المتحدث باسمها يؤكد أن جميع المواد مازالت قابلة للنقاش أو التعديل وليست نهائية

لجنة الخمسين تقرر عقد الجلسات العامة "مغلقة" الثلاثاء لمناقشة مسودة الدستور الأولية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لجنة الخمسين تقرر عقد الجلسات العامة مغلقة الثلاثاء لمناقشة مسودة الدستور الأولية

جلسة سابقة للجنة "الخمسين "
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي أعلن المتحدث الرسمي باسم لجنة الخمسين لتعديل الدستور، عقد اللجنة جلسة عامة مغلقة يحضرها كل الأعضاء الأصليين، الثلاثاء المقبل، يتم خلالها مناقشة المسودة الأولية للدستور بهدف الوصول إلى اتفاق على نصوص الدستور الجديد، موضحا أن الجلسات ستكون مغلقة لتجنب حدوث أي شكل من أشكال البلبلة خاصة إذا اتخذت اللجنة قرارًا ثم تراجعت عنه. وأكد سلماوي في تصريحات صحافية بمقر مجلس الشورى، الأحد، أن جميع المواد التى تنشر في وسائل الإعلام حاليًا هي مواد مازالت قابلة للنقاش والتعديل وليست مواد نهائية. وأوضح سلماوي أن المناقشات التى ستجرى حول المواد بغرض الاتفاق عليها وأن قصر حضور جلسة الثلاثاء "المغلقة" على الأعضاء الأساسيين فقط على اعتبار أنهم أصحاب الحق فى التصويت، قائلا  "لن يسمح للاحتياطين بالحضور حيث أنه لا يسمح لهم بالتصويت وفقًا للائحة"، مشيرًا إلى أن اللجنة مضى من عملها 30 يوم عمل من اجمالي 60 يوم عمل مخصصة لها وفقا للاعلان الدستور لإنجاز عملها. وأوضح سلماوى أن لجنة نظام الحكم لم تنته حتى الآن من مناقشة مواد السلطة القضائية، وأنها في انتظار اتفاق الهيئات القضائية حول المواد. وأشار المتحدث باسم اللجنة الى أن أعضاء لجنة نظام الحكم قدموا مقترحاتهم للجنة ولم تتم مناقشاتها حتى تنتهي الهيئات القضائية من التوافق حول موادها باعتبارها مسؤولة عن الموضوع، استجابة لدعوة رئيس الجمهورية المؤقت لهذه الجهات باﻻجماع والتوافق. وكشف سلماوي عن أن الرئيس عدلي منصور اجتمع مؤخرا مع ممثلي الهيئات القضائية حول هذا الشأن، مشيرًا إلى أن لجنة الخمسين مازالت تنتظر اتفاق ممثلي الهيئات القضائية لإعداد النص المناسب بها في الدستور. ولفت سلماوي إلى أن هناك بعض التحفظات من جانب أعضاء لجنة الخمسين إزاء بعض التصريحات غير اللائقة بحق اللجنة، معتبرًا "أن هذا لا يرقى إلى أن تأخذ اللجنة موقفًا تجاهها، حيث إن اللجنة لها وقارها وبالتالي هي لا تنجرف إلى المهاترات والمواقف التي من الممكن أن تؤثر في عمل اللجنة أو تمس ما ينبغي أن ينص عليه الدستور في ما يتعلق بالهيئات القضائية". وأشار سلماوي إلى أنه كان هناك اجتماع بين رئيس لجنة الخمسين لتعديل الدستور عمرو موسى، الأحد مع ممثلى الأزهر والكنيسة وحزب النور بمقر اللجنة يأتي في إطار مناقشة مواد الهوية بالدستور في محاولة للتوصل إلى اتفاق بين جميع الأطراف.
وأوضح أن هذه اللقاءات تعد تمهيدا لمناقشة هذه المواد الخلافية بشكل موسع خلال الجلسات العامة للخمسين في الفترة المقبلة لحسم التصويت والاتفاق عليها. وكانت لجنة نظام الحكم المنبثقة من لجنة الـ50 عقدت جلسة استماع لممثلى الهيئات القضائية لحسم المواد الخلافية الخاصة بتقليص صلاحيات مجلس الدولة وغيرها من صلاحيات النيابة الإدارية وهيئة قضايا الدولة. ومن المقرر أن تقوم باقي اللجان النوعية للجنة الخمسين بمراجعة الصياغات التى أقرتها لجنة الصياغة للتأكد من مطابقتها للتصورات التى أبدتها اللجان النوعية المختلفة

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لجنة الخمسين تقرر عقد الجلسات العامة مغلقة الثلاثاء لمناقشة مسودة الدستور الأولية   مصر اليوم - لجنة الخمسين تقرر عقد الجلسات العامة مغلقة الثلاثاء لمناقشة مسودة الدستور الأولية



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لجنة الخمسين تقرر عقد الجلسات العامة مغلقة الثلاثاء لمناقشة مسودة الدستور الأولية   مصر اليوم - لجنة الخمسين تقرر عقد الجلسات العامة مغلقة الثلاثاء لمناقشة مسودة الدستور الأولية



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon