمة التنس الأميركية سيرينا ويليامز، من خطيبها أحد مؤسسي موقع التواصل الاجتماعي "ريديت"، ألكسيس أوهانيان، أول أمس الخميس، في حفلة زفاف أقيمت في مدينة نيو أورليانز الأميركية، شهدها العديد من كبار النجوم والمشاهير، وجذبت لونغوريا البالغة من العمر 42 عاما، الأنظار لإطلالتها المميزة والجذابة، حيث ارتدت فستانا طويلا باللون الأزرق، والذي تم تطريزه بترتر لامع، وتم تزويده بقطعة من الستان الازرق متدلية من الظهر إلى الأرض، وأمسكت بيدها حقيبة صغيرة باللون الأسود. واختارت النجمة الشهيرة تصفيفة شعر بسيطة حيث تركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، وأكملت لاعبة التنس الأميركية، والمصنفة الأولى عالميًا، إطلالتها بمكياج العيون الأزرق ولمسة من أحمر الشفاه النيوود، مع اكسسوارات فضية لامعة، وفي الوقت نفسه، جذبت إطلالة خوسيه، الذي تزوج إيفا في مايو/أيار الماضي، أنظار الحضور، حيث ارتدى بدلة رمادية من 3 قطع مع ربطة

GMT 05:50 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية
  مصر اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية

GMT 10:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن
  مصر اليوم - سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 10:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير
  مصر اليوم - طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير

GMT 04:44 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أنباء عن استعراض الصين عضلاتها في زيمبابوي
  مصر اليوم - أنباء عن استعراض الصين عضلاتها في زيمبابوي

GMT 06:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شيرين الرماحي تكشف أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا
  مصر اليوم - شيرين الرماحي تكشف أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا

GMT 07:18 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع
  مصر اليوم - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع

GMT 07:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها
  مصر اليوم - طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:09 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

​35 سيارة إسعاف وإطفاء لتأمين أكبر تجربة طوارئ في مطار القاهرة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب

GMT 02:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا رد الفنانون على شيرين بعد تصريح "البلهارسيا"

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 13:38 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

3 قرارات يخشى الشعب المصري اعتمادها الخميس

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 13:51 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يستيقظ من النوم فيجد أمه بين أحضان محاميها في غرفة نومها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon