مصر تدرس إمكانية تسخير الأقمار الصناعية لتأمين ثروتها الأثرية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصر تدرس إمكانية تسخير الأقمار الصناعية لتأمين ثروتها الأثرية

القاهرة - و م ع

 أعلن وزير الدولة لشؤون الآثار في الحكومة المصرية، محمد إبراهيم، أنه سيتم الاعتماد خلال الفترة القادمة على التكنولوجيا الحديثة لمراقبة جميع المناطق الأثرية في مصر، وذلك باستخدام الأقمار الصناعية وتقنيات الاستشعار عن البعد. وأوضح في حديث أدلى به لوكالة أنباء الشرق الأوسط ، أن هذا المشروع الذي يجري الآن بحث تكلفته المالية، سيحد من أعمال الحفر على الآثار التي تتم خلسة، كما سيضع حدا للتطاول على المناطق الأثرية في مختلف المحافظات المصرية. وكشف الوزير أنه يجرى حاليا دراسة تشكيل مجلس أمناء خاص بالمتاحف المصرية، يكون تحت إشراف منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم(اليونسكو)،ويضم في عضويته من 7 إلى 10 من الشخصيات العالمية المرموقة، مشيرا إلى أن مهمة المجلس ستكون متابعة جميع المتاحف، والاهتمام بها، وتقديم الدعم الفني والمالي لتطويرها وترميمها وحمايتها وتقديم الاستشارة وجمع الأموال. وقال إن الاسبوع الجاري سيشهد بحث ودراسة إحدى العروض المقدمة من "اتحاد شركات التأمين" في مصر لتوقيع بروتوكول مع الوزارة للتأمين على القطع الأثرية التي لا تقدر بثمن ضد التلف والنهب والسرقة، موضحا أن الوزارة لا تستطيع، في الوقت الراهن، تحمل تكاليف دفع الأقساط التأمينية. وتوقع الوزير أن ينتهي ترميم متحف الفن الإسلامي الذي تعرض لأضرار بسبب الحادث الإرهابي الذي استهدف مؤخرا مبنى مديرية أمن القاهرة، في أقل من عامين، وذلك في حال توفر التمويل اللازم لعملية الترميم ، والذي يقدر بحوالي 100 مليون جنيه (الجنيه المصري يعادل حوالي 20 ر1 درهما). وفى سياق متصل، أعلن وزير الآثار المصري أنه تم استرداد 878 قطعة أثرية من "متحف ملوى" الذى تم الاعتداء عليه بعد فض اعتصامي "رابعة العدوية" و"النهضة" في شهر غشت الماضي ، وذلك من إجمالي 1089 قطعة. وصرح بأنه من المقرر إعادة فتح هذا المتحف أمام الزوار بعد 6 أشهر، حيث يقوم حاليا جهاز الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة بإعادة هيكلته وذلك بعد إعداد المقايسات الخاصة به تحت إشراف أثرى وهندسي من خبراء وزارة الآثار، مبرزا أن الأعمال جارية الآن من أجل إعداد التجهيزات الفنية والمتحفية لعرض الآثار داخله وفق سيناريو العرض المتحفي. وبخصوص مشروع "المتحف الكبير"، الذي وصفه بمشروع القرن الواحد والعشرين الثقافي الذى تقدمه مصر للعالم، قال الوزير إنه سيتم الحصول على قرض من وزارة المالية المصرية بقيمة 100 مليون جنيه، وهو ما يمثل جزءا من حصة مصر في المشروع الذى تم توقيع عقد المرحلة الثالثة والأخيرة منه، مشيرا إلى أنه سيتم الانتهاء من هذه المرحلة أواخر عام 2015 .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر تدرس إمكانية تسخير الأقمار الصناعية لتأمين ثروتها الأثرية   مصر اليوم - مصر تدرس إمكانية تسخير الأقمار الصناعية لتأمين ثروتها الأثرية



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر تدرس إمكانية تسخير الأقمار الصناعية لتأمين ثروتها الأثرية   مصر اليوم - مصر تدرس إمكانية تسخير الأقمار الصناعية لتأمين ثروتها الأثرية



F
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon