استمرار حبس نجلي الرئيس في سجن طرة على ذمة قضية التلاعب في البورصة

تأجيل محاكمة مبارك إلى جلسة 6 يوليو وإخلاء سبيل علاء وجمال على ذمة القضية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تأجيل محاكمة مبارك إلى جلسة 6 يوليو وإخلاء سبيل علاء وجمال على ذمة القضية

صورة أرشيفية لجلسة سابقة لمحاكمة مبارك
القاهرة ـ أكرم علي

قررت محكمة جنايات شمال القاهرة، برئاسة محمود كامل الرشيدي، تأجيل جلسات محاكمة الرئيس السابق، حسنى مبارك، ونجليه "علاء وجمال"، ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي، و٦ من كبار مساعديه، ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، وذلك لجلسة 6 تموز/يوليو.وحددت المحكمة الفترة من 15 حزيران/يونيو وحتى 27 من الشهر نفسه، عدا العطلات الرسمية، لإطلاع المتهمين ودفاعهم على أوراق القضية، بمقر محكمة الاستئناف بمحكمة التجمع الخامس، وذلك بحضور رئيس النيابة العامة، ورئيس المكتب الفني لمكتب النائب العام محمد إبراهيم.وصرحت المحكمة باستخراج صورة رسمية من أوراق القضية، وقررت المحكمة ندب مصلحة الطب الشرعي لفحص السلاح المحرز.وأمرت المحكمة إخلاء سبيل علاء وجمال مبارك على ذمة القضية، ما لم يكونا مطلوبان على ذمة قضية أخرى، واستمرار حبس المتهم الخامس حبيب العادلي.وأكد مصدر قضائي لـ "مصر اليوم" استمرار حبس علاء وجمال في سجن "طرة " على ذمة قضية التلاعب في البورصة ولم يتم الإفراج عنهما.وكان رئيس قضية "قتل المتظاهرين" في مصر محمود الرشيدي، والمتهم فيها الرئيس السابق حسني مبارك، ونجليه، ووزير "داخليته حبيب العادلي، قد بدأ اليوم بفض أحراز القضية والتي بلغ عددها 5 أحراز، وذلك بعد إعلان تأجيل قضية "الكسب غير المشروع المتهم فيها وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي إلى جلسة 14 أب/أغسطس، والتي تقام في أكاديمية الشرطة أيضا بالتجمع الخامس (غرب القاهرة).
وقامت المحكمة المختصة بقضية قتل المتظاهرين، بفض الأحراز التي احتوت على عدد من الدفاتر، وذلك بعد أن تأكدت المحكمة من سلامة الأختام الخارجية عليها، واحتوت الأحراز على 11 دفتراً خاصاً لقطاع الأمن المركزي، ومجموعة من الدفاتر تابعة لقطاع غرف السلاح والأمن المركزي، وتحتوي أيضا على 39 مظروفاً لأحراز مختلفة ( فيديوهات وسيدهات ) والحرز الأخير دفاتر وغرف السلاح بالأمن المركزي من 46 حتى رقم 55.
واستمعت هيئة المحكمة إلى أقوال محامي الرئيس السابق فريد الديب، والذي قال "إنه يرجئ طلباته للدفاع عن الرئيس مبارك ونجليه".
وأشار الديب إلى أن هناك مستندات يجب التدقيق فيها، وطالب بوقت غير قصير للاطلاع على تلك المستندات، مؤكدا أنه إذا وجد أنها تحتاج إلى طلبات فإنه سيتم طرحها إلى المحكمة".
وتوافد عدد قليل من أنصار مبارك أو أهالي الشهداء بينما حضر مجموعة كبيرة من الإعلاميين والصحافيين وعلى رأسهم التلفزيون المصري الذي حظي ببث مباشر لوقائع الجلسة.
ودارت مشادة كلامية بين أهالي الشهداء الذين اشتبكوا مع أمن أكاديمية الشرطة، وهاجموا المحامي فريد الديب الذي وصفوه بأنه محامي الجواسيس ، وذلك قبل نظر ثالث جلسات محاكمة الرئيس السابق ونجليه واللواء حبيب العادلي، وزير الداخلية الأسبق.
وقام الأمن بمنع المحامين المدعين بالحق المدني، طبقا لقرار المحكمة في الجلسة السابقة برفض الدعاوى المدنية، كما قام عدد من المحامين بمشادة كلامية مع الأمن لقيامه بمنعهم من الدخول إلى الأكاديمية مقر انعقاد المحاكمة.
ووزع عدد من أتباع مبارك استمارات حملة "تمرد" على الحاضرين أمام أكاديمية الشرطة، للمطالبة بسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، والمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.
كما بث أنصار مبارك خطابات الرئيس السابق محمد حسني مبارك التي قالها عقب مباراة مصر والجزائر الشهيرة والتي شدد فيها على أن كرامة المصريين من كرامته، وأنه لن يمس أحد في عهده على الإطلاق.
وكانت المحكمة قررت السبت الماضي، برئاسة المستشار محمود كامل الرشيدي، تأجيل محاكمة مبارك إلى اليوم وذلك لفض الأحراز، كما قضت المحكمة برفض جميع الدعاوى المدنية في القضية، ويعني هذا الحكم إبعاد عشرات المحامين المدافعين عن مصابي الثورة وأسر القتلي عن الجلسات المقبلة.
يذكر أن الرئيس السابق محمد حسني مبارك ونجليه جمال وعلاء ووزير داخليته حبيب العادلي و6 من مساعديه السابقين ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، يحاكمون بتهمة قتل المتظاهرين السلميين خلال أحداث ثورة 25 كانون الثاني/يناير، التي أسفرت عن مقتل 840 مواطناً وإصابة 6467 آخرين، والإضرار بالمال العام من خلال تصدير الغاز لإسرائيل.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تأجيل محاكمة مبارك إلى جلسة 6 يوليو وإخلاء سبيل علاء وجمال على ذمة القضية تأجيل محاكمة مبارك إلى جلسة 6 يوليو وإخلاء سبيل علاء وجمال على ذمة القضية



GMT 16:24 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"مصر للطيران" توقع صفقة كبرى لشراء "دريملاينر" من طراز بوينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تأجيل محاكمة مبارك إلى جلسة 6 يوليو وإخلاء سبيل علاء وجمال على ذمة القضية تأجيل محاكمة مبارك إلى جلسة 6 يوليو وإخلاء سبيل علاء وجمال على ذمة القضية



النجمة الشهيرة تركت شعرها منسدلًا بطبيعته على ظهرها

إيفا لونغوريا تتألّق في فستان طويل مطرز بترتر لامع

نيو أورليانز ـ رولا عيسى
حضرت الممثلة الشهيرة إيفا لونغوريا وزوجها خوسيه باستون، حفلة زفاف نجمة التنس الأميركية سيرينا ويليامز، من خطيبها أحد مؤسسي موقع التواصل الاجتماعي "ريديت"، ألكسيس أوهانيان، أول أمس الخميس، في حفلة زفاف أقيمت في مدينة نيو أورليانز الأميركية، شهدها العديد من كبار النجوم والمشاهير، وجذبت لونغوريا البالغة من العمر 42 عاما، الأنظار لإطلالتها المميزة والجذابة، حيث ارتدت فستانا طويلا باللون الأزرق، والذي تم تطريزه بترتر لامع، وتم تزويده بقطعة من الستان الازرق متدلية من الظهر إلى الأرض، وأمسكت بيدها حقيبة صغيرة باللون الأسود. واختارت النجمة الشهيرة تصفيفة شعر بسيطة حيث تركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، وأكملت لاعبة التنس الأميركية، والمصنفة الأولى عالميًا، إطلالتها بمكياج العيون الأزرق ولمسة من أحمر الشفاه النيوود، مع اكسسوارات فضية لامعة، وفي الوقت نفسه، جذبت إطلالة خوسيه، الذي تزوج إيفا في مايو/أيار الماضي، أنظار الحضور، حيث ارتدى بدلة رمادية من 3 قطع مع ربطة

GMT 05:50 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية
  مصر اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية

GMT 10:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن
  مصر اليوم - سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 10:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير
  مصر اليوم - طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير

GMT 04:44 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أنباء عن استعراض الصين عضلاتها في زيمبابوي
  مصر اليوم - أنباء عن استعراض الصين عضلاتها في زيمبابوي

GMT 06:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شيرين الرماحي تكشف أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا
  مصر اليوم - شيرين الرماحي تكشف أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا

GMT 07:18 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع
  مصر اليوم - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع

GMT 07:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها
  مصر اليوم - طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:09 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

​35 سيارة إسعاف وإطفاء لتأمين أكبر تجربة طوارئ في مطار القاهرة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب

GMT 02:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا رد الفنانون على شيرين بعد تصريح "البلهارسيا"

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 13:38 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

3 قرارات يخشى الشعب المصري اعتمادها الخميس

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 13:51 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يستيقظ من النوم فيجد أمه بين أحضان محاميها في غرفة نومها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon