الرئيس عباس يغادر جلسة مجلس الأمن قبل إلقاء مندوبي إسرائيل وأميركا كلمتيهما الرئيس عباس يستنكر تهرب إسرائيل من تنفيذ القرارين 181 و194 اللذين كانا شرطاً لقبول عضويتها الدائمة الرئيس عباس يؤكد الحرص على نشر ثقافة السلام ونبذ العنف عباس يستنكر عدم تنفيذ 705 من القرارات عن الجمعية العامة، و86 قرار من مجلس الأمن الدولي لصالح فلسطين الرئيس عباس يؤكد أن الأسس المرجعية لأية مفاوضات قادمة، هي: الالتزام بالقانون الدولي، وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة الرئيس عباس يعلن تكثيف الجهود للحصول على عضوية كاملة في الأمم المتحدة وتأمين الحماية الدولية للشعب الفلسطيني الرئيس عباس يؤكد أن على الحكومة البريطانية أن تتحمل مسؤولياتها عن وعد بلفور وعن نتائجه الكارثية على الشعب الفلسطيني توقُف برنامج "العاشرة مساءً" بسبب وفاة شقيق وائل الإبراشي سعر الدولار الأميركي مقابل الرينغيت الماليزي الثلاثاء سعر الدولار الأميركي مقابل البات التايلندي الثلاثاء
أخبار عاجلة

خلال الاحتفال بالذكرى السنوية الأولى للانقلاب العسكري الفاشل

أردوغان يتوعَّد بـ"تمزيق رؤوس" الجماعات الإرهابية والمتآمرين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أردوغان يتوعَّد بـتمزيق رؤوس الجماعات الإرهابية والمتآمرين

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان
أنقرة ـ جلال فواز

تعهَّد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان السبت، بـ"مزيق رؤوس" الجماعات الإرهابية والمتآمرين الانقلابين الذين حاولوا إنهاء حكمه الذي استمر اكثر من عقد من الزمان ، خلال الاحتفال بالذكرى السنوية للانقلاب العسكري الفاشل. ورافق أردوغان وأسرته وأسر ضحايا الانقلاب، حشد هائل بالقرب من جسر "شهداء 15 يوليو" الشهير في إسطنبول لتذكر 250 شخصًا قتلوا في 15 يوليو/ تموز 2016 وهم يقاومون الانقلاب.

أردوغان يتوعَّد بـتمزيق رؤوس الجماعات الإرهابية والمتآمرين

وافتتح أردوغان نصبًا تذكاريًا يضم أسماء الضحايا بالقرب من سفح الجسر قبل أن يتوجه إلى أنقرة لحضور جلسة خاصة في البرلمان في اللحظة التي تم فيها قصفه قبل عام. كما افتتح أيضًا نصبًا تذكاريًا ثانيًا مقابل قصره في أنقرة. وقال لعشرات الآلاف من الناس في إسطنبول الذين التقوا على الجسر بعد "مسيرة الوحدة الوطنية": "قبل عام بالضبط، في هذه الساعة تقريبًا، وقعت محاولةٌ غادرة". وأضاف: "إنَّ محاولة الانقلاب فى 15 يوليو/تموز ليست أول هجوم ضد بلادنا ولن تكون الأخير"، مشيرًا إلى سلسلة الهجمات الإرهابية التي ضربت البلاد أيضا. وتابع: "لهذا السبب، سنقوم أولًا بتمزيق رؤساء هؤلاء الخونة".

وكان الجسر العام الماضي مسرحًا للاشتباكات بين المدنيين والجنود الذين كانوا على متن الدبابات. وقد لقى ما لا يقل عن 30 شخصًا مصرعهم على الجسر وأصيب أكثر من ألفي شخص أخرين في تركيا خلال هذه المحاولة. وقتل 35 متقاعدًا من الانقلابين. وعرضت صور الشهداء الـ250 على الشاشات وأعلنت أسماؤهم.

أردوغان يتوعَّد بـتمزيق رؤوس الجماعات الإرهابية والمتآمرين

وأشاد اردوغان بالضحايا قائلا انهم قاتلوا و "أيديهم فارغة" ولكن كان "أيمانهم" يقف ضد الانقلابين المدججين بالسلاح. وقال للحشد انه يريد أن يرى المئات من الأشخاص الذين يحاكمون للتخطيط للانقلاب الفاشل العام الماضي للظهور في المحكمة يرتدون نفس الزي الذي كان يرتديه المعتقلون في معتقل "غوانتانامو". كما أكد مجددا انه سيوافق على مشروع قانون يعيد عقوبة الإعدام اذا اقترحه البرلمان.

وفي كلمته أمام الألاف من الناس خارج مبنى البرلمان قال اردوغان إن اعلى هيئة استشارية امنيه فى البلاد سوف تنظر يوم الاثنين فى توسيع حالة الطوارئ. وقال إن الانقلاب الفاشل سمح لتركيا بتمييز أصدقائها عن خصومها إلا انه لم يذكر الدول التي ساعدت في الانقلاب، وقال إنه يريد تجنب "أزمة دولية خطيرة".

وحاول جنود أتراك إسقاط الحكومة والرئيس باستخدام الدبابات والطائرات الحربية والطائرات العمودية في 15 يوليو/تموز 2016. وأعلن متآمرو الانقلاب استيلاءهم على السلطة عبر الاذاعة الحكومية، وقصفوا برلمان البلاد ومواقع رئيسية أخرى، وداهموا منتجع إيجة حيث كان أردوغان في إجازة. لكن أردوغان كان  قد غادر بالفعل واحبط المدنيين وقوات الشرطة محاولة الانقلاب.

وتلقي تركيا باللائمة على رجل الدين فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة لقيامه بالتخطيط للانقلاب والتسلل عبر مؤسسات الدولة. ورفض غولن هذه الادعاءات. وفي أعقاب محاولة الانقلاب، أعلنت تركيا حالة الطوارئ التي كانت قائمة منذ ذلك الحين، والتي سمحت للحكومة بالحكم بموجب مرسوم وإقالة عشرات الآلاف من الناس من وظائفهم. كما تم القبض على أكثر من 50 ألف شخص بسبب صلتهم المزعومة بجماعة جولن وجماعاتٍ أخرى.

أردوغان يتوعَّد بـتمزيق رؤوس الجماعات الإرهابية والمتآمرين

وفى أخر مرسوم حكومي نشر مساء أمس، تم إقالة 7395 موظفًا حكوميًا أخرين من بينهم مدرسون واكاديميون وضباط من الجيش والشرطة، ليصل عددهم إلى اكثر من 110 الأف شخص. وتطالب الحكومة بالقمع اللازم لتطهير مؤسسات الدولة من أولئك المرتبطين بغولن، لكن النقاد يقولون إن الفصل من الخدمة تعسفي، وأن مسارات الضحايا إلى اللجوء إلى القضاء قد قلت بشدة.

وأصدرت وزارة الخارجية الأميركية يوم السبت بيانا يشيد بشجاعة الشعب التركي الذي نزل الى الشوارع "للحفاظ على حقوق وحريات مجتمعهم الديمقراطي". وقالت الوزارة إن "الحفاظ على الديمقراطية يتطلب المثابرة والتسامح والمعارضة والضمانات للحريات الأساسية"، محذرة من أن القيود المفروضة على تلك الحريات الأساسية تقوض "أسس المجتمع الديمقراطي".

وأعرب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي يانس ستولتنبرغ عن تقديره للذين فقدوا أرواحهم في مقاومة الانقلاب، وقال إن محاولات تقويض الديموقراطية في أي من الدول المتحالفة "غير مقبولة". وأُعلن 15 يوليو عطلة وطنية في تركيا.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أردوغان يتوعَّد بـتمزيق رؤوس الجماعات الإرهابية والمتآمرين أردوغان يتوعَّد بـتمزيق رؤوس الجماعات الإرهابية والمتآمرين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أردوغان يتوعَّد بـتمزيق رؤوس الجماعات الإرهابية والمتآمرين أردوغان يتوعَّد بـتمزيق رؤوس الجماعات الإرهابية والمتآمرين



ظهرت بإطلالة كاملة من اللون الأبيض الدانتيل

ناعومي كامبل تتألق في حفل "فوغ" البريطانية

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت ناعومي كامبل، وهي واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة حيث على أعداد لا تحصى من أغلفة المجلات، ومنصات الموضة في جميع أنحاء العالم، ومع آخر ظهور لها جذبت العارضة البريطانية، الأنظار إلى إطلالتها المميزة والمثيرة في حفل "British Vogue Fashion and Film" في لندن، الأحد. تألقت كامبل ذات الـ47 عاما خلال الحفل الذي تقيمه مجلة الموضة والأزياء "فوغ البريطانية" في نادي أنابيل الخاص في مايفير بالعاصمة البريطانية حيث ظهرت بإطلالة كاملة باللون الأبيض من رأسها إلى أخمص القدمين في ثوب من الدانتيل، والذي أعطى لمحة بسيطة عن الملابس الداخلية من نفس اللون. يتيمز الرداء الأبيض الطويل بقميص من الدانتيل الأبيض مع تنورة من الريش، والذي أضافت إليه زوجا من الأحذية ذات كعب لإضافة بعض السنتيمترات إلى طولها. وأكملت كامبل إطلالتها بمكياج ناعم أبرز ملامحها الطبيعية مع ظلال العيون الرمادي ولمسة من أحمر الشفاة الوردي. كما جذبت عارضة

GMT 07:08 2018 الثلاثاء ,20 شباط / فبراير

مصنع " شانيل " يستخدم أقمشة التويد في الملابس
  مصر اليوم - مصنع  شانيل  يستخدم أقمشة التويد في الملابس

GMT 07:37 2018 الثلاثاء ,20 شباط / فبراير

أفضل المناطق السياحية التي يُنصح بالذهاب إليها
  مصر اليوم - أفضل المناطق السياحية التي يُنصح بالذهاب إليها
  مصر اليوم - أبرز النصائح للخروج بأفكار تسويقية جديدة للعقارات

GMT 06:53 2018 الثلاثاء ,20 شباط / فبراير

ترامب يدعم إصدار قانون للتحقيق عن مشتري الأسلحة
  مصر اليوم - ترامب يدعم إصدار قانون للتحقيق عن مشتري الأسلحة

GMT 03:42 2018 الثلاثاء ,20 شباط / فبراير

10 أشياء لا يمكن تجاهلها أثناء زيارة دولة سنغافورة
  مصر اليوم - 10 أشياء لا يمكن تجاهلها أثناء زيارة دولة سنغافورة

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 08:34 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي أفضل طريقة للجماع من دون حدوث حمل

GMT 14:36 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 10:45 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

توقيف "جزار" اعتدى على زوجة ابنه تحت التهديد

GMT 23:28 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

الأرصاد يحذر من تقلبات جوية وأمطار اعتبارًا من الجمعة
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon