أثريون يكتشفون أن جنس تمثال "الرجل الأسد" الذى يعود للعصر الحجرى ذكر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال الرجل الأسد الذى يعود للعصر الحجرى ذكر

برلين - د ب ا

تمثال الرجل الأسد، أحد أقدم الأعمال الفنية الشهيرة فى العالم، والذى يعود إلى العصر الحجرى، والمصنوع من ناب فيل ضخم منقرض، صار الآن مكتملا إلى حد كبير مرة أخرى بعد عملية بحث استثنائية عن أجزائه المفقودة.وأعاد علماء آثار تثبيت نحو 80 جزءا عاجيا صغيرا تم العثور عليها مؤخرا إلى القطعة الأثرية التى يرجع عمرها إلى نحو 40 ألف سنة، وقد جرى عرضه للمرة الأولى فى متحف أولم بجنوب ألمانيا الشهر الماضى منذ أحدث عملية ترميم له. هذه العملية المضنية التى تشبه ألعاب الألغاز لإعادة تجميع أجزاء التمثال البنى الرمادى الذى- له رأس أسد الكهوف الأوروبى المنقرض الآن وجسم إنسان منتصب، ساعدت أيضا فى حل لغز جنس التمثال الذى حير علماء الآثار لعقود. فقد اتضح أن الرجل الأسد هو فى الواقع ذكر.ويقول الخبراء، إن المنطقة التناسلية فى التمثال لا تترك مجالا لأى استنتاج آخر.وقد تم الكشف عن أول أجزاء عاجية للتمثال فى أواخر أغسطس 1939 فى موقع يعود للحقبة الأورينياسية يعرف بكهف شتادل فى جبال شفابيان بجنوب ألمانيا، وعندما بدأت الحرب العالمية الثانية فى بدايات الشهر التالى، هجر علماء الآثار الموقع تاركين التربة التى حفروها كما هى دون غربلة. أعقب ذلك عمليات تنقيب بعد الحرب، حيث فحص فريق من علماء الآثار من جامعة توبنجن فى ألمانيا التربة التى سبق حفرها، باستخدام طرق علمية حديثة ليجدوا المئات من أجزاء عاجية لحيوان الفيل الضخم المنقرض بعضها تلائم الرجل الأسد.وبعد ذلك تم تفكيك أجزاء التمثال ثم أعيد تجميعها فى الأشهر الأخيرة باستخدام الأجزاء المكتشفة حديثا. وبالإضافة إلى الأجزاء الثمانين كان هناك 20 جزءا أخرى قال الخبراء إنها تنتمى للتمثال لكنهم لم يعرفوا بالضبط أين يثبتوها فى جسم التمثال، وفقا لمتحف أولم. يشار إلى أن تمثال الرجل الأسد أصبح أطوال ألان بمقدار 5ر1 سم حيث يبلغ إجمالى طوله 1ر31 سم. كما أصبحت منطقتا الصدر والرقبة لديه أعرض، وهو ما يجعله يشبه الحيوان بصورة أكثر من ذى قبل.غير أن أكبر الاختلافات تتمثل فى أن من قاموا بترميم التمثال قرروا أن يستغنوا عن الشمع والخليط من الأحجار الطباشيرية التى كانت تحشو المساحات الفارغة بين أجزاء التمثال فى السابق. وتلخصت الفكرة السابقة فى جعل التمثال يشبه نسخته الأصلية قدر الإمكان. وتتلخص الفكرة الآن فى توضيح فكرة أن التمثال غير مكتمل الأجزاء. وفى إطار إقامة المتحف لعرض خاص تحت عنوان "عودة الرجل الأسد"، يمكن للزوار مشاهدة قطعة أثرية ينقصها عدد من الأجزاء أكبر من ذى قبل، لكن جميع أجزاء التمثال هى أصلية.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال الرجل الأسد الذى يعود للعصر الحجرى ذكر   مصر اليوم - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال الرجل الأسد الذى يعود للعصر الحجرى ذكر



  مصر اليوم -

​خلال افتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور النجوم

بوبي ديليفينجن ترتدي فستانًا مثيرًا في احتفال "بالمان"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
ظهرت عارضة الأزياء بوبي ديليفينجن، البالغة من العمر 31 عاما، في آخر احتفال لدار أزياء "بالمان" الشهير في بيفرلي هيلز في ولاية كاليفورنيا الخميس الماضي. وتحتفل العلامة التجارية بافتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور عدد من النجوم أبرزهم كيم كاردشيان. وبدت بوبي ديليفينجن المعروفة بلياقتها البدنية والتي تظهر في مجموعة أزيائها الجريئة، مرتدية فستانا مثيرا من خيوط الذهب المعدني والخيوط الفضية المتشابكة معا لتشكّل مربعات صغيرة بشبكة تكشف عن بعض أجزاء جسدها وملابسها الداخلية السوداء عالية الخصر وهو ما أضفى عليها إطلالة جريئة ومثيرة. ويظهر الفستان القصير الذي يصل إلى فوق الركبة، ساقيْها الممشوقتين مع زوج من صنادل "سترابي" السوداء ذات كعب. واختارت بوبي تسريحة بسيطة لشعرها الأشقر إذ انقسم إلى نصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت بعضا مع أحمر الشفاه الجريء، كما أمسكت بيدها حقيبة سوداء صغيرة لتكمل إطلالتها الجذابة والأنيقة.  كما التقتت الصور مع مصمم الأزياء والمدير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال الرجل الأسد الذى يعود للعصر الحجرى ذكر   مصر اليوم - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال الرجل الأسد الذى يعود للعصر الحجرى ذكر



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon