الكاتب الجزائري خالد عمر بن ققه: "الجيوش العربية أمام خيارات صعبة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الكاتب الجزائري خالد عمر بن ققه: الجيوش العربية أمام خيارات صعبة

أبوظبي ـ أ.ش.أ

نظم "مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية"، مؤخرا ضمن أنشطته وفعالياته الثقافية، محاضرة بعنوان "الجيش الجزائري ومسار الدولة في المستقبل المنظور"، ألقاها الكاتب والصحفي خالد عمر بن ققه. ورأى بن ققه، في بداية محاضرته، أن الجيوش العربية أمام خيارات صعبة في الفترة الحالية؛ فهي إذا تدخلت تلقت انتقادات شديدة، وإذا لم تتدخل، فإن الدول قد تتعرض لاضطرابات بسبب الصراعات السياسية. وبخصوص المشهد الجزائري أكد المحاضر أن الانتخابات الرئاسية المقبلة ستجرى وسط حراك اجتماعي وتوترات على أكثر من جبهة، وفيما يتعلق بالدور الذي يلعبه الجيش الجزائري في صناعة القرار، أكّد أن هذا النقاش لم يكن مطروحاً في السابق إلا أنه برز مؤخراً بشكل كبير، وسط انتقادات بعض السياسيين لتدخل الجيش في صناعة القرار السياسي. وقدّم المحاضر عرضا تاريخيا، قال فيه إنه منذ نهايات الأربعينيات من القرن الماضي بدأت تظهر سيطرة الجيش الجزائري على الحياة السياسية في البلاد، حيث كانت هناك دائماً خلافات بين الحكومات المؤقتة والجيش، وغالباً ماكانت الكفة تميل إلى مصلحة العسكريين، وظل الجيش حاضراً بقوة في واجهة المشهد، إلى أن تم في النهاية حسم المسألة بشكل جليّلمصلحةالجيش، وذلك عبر إبعاد الزعيم التاريخي أحمد بن بيلا عن القيادة، وتولّي هواري بومدين، الذي سعى إلى أن يتولى الجيش إقامة دولة تحقق التنمية عبر التركيز على بناء طبقة من الفلاحين تكون نواة لعملية التنمية في الجزائر. وأشار المحاضر إلى أن الجيش الجزائري يختلف عن بقية الجيوش العربية بمميزات عدّة، أولاها أن الجيش هو الذي صنع الدولة،وثانيتها أنه حافظ عليها وعلى وحدة كيانها، وثالثتها أنهكانت له علاقات عميقة بالمجتمع الجزائري. وبخصوص السيناريوهات المحتملة خلال الفترة المقبلة، أشار المحاضر إلى أنه إذا أجريت الانتخابات من دون احتجاجات عنيفة، فإن الجيش سيلتزم الحياد، أما إذا تحولت الحملة الانتخابية إلى فوضى؛ فإن الجيش قد يتدخل حينها لحماية العملية الانتخابية. ورأى المحاضر أن الحالة الوحيدة، التي قد يتدخل فيها الجيش للاستيلاء على السلطة بشكل مباشر، هي حصول اضطرابات بمستوى يهدد الوحدة الوطنية وكيان الدولة الجزائرية. وفي رده على أسئلة الحضور ومداخلاتهم، رأى المحاضر أن الرئيس الحالي، عبدالعزيز بوتفليقة، المرشح لولاية رابعة، يمثل في هذه اللحظة حماية للمشروع الوطني، فهناك مخاوف من أن إسناد الأمور إلى أحزاب أخرى قد يؤدي إلى انهيار الدولة، كما أن بوتفليقة يمثل نوعا من الرمزية والقوة، ما يجعله الرئيس الأمثل لتجاوز المرحلة التاريخية الصعبة التي تمرّ بها الجزائر وسط محيط عربي مملوء بالاضطرابات، ووسط حالة من التجاذب السياسي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الكاتب الجزائري خالد عمر بن ققه الجيوش العربية أمام خيارات صعبة   مصر اليوم - الكاتب الجزائري خالد عمر بن ققه الجيوش العربية أمام خيارات صعبة



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الكاتب الجزائري خالد عمر بن ققه الجيوش العربية أمام خيارات صعبة   مصر اليوم - الكاتب الجزائري خالد عمر بن ققه الجيوش العربية أمام خيارات صعبة



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon