الفاطميون شاركوا المسيحيين احتفالات رأس السنة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الفاطميون شاركوا المسيحيين احتفالات رأس السنة

القاهرة – مصر اليوم

كشف الباحث الأثرى سامح الزهار المتخصص فى الآثار الاسلامية والقبطية أن العصر الفاطمى 969 م أكثر العصور التي شهدت مشاركة من المسلمين فى إحياء اعياد أخوانهم المسيحيين ، مؤكدا ان المسيحيين استمتعوا بالاحتفاء بأعيادهم الدينية بصورة رائعة فى هذا العصر الذى يعد شاهدا على إن مصر وطن للجميع مسلمين و مسيحيين و ان مصر كانت ولا تزال هى رمزا للوحده الوطنيه يقتدي به العالم قديما و حديثا. وقال الزهار – فى تصريح اليوم الإثنين – إن الإعياد القبطية فى عصر الدولة الفاطية كانت أيام عطلات عامة تغلق فيها الأسواق ويوزع الخليفة الكسوة على رجال الدولة ونسائهم وأولادهم ويصرف حوائج الاعياد من بيت المال. وأضاف إن من بين تلك الاعياد الإحتفال برأس السنة الميلادية حيث كان الفاطميون انفسهم يحتفلون بعيد رأس السنة فى الأسواق و المنازل و الأبواب و فى الطرقات والحوانيت والشوارع مشاركة لاخوانهم المسيحيين . وأشار إلى أنهم كانوا يوقدون الشموع و المصابيح شاعرين بالفرح و السرور ، وكانوا يصنعون فيه الحلوى المبتكره من سائر الأصناف والمعجنات و الزلابية و اللارنج والليمون والقصب و الاسماك و اشهرها " سمك البوري" ويطوفون بالقناديل فى الازقة والشوارع من العشاء و حتي الصباح. وأوضح انه من ابرز مظاهر تلك الاحتفالات ان الأقباط كانوا يوقدون المشاعل و يحملون الشماعد ويزينون الكنائس وكانت الشموع مختلفة الاشكال و الألوان فمنها ما هو على شكل تمثال وبعضها على شكل عمود أو قبة و منها ما هو مزخرف ولم يضيئوا الكنائس والمنازل بها فقط بل كانوا يعلقونها فى الأسواق وأمام الحوانيت ( المحلات التجاريه ). وأشار إلى أنه من بين مظاهر احتفال المسيحيين بعيد رأس السنة فى العصر الفاطمى انهم كانوا يخرجون من الكنائس فى مواكب رائعة و يذهبون إلى النيل حيث يسهر المسلمون معهم على ضفافه حتى الفجر ، وكان شاطئ النيل يمتلئ بالآف الشموع المشاعل المزخرفة . وتابع انه فى بعض الاحيان كان المسيحيون يخرجون من الكنائس حاملين الشموع والصلبان خلف كهنتهم ويسير معهم المسلمون و يطوفون بشوارع القاهره، لافتا إلى أن الفاطميين كانوا يضربون خمسمائة دينار "على شكل خراريب "وهى نقود ذهبية تذكارية صغيرة الحجم خفيفة الوزن "ويوزعونها على الناس وكان يباع فى أسواق القاهرة البيض المصبوغ بألوان رائعة وكان المسحيون يتبادلون الهدايا من البيض الملون والعدس المصفى و يقدمون منها لإخوانهم المسلمين .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الفاطميون شاركوا المسيحيين احتفالات رأس السنة   مصر اليوم - الفاطميون شاركوا المسيحيين احتفالات رأس السنة



  مصر اليوم -

رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 منذ أيام

نيكول كيدمان تُبيِّن سبب بشرتها المشرقة والنقية

واشنطن ـ رولا عيسى
لطالما حافظت نيكول كيدمان على مظهرها الشبابي رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 يوم الثلاثاء، إنها الممثلة الحائزة على جائزة "الأوسكار" والتي تشتهر ببشرتها الصافية والنقية التي لا تشوبها شائبة. وفي حديثها إلى موقع "ألور" هذا الأسبوع، كشفت الاسترالية عن منتج واحد تقم بتطبيقه للحفاظ على جمالها الدائم, فلطالما كانت العناية بالبشرة دائما أولوية قصوى بالنسبة للأم العاملة هذه، التي شهدت توقيعها كسفيرة للعلامة التجارية الأميركية للعناية بالبشرة "نيوتروجينا" في يناير/ كانون الثاني. وتؤكد نجمة "ذي بج ليتل ليارس" على أنها مهووسة باستخدام المستحضرات الواقية من الشمس على وجهها كل صباح لمنع أضرار أشعة الشمس التي تغير ملامحها. وتقول "في الصباح أقوم بتطبيق الكريم الواقي من الشمس. فأنا أحب الخروج كثيراً وأحب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكنني لا أحب الشمس على بشرتي لأنها مباشرة جدا." وتحدثت عن مدى تخوفها من بقع الشمس عندما كانت طفلة مما أدى بها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الفاطميون شاركوا المسيحيين احتفالات رأس السنة   مصر اليوم - الفاطميون شاركوا المسيحيين احتفالات رأس السنة



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 06:50 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"غوغل" و"فيسبوك" تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم - غوغل وفيسبوك تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon