القومي للترجمة يناقش "حركة الإصلاح في التراث الإسلامي" الأحد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - القومي للترجمة يناقش حركة الإصلاح في التراث الإسلامي الأحد

القاهرة ـ أ.ش.أ

يقيم المركز القومي للترجمة في الخامسة من مساء غد الأحد ندوة لمناقشة كتاب "حركة الإصلاح في التراث الإسلامي" بحضور مؤلف الكتاب شارل سان برو والمترجم أسامة نبيل. يقدم الكتاب موضوعا يكتسب أهمية إضافية عندما نضعه في سياق ما يحدث الاًن في مصر، حيث يؤكد الكاتب كيف أن الاسلام دين التزام وتطور، وأن التوحيد جاء لينقل البشر الى مرتبة أسمى واعلى وليس العكس، وأن ما يفعل مدعو الإسلام يصب في إطار الأفكار السائدة التي يصنعها اعداؤه مستهزئين بالإسلام والمسلمين. فى الجزء الأول من الكتاب يقدم المؤلف تعريفا دقيقا لمعنى الإصلاح وعلاقته بالفكر السلفي، ثم يتحدث في الجزء الثاني باستفاضة عن الحركة الإصلاحية فى التاريخ الإسلامي منذ بداية تأسيس الدولة العثمانية حتى العصر الحديث، وتحدث في الجزء الثالث والأخير عن الإسلام وتحديات العصر والعالم الغربى. وكرس مساحة كبيرة من هذا الجزء لتاريخ الجماعات الإسلامية، وعلى رأسها جماعة الاخوان المسلمين، ويظهر كيف تحول الحلم بالمدينة الفاضلة من المثالية الى الثورية، ويبرز التعارض بين الفكر الإصلاحي السلفي وفكر الاخوان المسلمين الثوري حيث يؤكد انهم لم يأتوا بجديد على المستوى الدينى بل ركزوا على العمل السياسي. المؤلف شارل سان برو، مدير مرصد الدراسات الجغرافية السياسية بباريس، وباحث فى مركز موريس هوريو بكلية الحقوق بباريس، وأستاذ الدراسات الاسلامية بجامعة اوبرتا بأسبانيا، كتب العديد من المؤلفات فى مجال الإسلام والعالم العربي، وترجمت أعماله إلى لغات كثيرة. المترجم اسامة نبيل، أستاذ الأدب الفرانكفونى والمقارن بجامعة الأزهر، وأستاذ الدراسات الإسلامية فى جامعة أوبرتا بأسبانيا وجامعة ستراسبورج بفرنسا، أصدر بحوثا باللغة الفرنسية فى مجال النقد الأدبي والمسرحي والترجمة الدينية، عميد المعهد العالى للغات والترجمة بالسادس من اكتوبر، ورئيس قسم اللغة الفرنسية والدراسات الإسلامية بكلية اللغات والترجمة- جامعة الأزهر.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - القومي للترجمة يناقش حركة الإصلاح في التراث الإسلامي الأحد   مصر اليوم - القومي للترجمة يناقش حركة الإصلاح في التراث الإسلامي الأحد



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - القومي للترجمة يناقش حركة الإصلاح في التراث الإسلامي الأحد   مصر اليوم - القومي للترجمة يناقش حركة الإصلاح في التراث الإسلامي الأحد



F
  مصر اليوم - ريجنسي كيوتو ينقلك إلي اليابان وأنت في إيطاليا

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم - منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:30 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

الزلازل تضرب حديقة يلوستون الوطنية في أسبوع

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon