"فهرسة المخطوط العربي والإسلامي" في مكتبة الإسكندرية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فهرسة المخطوط العربي والإسلامي في مكتبة الإسكندرية

الإسكندرية – أحمد خالد

يواصل "مركز المخطوطات" في مكتبة الاسكندرية بالتعاون مع معهد المخطوطات العربية، فعاليات الدورة المتخصصة في فهرسة المخطوطات الإسلامية . وقال مدير معهد المخطوطات الدكتور فيصل الحفيان، إن فكرة إقامة هذه الدورة جاءت بعد أن حظى الكتاب المطبوع باهتمام كبير من جهة فهرسته، وحشدت المؤسسات العالمية والإقليمية والوطنية، كما حشد المتخصصون له، في حين ظل الكتاب المخطوط في الظل ينتظر ما تجود به النظريات والأعمال الميدانية التي تطبق على المطبوع ليستفيد منها ويوظفها، مما يفسر قلة الكتب التي صدرت عن فهرسة المخطوط. وأضاف أن الكتاب المخطوط له خصوصيته التي تفرض أن نقصده قصدًا، ونفكر فيه تفكيرًا نظريًا مستقلاً، فنحن في مواجهته أمام عالم واسع، ولذلك فإن النظر إلى الكتب المخطوطة على أنها كالكتاب المطبوع ليس صواباً. وترى الدورة أن المخطوط يقوم على عنصرين: النص والوعاء؛ وعلى الرغم من أن النص يفترض فيه الثبات فإنه ليس كذلك، إذ قد يختلف اختلافًاً كبيرًا من نسخة لأخرى، لهذا يتم تفكيك عناصر فهرسة الكتاب المخطوط إلى نوعين: عناصر نصية وعناصر مادية. وكان القصد هو التأسيس لفهرسة هذا الوعاء التاريخي المختلف، وإعطاء العناصر ما تستحقه من اهتمام من قبل المفهرس من ناحية أخرى. يشارك في الدورة نخبة من الخبراء في مجال الخطوط والمخطوطات ومنهم؛  مدير مركز تحقيق النصوص في جامعة الأزهر الدكتور أيمن فؤاد سيد، ورئيس قطاع المشروعات المركزية في مكتبة الإسكندرية الدكتور خالد عزب، وأستاذ المكتبات والمعلومات في كلية الآداب جامعة القاهرة الدكتور عبد الستار الحلوجي، وأستاذ الأدب العربي في كلية الآداب جامعة دمشق الدكتور علي أبو زيد، وأستاذ المكتبات والمعلومات في جامعة 6 أكتوبر الدكتور كمال عرفات نبهان.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فهرسة المخطوط العربي والإسلامي في مكتبة الإسكندرية   مصر اليوم - فهرسة المخطوط العربي والإسلامي في مكتبة الإسكندرية



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فهرسة المخطوط العربي والإسلامي في مكتبة الإسكندرية   مصر اليوم - فهرسة المخطوط العربي والإسلامي في مكتبة الإسكندرية



F

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم - تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon