مجلة "شاعر المليون" ترصد مصير قصائد الغزل عند نجوم "أمير الشعراء"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مجلة شاعر المليون ترصد مصير قصائد الغزل عند نجوم أمير الشعراء

القاهرة - رضوى عاشور

تواصل قناتا "أبوظبي- الإمارات" و "بينونة" مساء الأربعاء بث الحلقات المسجلة من برنامج شاعر المليون الموسم السادس 2013-2014، إذ تعرض للحلقة الرابعة التي تتمحور بشأن جولة لجنة التحكيم في دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي سبق إقامتها في مطلع أيلول/ديسمبر الماضي. وأصدرت أكاديمية الشعر في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية في أبوظبي العدد الجديد (رقم 84) من مجلة "شاعر المليون" متضمنًا الكثير من الحوارات والاستطلاعات والمقالات التي  ترصد مسار الحركة الثقافية عموما والشعرية بشكل خاص في الإمارات والوطن العربي عامة, كما تضمن العدد مجموعة من القصائد بنوعيها النبطي والتقليدي فضلا عن الأبواب والزوايا الثابتة في المجلة. وأفردت المجلة استطلاعًا موسعًا أجرته خلال عام مضى تضمن آراء الشعراء النجوم سواء الذين شاركوا في "شاعرالمليون" أو "أميرالشعراء" بشأن تجاربهم في الحياة والشعر والنقد في آن معًا. ومن القضايا والموضوعات التي شملتها الاستطلاعات, الشعر النبطي الجديد وما عبر عنه بعض الشعراء الشباب في الخروج عن التعقيد الفني الموروث للشعر النبطي, كما أن شعراء الفصحى سردوا آراءهم في القافية, وتناول الاستطلاع أحلام الشعراء, وكيف يسعون إلى تحقيقها, وما قيمة ذلك الحلم بالنسبة إليهم؟ كما تناول موضوع الشهرة التي ينالها الشاعر وهل تتناسب وأهمية ما يكتب, وهل تزيد مواقع التواصل الاجتماعي من شهرته وجماهيريته؟, فضلا عن الكثير من الأسئلة التي شملها الاستطلاع بشأن الشعر وجذور ثقافتنا, وموقع شعر البدايات, والشعر والبر, والشعر ومناهج اللغة العربية. كما أجرت استطلاعًا خصت به بعض نجوم "أمير الشعراء" بشأن موضوع الغزل، ويطرح تساؤلًا مهما عن مصير قصائد الغزل بعدما يدخل الشاعر القفص الذهبي, وهل يخفيها عن زوجته, ويبحث لها عن موقع بعيد عن الأسرة أم أنه لا يتحرج من تلك القصائد بعد الزواج انطلاقًا من أنها تنتمي إلى مرحلة سبقت المرحلة التي تعرف فيها على زوجته؟. وأفردت المجلة مساحة لاستطلاع تحت عنوان "حصاد حوارات" تناول حصاد العام 2013 مما قدمته المجلة من حوارات مع شعراء ينتمون لبرنامجي "شاعر المليون" و" أمير الشعراء" وتوقفت عند هذه الحوارات مرة أخرى وعرضت لأفكار الشعراء وأحلامهم وآمالهم وآلامهم. وتناولت المجلة وجها من نجوم النسخة الخامسة لشاعر المليون مبارك حجيلان العازمي من الكويت والذي كان متميزًا في القصائد التي ألقاها في أمسيات " شاعر المليون", إذ يؤكد العازمي أنه جنى من برنامج " شاعر المليون " إلى جانب الصيت الإعلامي محبة جماهير الشعر النبطي في الكويت وخارج الكويت والمشاركة في الكثير من المهرجانات والبرامج الجماهيرية, كما يشير إلى أن الشعر النبطي هو المسيطر في منطقة الخليج والمتفوق نظرًا لقربه من أهل الخليج لأنه ابن لهجتهم ولسانهم، مؤكدًا أنّ قلة من شعراء النبط تبدع في الفصيح وكذلك في العدد حوارات مع شعراء أثبتوا حضورهم في مسابقة شاعر المليون وأمير الشعراء، أمثال موسى عقيل وهشام الصقري. ونشرت المجلة مجموعة من القصائد منها " متخم بالأمنيات " للشاعر عبد الله آيت الصديق، و"تجربة حلم" للشاعرمحمد علي السعيد، و"محاولة للخروج إلى" للشاعر عبد الله بيلا، و"الآفة الكبرى" للشاعر تيسير الزلابيبه، و"شفاه لسنبلة الكلام" للشاعر عبد المنعم الأمير، "بذرالمشاعر" للشاعرعريمان السبيعي، و"مكابدات المتنبي الأخيرة" للشاعرة ليندا إبراهيم، "برق الأماني" للشاعر خالد صالح الشمري، و"حقائب الأسماء" للشاعر هشام الصقري، " نظرة تفاؤل"للشاعر سليمان العقيدي، "الذاهبة" للشاعر محمد فهد العرجاني، ومدائن النور للشاعرة مناهل العساف، و" يتيم في حفلة التخرج" للشاعر بند بن سعود الجهني. ومن ضمن الأبواب الثابتة التي تناولتها المجلة أنشطة تراثية وثقافية مهمة، إذ أفردت مساحة واسعة لفعاليات مهرجان الظفرة الذي اختتم دورته السابعة في التاسع والعشرين  من كانون الأول/ ديسمبر الماضي وأقيم تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة, وحقق نجاحات فاقت التوقعات فكان حدثًا إماراتيًا عالميًا بامتياز. يذكر أن مجلة شاعر المليون مجلة شهرية تعني بالأدب والموروث, والعدد الجديد يحمل الرقم  "84".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلة شاعر المليون ترصد مصير قصائد الغزل عند نجوم أمير الشعراء مجلة شاعر المليون ترصد مصير قصائد الغزل عند نجوم أمير الشعراء



GMT 11:47 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر تشارك في منتدى بطرسبرج الثقافى الدولي السادس في روسيا

GMT 21:35 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الثقافة المصري يعتمد دراسة الجدوى الخاصة بأوبرا الأقصر

GMT 16:08 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشاف تابوت يحوي مومياء تنتمي للعصر اليوناني الروماني

GMT 06:11 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الثقافة تحتفل باعادة إحياء وترميم قرية حسن فتحى في القرنة

GMT 06:08 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

عمدة عاصمة أورجواي يزور منطقة الأهرامات الأثرية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلة شاعر المليون ترصد مصير قصائد الغزل عند نجوم أمير الشعراء مجلة شاعر المليون ترصد مصير قصائد الغزل عند نجوم أمير الشعراء



خلال مشاركتها في حفلة داخل فندق هايليت روم بدريم

هيلتون تكشف عن رشاقتها في ثوب ضيق متعدد الألوان

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
جذبت الشهيرة باريس هيلتون البالغه من العمر 36 عاما، الأنظار إليها في فندق هايليت روم بدريم هوليوود في لوس انجلوس، بصحبه صديقها كريس زيلكا، اذ حضرت أول احتفال لها التي تسضيفه جويل إدجيرتون، لصالح كاسا نوبل تيكيلا ومؤسسة فريد هولوكس، وهي مؤسسة غير ربحية تروج للوقاية من العمى. وارتدت باريس ثوبا انيقا بأكمام طويلة ومزخرفا بالألوان الأرجوانية والبرتقالية والفضية. مع جزء بيضاوي مزخرف على منتضف الخصر. وجعلت الشقراء الأنيقة شعرها منسدلا على اكتفاها مع تموجات بسيطة، وتزينت بحذاء اسود عال مع اقراط الماسية وخاتم. وفي المقابل تأنق صديقها الممثل الشهير "زيلكا"، البالغ من العمر 32 عاما، ببدلة رمادية مع قميص أزرق وربطة عنق زرقاء. واشتهر زيلكا بدوره في في فيلم بقايا، كما ظهر في أفلام مثل الرجل العنكبوت المزهل ، ديكسيلاند و بيرانا 3DD.  وظهر ايضا في الاحتفالية عدد من المشاهير امثال الممثلة صوفيا بوتيلا وكاميلا بيل وإيزا

GMT 07:18 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع
  مصر اليوم - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع

GMT 07:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها
  مصر اليوم - طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها

GMT 04:13 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يثني على جهود بكين في أزمة بيونغ يانغ
  مصر اليوم - ترامب يثني على جهود بكين في أزمة بيونغ يانغ

GMT 07:50 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مزاد علني في جنيف لعرض أكبر ماسة وردية في العالم
  مصر اليوم - مزاد علني في جنيف لعرض أكبر ماسة وردية في العالم

GMT 08:17 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تمتع بقضاء عطلة شتوية مميزة في كالغاري الكندية
  مصر اليوم - تمتع بقضاء عطلة شتوية مميزة في كالغاري الكندية

GMT 06:47 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار ديكورية مبتكرة تمنحك الدفء خلال أيام الشتاء الباردة
  مصر اليوم - أفكار ديكورية مبتكرة تمنحك الدفء خلال أيام الشتاء الباردة

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:09 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

​35 سيارة إسعاف وإطفاء لتأمين أكبر تجربة طوارئ في مطار القاهرة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب

GMT 02:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا رد الفنانون على شيرين بعد تصريح "البلهارسيا"

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 13:38 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

3 قرارات يخشى الشعب المصري اعتمادها الخميس

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 13:51 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يستيقظ من النوم فيجد أمه بين أحضان محاميها في غرفة نومها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon