طالب بعضهم بتنويع مصادر السِّلاح والاتجاه شرقًا للخروج من الهيمنة

سياسيُّون يعتبرون قرار تجميد المساعدات الأميركية لمصر زاد من شعبية السِّيسي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سياسيُّون يعتبرون قرار تجميد المساعدات الأميركية لمصر زاد من شعبية السِّيسي

جانب من تظاهرة سابقة مؤيدة لوزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي
القاهرة ـ أكرم علي

اعتبر سياسيون مصريون قرار واشنطن بتجميد المساعدات العسكرية لمصر مؤقتا "يزيد من شعبية وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي في الشارع المصري، والذي أكد للجماهير المصرية دعم الولايات المتحدة لنظام الإخوان والرئيس المعزول محمد مرسي".وأكد أستاذ العلوم السياسية محمد عبد العظيم لـ "مصر اليوم" أن "الولايات المتحدة لم تضع في تصورها أن القرار التي اتخذته يزيد من كراهية غالبية الشعب المصري لها ويجعلهم على يقين بأن واشنطن كانت تدعم الإخوان والرئيس المعزول محمد مرسي".وأوضح عبد العظيم أن "الولايات المتحدة تسعى وتحاول بكل قوة أن تضغط على الفريق السيسي للتأكيد على الانتقال السلمي للديمقراطية أمام شعبها، ولكن في الأساس تضغط ردا على أحداث 30 حزيران/ يونيو التي أطاحت بالرئيس محمد مرسي".فيما أبدى نائب رئيس الحزب "الديمقراطي الاجتماعي" فريد زهران "ترحيبه الشديد بوقف المعونة"، معتبرًا ذلك يصب في مصلحة مصر، برد كرامتها وزيادة شعبية الفريق السيسي في الشارع المصري، بدلا من الهيمة الأميركية".وأشار زهران لـ "مصر اليوم" إلى أن "مصر ينبغي عليها أن تنوع مصادر السلاح وأن تتجه شرقًا مجددًا، مثلما فعلت في حقبة الستينات، وأن تخرج من الهيمنة الأميركية التي أدت بتراجع مصر إلى الوراء كثيرا".
وأكد زهران أن "أي شخص يقف ضد المصالح الأميركية في منطقة الشرق الأوسط يحصد المزيد من الشعبية، وأبرزهم الفريق أول عبد الفتاح السيسي والذي حاز هذه الشعبية وعلى نطاق واسع".
وأوضح عضو جبهة الإنقاذ الوطني محمد عبد اللطيف أن "ثورة 25 كانون الثاني/ يناير، قامت من أجل إنهاء التدخل الأميركي في الشأن المصري، والذي استمر لعقود طويلة، وبالقرار الأميركي زادت شعبية الفريق السيسي الذي يرفض التدخل في الشأن المصري أو الضغوط الخارجية مهما كانت".
وأكد عبد اللطيف لـ "مصر اليوم" أن "القرار الأميركي قوبل برد فعل يتسم بالتحدي من قبل وسائل الإعلام المصرية، حيث اتخذت الصحف المصرية وبعض القنوات التلفزيونية نهجًا عدائيا تجاه واشنطن، ووصل الأمر إلى التوبيخ المباشر للإدارة الأميركية لتدخلها في الشؤون المصرية، ومع ذلك أدت لزيادة شعبية السيسي دون أن يطلب ذلك".
وكانت الولايات المتحدة الأميركية قد أعلنت قبل أيام عن استراتيجية جديدة للمساعدات إلى مصر، وأوقفت تسليم بعض المعدات العسكرية الثقيلة وعدد من البرامج العسكرية، مع إعلانها استمرار المساعدات الاقتصادية في مجال الصحة والتعليم.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سياسيُّون يعتبرون قرار تجميد المساعدات الأميركية لمصر زاد من شعبية السِّيسي   مصر اليوم - سياسيُّون يعتبرون قرار تجميد المساعدات الأميركية لمصر زاد من شعبية السِّيسي



GMT 00:38 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مشيرة خطاب تكشف سبب خسارتها في انتخابات اليونسكو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سياسيُّون يعتبرون قرار تجميد المساعدات الأميركية لمصر زاد من شعبية السِّيسي   مصر اليوم - سياسيُّون يعتبرون قرار تجميد المساعدات الأميركية لمصر زاد من شعبية السِّيسي



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

ليفلي تخطف الأنظار بإطلالة أنيقة باللون الأصفر الجذاب

واشنطن - رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء
  مصر اليوم - مسؤولة في كيرينغ تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
  مصر اليوم - حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات
  مصر اليوم - منزل ستكد بلانتيرز يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 08:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران
  مصر اليوم - ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران

GMT 09:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي
  مصر اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي

GMT 03:21 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد لمشروع سينمائي جديد مع محمد نور

GMT 09:09 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

روضة عاطف تحلم بظهورها على غلاف فوغ

GMT 02:17 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تفصح أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 09:00 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بمبلغ 1,2 مليون استرليني

GMT 04:19 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

علاج جديد يُساعدكِ على السيطرة على "السلس البولي"

GMT 05:18 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يعرض مطاعم بلمسة هوليوود

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 02:40 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُقدِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon