مصطلح الكوميديا في المسرح لا يرتبط بالضحك بشكل أساسي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصطلح الكوميديا في المسرح لا يرتبط بالضحك بشكل أساسي

الكويت ـ كونا

أكد استاذ الدراما والعلوم المسرحية في المعهد العالي للفنون المسرحية الدكتور نادر الخنة اليوم ان مصطلح الكوميديا في المسرح لا يرتبط بالضرورة بالضحك انما اتخذ قاعدة فنية وجمالية محددة. واضاف الدكتور الخنة في المحور الأول من الندوة الرئيسية المصاحبة لمهرجان الكويت المسرحي في دورته ال14 الذي جاء بعنوان (نشأة الكوميديا..لمحة تاريخية أنواعها ومدارسها) ان مسرح التراجيديا لا يرتبط بالبكاء "ولكن تتميز التراجيديا بنهايتها الحزينة والكوميديا بالسعيدة". واشار الى ان نشأة الكوميديا في التاريخ الانساني كانت في زمن الدولة الأثينية الوثنية في القرن السادس قبل التاريخ الميلادي ثم تطورت بالدولة الرومانية في القرن الأول قبل الميلاد وفي القارة الأوروبية في القرن السادس عشر. وذكر ان عددا من الدول الحديثة مثل إيطاليا وفرنسا وبالتحديد في القرن السادس عشر أي في بداية عصر العلمية والثقافية في أوروبا توسعت في مجال المسرح الكوميدي الناقد مبينا ان المسرحيات الكوميدية في ذلك العصر وجهت بشكل عام الى الطبقتين الوسطى والدنيا وجعلت الناس تقبل عليها بشغف وشكلت المفهوم الجديد لفن التلقي وفن الكوميديا الهادفة. واضاف ان المسرح الأمريكي في منتصف القرن ال19 عكس "الطبيعة الأنثروبولوجية للشعب الأمريكي الذي يفضل الصخب والإثارة والسرعة وعدم التقيد بالقواعد الفنية" مشيرا الى انتشار هذا اللون في معظم المسارح الأمريكية "وصار له جمهوره خاصة أنه راح ينتهج أسلوب النقد والهجاء السياسي للحياة الأمريكية والأوروبية متسلحا بالنزوع نحو الديموقراطية وحرية الفرد في التعبير والنقد السياسي". وقدم الدكتور الخنة عددا من التوصيات التي من شأنها تعزيز هوية هذا النوع من المسرح منها التفكير بإقامة مهرجان مسرحي للعروض المسرحية الكوميدية "حتى نفرق بين المسرحيات الكوميدية الرصينة وما يقدم من ثقافة مسرحية استهلاكية تحت مظلة الكوميديا". وجدد دعوته إلى ضرورة البدء في الإعداد لإنجاز موسوعة مسرحية علمية على غرار الموسوعات العلمية الأكاديمية العالمية التي تصدرها الدوائر النقدية المعترف بها والتي تشكل مرجعيات مهمة للباحثين والدارسين في علوم المسرح وتفك التشابكات الإشكالية الواقعة على بعض الاصطلاحات المسرحية نتيجة ما حدث لها من التباسات مفاهيمية أثناء تطورها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصطلح الكوميديا في المسرح لا يرتبط بالضحك بشكل أساسي   مصر اليوم - مصطلح الكوميديا في المسرح لا يرتبط بالضحك بشكل أساسي



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصطلح الكوميديا في المسرح لا يرتبط بالضحك بشكل أساسي   مصر اليوم - مصطلح الكوميديا في المسرح لا يرتبط بالضحك بشكل أساسي



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon