بدء فعاليات مهرجان جواثا الثقافي الرابع في الأحساء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بدء فعاليات مهرجان جواثا الثقافي الرابع في الأحساء

الأحساء - واس

دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية مساء اليوم بحضور صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الاحساء ونائب وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالله بن صالح الجاسر وعدد من المثقفين والأدباء من داخل المملكة وخارجها فعاليات مهرجان جواثا الثقافي الرابع الذي ينظمه نادي الأحساء الأدبي بالشراكة مع جامعة الملك فيصل تحت عنوان "العربية في أدب الجزيرة والخليج العربي الواقع والمأمول قراءة في لغة الإبداع الأدبي" ، ويستمر ثلاثة أيام، وذلك في مقر الجامعة. وبدئ الحفل المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم ، ثم ألقى رئيس النادي الدكتور ظافر بن عبدالله الشهري كلمة رحب فيها بسمو أمير المنطقة الشرقية والمشاركين ، موضحا أن المهرجان يتضمن تسع جلسات علمية موزعة على فترتين صباحية ومسائية يستعرض فيها المشاركين 36 بحثا جرت إجازتها من بين أكثر من 60 باحثا، مفيداً أن الجلسة الأولى للمهرجان ستكون بعنوان "الرؤية اللغوية والنحوية للأعمال الأدبية.. الحضور والغياب". وبين الشهري أن المهرجان ستشارك فيه شخصيات أدبية مرموقة من المملكة والإمارات والبحرين وعمان واليمن ومصر والأردن وتونس وتركيا والهند، معربا عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية على تفضله بتدشين فعاليات المهرجان. بعد ذلك ألقى أمين عام مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية الدكتور عبدالله بن صالح الوشمي كلمة الضيوف قال فيها "أحمد لنادي الاحساء الأدبي أن اختار موضوعه في اللغة العربية، حيث الفكر والتاريخ والحضارة ، ونحن نعلم جميعا أن اللغات محصلة الحضارات وهي التي تتجه إليها الدول في مراكزها البحثية العليا فتدرس اللغة وتصل من خلالها إلى مكونات الشعوب، ليست اللغة وسيلة تواصل عابرة وإنما هي ملتقى البحور المتعددة من الفكر والدين والتاريخ والمستقبل لذلك اتجهت رؤى بعض المفكرين العالميين إلى توصيف حركة اللغات بأنها "حرب اللغات" ورأى بعضهم أن اللغة إمبراطورية مستقلة تضاهي غيرها ، مؤكدا أنه حين نحصر القول في اللغة العربية فإننا ندرك الصلة العميقة بين الدين الإسلامي واللغة العربية حتى لم يعد ممكنا أن يدين أحد بدين الإسلام دون أن يأخذ ولو طرفا من اللغة العربية ، والعربية إلى ذلك لغة الثقافة والفكر والمجتمع . وأوضح الوشمي أن اللغة العربية اليوم تمر بتحديات بارزة وواجب الأفراد والمؤسسات التخصص في دراسة ذلك والوعي به وأن نعي أن الشباب ليسو جزءً من المشكلة فحسب وإنما هم الجزء الرئيس من الحل ، مبيناً أن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله- عنيت باللغة العربية فاحتلت ثلث اسمها منذ تأسست وأشرعت الأبواب الفسيحة لمختلف المؤسسات وكان لها قصب السبق في دعم حضور العربية في الأمم المتحدة واليونسكو وأسست لذلك مختلف الكليات والمعاهد والمؤسسات ، وستطلق قريبا مؤتمرها الدولي لتمكين العربية في العالم من خلال جهود مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية . عقب ذلك شاهد سموه والحضور فيلماً وثائقياً عن النادي. بعدها قدمت فرقة المملكة للإنتاج المسرحي أمام سموه مسرحية "أنا البحر" من تأليف الدكتور سامي الجمعان. إثر ذلك كرم سمو أمير المنطقة الشرقية عدد من الشخصيات والجهات، ثم سلم سموه درع النادي لمعالي نائب وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالله الجاسر. كما تسلم سموه من معالي نائب وزير الثقافة والإعلام درعا تذكاريا بهذه المناسبة .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدء فعاليات مهرجان جواثا الثقافي الرابع في الأحساء بدء فعاليات مهرجان جواثا الثقافي الرابع في الأحساء



GMT 09:18 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"مؤسسة الشموع" تنظم ندوة حول تاريخ عمارة القاهرة الخديوية

GMT 00:10 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

حفيد شامبليون يقدم قصة فك رموز حجر رشيد

GMT 17:13 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الثقافة تشارك العالم احتفالاته بيوم الطفل

GMT 16:42 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الثقافة المصرية تعلن عن "وجبة فنية دسمة" الأحد

GMT 15:10 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجات المرأة السيناوية بأرض المعارض في القاهرة

GMT 14:59 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على تمثال "أبو الهول" آخر قرب الفيوم

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدء فعاليات مهرجان جواثا الثقافي الرابع في الأحساء بدء فعاليات مهرجان جواثا الثقافي الرابع في الأحساء



خلال حفلة توزيع جوائز الموسيقى الأميركية الـ45 لـ 2017

كلوم تتألق في فستان عاري الظهر باللون الوردي

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة الأميركية الشهيرة وعارضة الأزياء، هايدي كلوم، في إطلالة مثيرة خطفت بها أنظار المصورين والجماهير على السجادة الحمراء في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية "AMAs" الذي أقيم في مدينة لوس أنجلوس مساء  الأحد، حيث ارتدت النجمة البالغة من العمر 44 عامًا، فستانًا مثيرًا طويلًا وعاري الظهر باللون الوردي والرمادي اللامع، كما يتميز بفتحة كبيرة من الأمام كشفت عن أجزاء من جسدها، وانتعلت صندلًا باللون الكريمي ذو كعب أضاف إليها بعض السنتيمترات.   وتركت كلوم، شعرها الأشقر منسدلًا بطبيعته على ظهرها وكتفيها، وأكملت إطلالتها بمكياج ناعم بلمسات من أحمر الشفاة الوردي وظل العيون الدخاني، ولم تضيف سوى القليل من الاكسسوارات التي تتمثل في خاتمين لامعين بأصابعها، فيما حضر حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية لعام 2017 في دورته الـ45، الذي عقد على مسرح "مايكروسوفت" في لوس أنجلوس، كوكبة من ألمع نجوم الموسيقى والغناء في الولايات المتحدة والعالم.   وتم

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 03:50 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون
  مصر اليوم - 4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون

GMT 04:09 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"داعش" يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد
  مصر اليوم - داعش يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد

GMT 09:30 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"سترة العمل" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
  مصر اليوم - سترة العمل أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات

GMT 08:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع
  مصر اليوم - شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع

GMT 07:47 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

منزل "فورناسيتي" يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة
  مصر اليوم - منزل فورناسيتي يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 09:42 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

جنح الأزبكية تحاكم 17 متهمًا بممارسة الشذوذ الجنسي

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 16:02 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة 200 طفل في حضانات ومدارس محافظة قنا بفايروس غامض
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon