فيما رأى سياسيون أن المعونة لم تعد وسيلة للضغط على القاهرة

صحيفة أميركية تؤكد تضاؤل نفوذ بلادها في مصر بعد سقوط "الإخوان"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صحيفة أميركية تؤكد تضاؤل نفوذ بلادها في مصر بعد سقوط الإخوان

جانب من احتجاجات سابقة أمام السفارة الأميركية في القاهرة
القاهرة ـ أكرم علي

رأت مصادر صحافية أميركية أن نفوذ بلادها في مصر وصل إلى حد التوسل إلى وزير الدفاع المصري الفريق أول عبد الفتاح السيسي، بعدم استخدام القوة، مشيرة إلى احتمالية عدم نجاح "الربيع العربي" في جلب الديمقراطية إلى الشرق الأوسط، فيما نوهت إلى أنه إذا كان من المتوقع أن يكون للولايات المتحدة تأثيرًا على أي مؤسسة في العالم العربي، سيكون على حكومة مصر، التي تأخذ 1.6 مليار معونة سنوية من المساعدات الأميركية و التي لم تعد تكفي لشراء ما كانت تشتريه سابقًا ،حيث ان المساعدات السنوية للجيش فقط تبلغ  1.3 مليار دولار، أما الجزء غير عسكري والذي يبلغ 250 مليون دولار، هو أقل من مجرد قطرة لاقتصاد مصر التي وصفته بـ" المترامي الأطراف، هذا و أشارت أن السيسي والمصريين يعرفون هذا جيدا، ولكن السياسيين الأميركيين غالبًا ما يبدو كما لو أنهم لم يلاحظوا ذلك.وقالت صحيفة "لوس أنغلوس تايمز"  في تعليق لها، الأحد، "إن القوات المسلحة المصرية قد استولت على السلطة ، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة تستجدي وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي بالامتناع عن اتخاذ إجراءات قمع صارمة وترى الصحيفة انه من غير المرجح أن يمتثل السيسي لذلك".ونوهت الصحيفة إلى أنه إذا كان من المتوقع أن يكون للولايات المتحدة تأثيرًا على أي مؤسسة في العالم العربي، سيكون على حكومة مصر، التي تأخذ 1.6 مليار كمعونة سنوية من المساعدات الأميركية .وأشارت الصحيفة إلى أن 1.6 مليار دولار لم تعد تكفي لشراء ما كانت تشتريه سابقا ،حيث ان المساعدات السنوية للجيش فقط تبلغ  1.3 مليار دولار، تشتري مصر بمعظمها طائرات وصهاريج مصنوعة في مصانع الولايات المتحدة؛ أما الجزء غير عسكري والذي يبلغ 250 مليون دولار، هو أقل من مجرد قطرة لاقتصاد مصر التي وصفته بـ" المترامي الأطراف".وأشارت الصحيفة إلى أن السيسي والمصريين يعرفون هذا جيدًا، ولكن السياسيين الأميركيين غالبًا ما يبدو كما لو أنهم لم يلاحظوا ذلك.وأضافت الصحيفة "إن القوى الأخرى قامت سد هذه الفجوة مشيرة إلى ما أعلنته المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة والكويت ,الشهر الماضي، بإرسال 12 مليار دولار من المساعدات الاقتصادية إلى مصر لمساعدة النظام العسكري في استقرار الاقتصاد".وأوضحت الصحيفة أن هؤلاء الدول لديهم أجندة خاصة أيضًا وهي أنهم لا يتطلعون إلى الديمقراطية ويرهبون "الإخوان" وأنهم سيسعدون إذا اتخذ السيسي خطوات قمع صارمة.
وترى الصحيفة أنه إذا كانت المساعدات الخارجية هي التي تخلق النفوذ، فإن 12 مليار دولار تتفوق على 1.6 مليار دولار بسهولة.
وأكدت الصحيفة أن هذا لا يعني أن الولايات المتحدة ليس لديها تأثيرًا على الأحداث في العالم العربي بل يعني أن نفوذها أقل مما كنا نتصور في كثير من الأحيان مشيرة إلى انه قد لا يرتبط مصدر نفوذها بحجم الشيكات التي تكتبها.
ومن جانبهم أيد سياسيون مصريون هذا الرأي، وأكدوا أن نفوذ الولايات المتحدة تضاءل بالفعل بعد سقوط جماعة "الإخوان" المسلمين.
فقال أستاذ العلوم الدولية محمد سالمان وعضو "المجلس المصري للشؤون الخارجية، "إن نفوذ الولايات المتحدة في مصر تضاءل بشكل كبير عن ما كان عليه أيام الرئيس السابق حسني مبارك والرئيس المعزول محمد مرسي".
و أضاف سالمان لـ "مصر اليوم" إن هناك قوى تريد دعم مصر والوقوف بجانبها مثل الخليج وخاصة السعودية والإمارات والكويت، وأيضا روسيا التي بدأت تظهر من جديد في دعم مصر".
فيما قال مساعد وزير الخارجية الأسبق السفير نبيل العرابي إن الفريق عبد الفتاح السيسي يدرك جيدًا أن المعونة الأميركية لم تعد في الحسبان ولم تصبح وسيلة للضغط عليه.
و أضاف العرابي لـ "مصر اليوم" إن النفوذ الأميركي لم يعد لها مكان في مصر الجديدة التي أسقطت الإخوان، وهناك الكثير من الدول التي تحلم بدعم مصر والوقوف بجانبها وبأضعاف المعونة الأميركية".
وكان السيناتور جون ماكين قد لوح باستخدام المعونة الأميركية لمصر كوسيلة للضغط في حالة عدم الامتثال للديمقراطية بعد أن وصف ما حدث في 30 حزيران/يونيو بـ "الانقلاب".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صحيفة أميركية تؤكد تضاؤل نفوذ بلادها في مصر بعد سقوط الإخوان صحيفة أميركية تؤكد تضاؤل نفوذ بلادها في مصر بعد سقوط الإخوان



GMT 03:39 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي يُعيِّن مصطفى مدبولي قائمًا بأعمال رئيس الوزراء

GMT 14:26 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ضبط سيارتين مفخختين وتوقيف 9 متطرفين وقتل 3 في وادي النطرون

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صحيفة أميركية تؤكد تضاؤل نفوذ بلادها في مصر بعد سقوط الإخوان صحيفة أميركية تؤكد تضاؤل نفوذ بلادها في مصر بعد سقوط الإخوان



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon