اكَّد أنَّ نصرَ أكتوبر هو احتفالٌ بإنتصارِ العرب جميعًا

السيسي يكرِّمُ عددًا من رموز القوات المسلحة والشرطة بالذكرى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السيسي يكرِّمُ عددًا من رموز القوات المسلحة والشرطة بالذكرى

الفريق السيسي أثناء تكريمه عددًا من رموز القوات المسلحة
القاهرة- عمرو والي

اكد الفريق اول عبد الفتاح السيسي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربي ان الاحتفال بذكرى السادس من أكتوبر ،هو احتفال بانتصار العرب جميعا الذين وقفوا الي جوار مصر في هذه الايام العصيبة .  ووجة التحية لاسر الشهداء ومصابي حرب اكتوبر الذين حققو النصر ببطولاتهم وتضحياتهم ، ولرجال القوات المسلحة والشرطة المرابطين على الحدود وفي الشوارع والميادين لحماية امن مصر وشعبها ، مشدداً على أن مصر وشعبها امانة في رقابهم جميعا ، وان امن مصر مسؤولية كل ضابط وصف ضابط ومجند بالقوات المسلحة والشرطة .
وطالب  السيسي رجال القوات المسلحة بالانتباة الى "محاولات التشويه والتضليل التي تستهدف خلط الدين بالسياسة وتحويل الخلاف السياسي على تجربة حكم فشلت في تلبية مطالب الشعب الي صراع ديني وحرب على الاسلام "، واستنكر الدعوات والمحاولات التي تهدف للنيل من الجيش وكسر المؤسسات الامنية دون ان يعي اصحابها انها تهدف الى تدمير مصر ، مؤكدا ان "القوات المسلحة حريصة على ان لا تراقَ قطرة دم مصرية" .
جاء ذلك خلال وقائع الندوة التثقيفية السادسة التي نظمتها إدارة الشؤون المعنوية للقوات المسلحة تحت عنوان " قادة وبطولات " بحضور عدد من قادة وضباط القوات المسلحة والشرطة المدنية ، والتي تأتي مع بدء احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى الأربعين لنصر أكتوبر المجيد .
ووجه الفريق اول السيسي في بيان، الشكر والتقدير لاهالي سيناء الذين قدموا العديد من البطولات والتضحيات حتى تعود سيناء لارض مصر وتعاونهم في الحرب علي الارهاب ، وقدم اعتذار القوات المسلحة والشرطة علي ما اصابهم من خسائر في المباني او الاراضي ، اونتيجة للاجراءات غير المقصودة خلال سير العمليات"، مؤكدا انه "سيتم تعويضهم عن هذه الاضرار" ، كما اشاد بالموقف الوطني "لاهالي الضبعة ومطروح التي توكد حجم الشهامة والمروءة والاصالة التي يتمتع بها ابناء المنطقة الغربية" .
وطالب الجميع بأن يكون لديهم "ادراك حقيقي لحجم المشكلات التي تواجه المجتمع ، والتي تستوجب الاسراع في انهاء المرحلة الانتقالية وفقا للاجراءات المتفق عليها بخارطة الطريق واجمعت عليها القوى الوطنية "، مؤكدا انها "يجب ان تكون محلا للتوافق لسرعة العودة الي العمل والاستقرار ومواجهة التحديات التي تواجه امن مصر القومي" .
وقام الفريق اول عبدالفتاح السيسي بتكريم عدد من ابطال ورموز القوات المسلحة لما قدموه من بطولات مجيدة ساهمت في تحقيق النصر منهم الفريق عبدالمنعم خليل قائد الجيش الثاني الميداني خلال حرب اكتوبر عام 1973 واللواء طيار م حسين محمود عبدالوهاب كسيبة و العميد طيار م احمد كمال المنصوري من ابطال القوات الجوية ، واللواء بحري م حامد فتوح ناصف والعميد بحري م اسلام توفيق محمد قاسم من ابطال القوات الخاصة البحرية ، واللواء م محمد عبدالله عيد ابونعمة والعميد م ايمن سيد احمد من الدفاع الجوي ، ومن ابطال الصاعقة والمظلات والتشكيلات البرية كل من اللواء احمد جبر احمد حنفي والعميد عاطف محمد عبده منصف ، واللواء م. احمد علم الدين عبدالواحد واللواء م. طلعت احمد مسلم .
كما قام الفريق اول السيسي بتكريم عدد من اسر شهداء القوات المسلحة الذين لبوا نداء ربهم ونالوا الشهادة اثناء تأديتهم مهامهم بكل تفاني واخلاص في خدمة الوطن ، وصادق على ترقية شهداء الارهاب استثنائيا الى الرتبة الاعلى اعتبارا من اليوم السابق لاستشهادهم .
كما قام الفريق اول السيسي بتكريم اسماء عدد من ضباط الشرطة المدنية الذين استشهدوا خلال الاحداث الاخيرة منهم اللواء شرطة نبيل فراج مساعد مدير امن الجيزة والمقدم شرطة احمد ابوالدهب بمديرية امن الجيزة والملازم شرطة مصطفى يحى جاويش من قوات الامن المركزي بشمال سيناء .
وكانت الندوة بدأت بعرض فيلم تسجيلي عن " الفريق عبدالمنعم خليل " احد ابطال النصر تضمن نشأتة العسكرية وجهودة خلال معارك اليمن وحرب الاستنزاف والاعداد لمعركة العبور ، ودورة في قيادة الجيش الثاني الميداني خلال حرب اكتوبر ، ونجاح وحدات الجيش في تنفيذ المهام القتالية خلال المراحل المختلفة للعمليات .
واعقبه فيلم تسجيلي بعنوان " 6 اكتوبر ارادة مصرية " تناول كيف عبرت مصر من الهزيمة الى النصر ، وابرز الملاحم والبطولات التي اكدت عظمة وبسالة المقاتل المصري خلال حرب اكتوبر المجيدة .
تضمنت الندوة محاضرة بعنوان رسالة الإسلام للإنسان استعرض خلالها الدكتور سعد الدين الهلالي أحد علماء الأزهر الشريف العديد من القيم والمبادئ الانسانية التي حثنا عليها الدين الإسلامي الحنيف من التضحية وانكار للذات والتلاحم والتكاتف تحت راية الوطن من اجل بناء اسس راسخة للمستقبل .
والقى السيد احمد أبوالغيط وزير الخارجية الأسبق واحد المعاونين في التخطيط للامن القومي المصري خلال مرحلة الاعداد لحرب أكتوبر محاضرة بعنوان القرار السياسي وانعكاساته على القرار العسكرى تناولت التحديات التي واجهت صانع القرار السياسي خلال تلك الفترة من اجل الحشد السياسي والعسكري للمعركة واكد ان حرب اكتوبر كانت معركة سياسية ودبلوماسية دعمت النجاحات العسكرية علي الارض وحققت هدف مصر بفرض التفاوض علي اسرائيل من اجل الانسحاب الكامل من سيناء والحصول على تسوية عادلة للقضية الفلسطينية .
وتحدث كل من الفنان سمير الاسكندراني والفنانة سهير المرشدي والشاعرة ايمان البكري عن دور الفن في حفظ ذاكرة الامة وتجسيد القيم والبطولات والتضحيات التي صاحبت الانتصار العظيم .
حضر الندوة الفريق صدقي صبحي رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الافرع الرئيسية واللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية وكبار قادة القوات المسلحة وعدد من ضباط القوات المسلحة والشرطة .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السيسي يكرِّمُ عددًا من رموز القوات المسلحة والشرطة بالذكرى السيسي يكرِّمُ عددًا من رموز القوات المسلحة والشرطة بالذكرى



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السيسي يكرِّمُ عددًا من رموز القوات المسلحة والشرطة بالذكرى السيسي يكرِّمُ عددًا من رموز القوات المسلحة والشرطة بالذكرى



داخل استدويوهات "أمازون" في لوس أنجلوس

هدسون تظهر بإطلالة مذهلة في ثوب أسود مرصع

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
بعد أن احتفلت بالذكرى السنوية لها منذ أول تاريخ غير رسمي لها، مع عشيقها الموسيقي داني فوجيكاوا في أوائل ديسمبر/ كانون الأول، وحلقت كيت هدسون بمفردها إلى حفلة عيد الميلاد في استدويوهات أمازون في لوس أنجلوس، السبت، بينما رافقت كيت كوسورث كوسيد زوجها مايكل بولش. وظهرت هدسون البالغة 38 عامًا، بإطلالة مزهلة في ثوب أسود مرصع ومطرز وكاشف لخط العنق، ومصمم ليكشف عن مفاتنها، وكشفت النجمة عن سيقانها النحيلة، في تنورة نصف شفافة وقد أظهر ثوب النجمة الشهيرة، عن خصرها النحيل. وارتدت النجمة حزاء عالي لامع فضي اللون ليتناسب مع طلاء جفونها الفضىة، وانضمت الفائزة بالجائزة الكبرى كيت بوسورث، البالغة 34 عاما، وزوجها الممثل مايكل بولش، البالغ 47 عامًا. إلى الحفلة وتشاطرالزوجان الذين تزوجا في عام 2013، الأحضان، حيث كانا يلفان ذراعيهما حول بعضهما البعض، والتقطت عدسات المصورين صوره لمايكل وهو يرتدى جاكيت أنيق مع سروال من الدينم

GMT 04:14 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨
  مصر اليوم - أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨

GMT 06:36 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند
  مصر اليوم - أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 02:25 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هنا موسى تصف التليفزيون المصري بالمدرسة وتتمنى التعلم بها
  مصر اليوم - هنا موسى تصف التليفزيون المصري بالمدرسة وتتمنى التعلم بها

GMT 07:56 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

أبرز التغيرات التي شهدته الموضة في عام 2017
  مصر اليوم - أبرز التغيرات التي شهدته الموضة في عام 2017

GMT 08:42 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

مدينة "لاباز" تجمع عشاق الثقافة لزيارة أهم المتاحف
  مصر اليوم - مدينة لاباز تجمع عشاق الثقافة لزيارة أهم المتاحف

GMT 07:00 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد
  مصر اليوم - إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 01:42 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف سيدة وزوجها في القاهرة ينصبان على الضحايا بصور جنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon