تطلعات بعيون الغد نحو موروث ثقافي عريق في قورارة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تطلعات بعيون الغد نحو موروث ثقافي عريق في قورارة

أدرار - واج

تعتبر ولاية أدرار بالجنوب الغربي الجزائري خزانا حقيقيا تمتزج فيه مختلف العادات والتقاليد والطبوع الفنية والتراثية التي تشكل العمق الحضاري والثقافي لهذه المنطقة الصحراوية. ويعد تراث أهلليل الذي تشتهر به منطقة قورارة شمال الولاية من بين جميع مناطق المعمورة أبرز هذه المكونات الثقافية لما يتميز به من خصوصية في أداء قصائده سواء من حيث الجانب الديكوري البديع للفرق التي تؤدي قصائده على شكل حلقات دائرية أو من حيث طريقة العزف على الآلات المستعملة فيه خاصة " التامجة " و "البنقري" و " أقلال" صانعة بذلك مشهدا روحانيا صوفيا راقيا تلتقي فيه حناجر الرجال و النساء بالتهلليل و إنشاد المدائح الدينية و الدنيوية. ويرى الأستاذ عبو الطاهر من جامعة أدرار أن الفضل في إبراز طابع أهلليل المصنف كتراث عالمي شفهي منذ 2005 من طرف منظمة اليونسكو إلى جهود الباحث الانتروبولوجي مولود معمري بداية السبعينيات لما حل بمنطقة قورارة حيث قام بعد ثلاث سنوات من العمل الميداني بمعية شيوخ وأعيان المنطقة بجمع ما بقي متداولا بين السكان عن طريق المشافهة في كتاب أصدره سنة 2003 بعنوان " أهلليل قورارة". وأضاف السيد عبو أن أهلليل أصبح الآن تراث منطقة قورارة بامتياز ومركز اهتمام العديد من الباحثين في الانتروبولوجيا واللسانيات مشيرا إلى أن أهلليل تراث ثقافي يميز قبائل الزناتة بمنطقة قورارة بالجنوب الغربي الجزائري . أما من حيث الجانب الديكوري لطريقة أداء قصائد أهلليل فيشير المتحدث إلى أربع محطات أساسية في هذا العرض الذي يؤدى في سهرات ليلية تبدأ الأولى منها بمقدمة تتضمن توحيد المولى عز وجل و الصلاة على المصطفى صلى الله عليه و سلم و هي خاصية مشتركة في جل قصائد أهلليل. كما تتغني الفرقة في الجزئين الثاني والثالث بمدح النبي والأولياء الصالحين وسرد عبارات الوعظ والحكمة وتثمل هاتين المرحلتين ذروة التغني و الأداء لقصائد أهلليل من خلال انسجام الشعر بالنغم و العزف على الآلات الموسيقية التقليدية في حيث يقوم أفراد الفرقة في ختام هذه المشهد الروحاني بالاستغفار والتذكير بالبقاء والدوام لله عز و جل . ومواصلة للجهود المبذولة في الحفاظ على الطابع التراثي الرائع الأصيل بادرت بعض الجمعيات التراثية المحلية إلى القيام بمحاولات جادة في هذا الجانب من خلال تخصيصها لأقسام تلقن فيها طرق أداء قصائد أهلليل على غرار ما قامت به جمعيتا ’’تيفاوتزيري’’ و ’’مولاي يعقوب’’ واللتين تشرفان على تدريس ما يزيد عن 40 منتسبا لهذه الأقسام من أبناء المنطقة حسبما أشار إليه محافظ مهرجان أهلليل السيد أويدن سليمان الذي أكد أن هذه الجهود ستعزز بعد إنشاء المركب الثقافي المنتظر الشروع في انجازه قريبا بتيميمون.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تطلعات بعيون الغد نحو موروث ثقافي عريق في قورارة   مصر اليوم - تطلعات بعيون الغد نحو موروث ثقافي عريق في قورارة



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تطلعات بعيون الغد نحو موروث ثقافي عريق في قورارة   مصر اليوم - تطلعات بعيون الغد نحو موروث ثقافي عريق في قورارة



F
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon