"الأمير عبد القادر" ترد على المغالطات التاريخية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأمير عبد القادر ترد على المغالطات التاريخية

الجزائر- مريم خليفاتي

نظمت مؤسسة "الأمير عبد القادر" في الجزائر لقاءًا دوريًا، ذَكرت فيه بمواقف وخصال مؤسس الدولة الجزائرية الحديثة، ردًا على ما يتم تداوله من مغالطات تاريخية. وأدار اللقاء كلاً من أستاذ الكلية الجزائرية العليا لعلوم الإعلام والصحافة الأستاذ سليمان عبد العزيز، وأستاذ اللغة العربية وآدابها الأستاذ نور العبري. وقال الأستاذ سليمان عبد العزيز، في المداخلة التي ألقاها، أن "الأمير عبد القادر كان رجلاً بأتم معنى الكلمة، وأن المغالطات التي قيلت عنه لا أساس لها من الصحة"، موضحًا أن "الأمر يتعلق أساسًا بالدوافع والأسباب، التي أجبرت الأمير على إيقاف القتال ضد الاستعمار الفرنسي"، مؤكدًا أن "الأمير لم يستسلم لسبب وجود تقارب بينه و بين المستعمر الغاشم، كما يدَعي البعض، وإنما فعل ذلك تفاديًا لوقوع إبادة جماعية  لسكان الجزائر"، مستدلاً على ذلك بـ"انخفاض الكثافة السكانية في الجزائر، في تلك الفترة، من 8 ملايين و نصف عام 1872، إلى 2.1 مليون نسمة"، لافتًا إلى أنه "لو لم يتخذ الأمير عبد القادر هذا القرار، لكان الشعب الجزائري قد أبيد تمامًا، كما حصل مع الهنود الحمر في أميركا". بدوره، نوه الأستاذ نور الدين العبري بالمكانة التي حظي بها الأمير عبد القادر، ولا يزال، فقد كان هذا الأخير محل إعجاب واعتراف من قبل خصومه قبل أتباعه، مذكرًا "بالنصب التذكاري، الذي أقيم تخليدًا له في العاصمة المكسيكية"، وأضاف "لم يكن الأمير عبد القادر قائدًا عسكريًا و حسب، ولكن له مؤلفات وأقوال في الشعر، تبرز مدى إبداعه، ورقة إحساسه، ومكانته الأدبية و الروحية". يذكر أن للأمير كتب عدة، أهمها المواقف، ذكرى العاقل وتنبيه الغافل، وهي عبارة عن رسالة وجهها للفرنسيين.     

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأمير عبد القادر ترد على المغالطات التاريخية   مصر اليوم - الأمير عبد القادر ترد على المغالطات التاريخية



  مصر اليوم -

لمناقشة فيلمها المقبل "Black Panther"

لوبيتا نيونغو أنيقة خلال حضورها "Comic-Con"

سان دييغو ـ رولا عيسى
حرصت النجمة لوبيتا نيونغو على حضور فعاليات معرض "Comic-Con"  السينمائي، السبت، والمُقام في مدينة سان دييغو الأميركية من أجل مناقشة فيلمها المقبل "Black Panther". واختارت لوبيتا نيونغو، البالغة من العمر 34 عاما، لهذه المناسبة جمبسوت مزركش من اللون الأخضر والأسود مع رداء طويل مماثل حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب من مجموعته الجديدة لعام 2018. وبدت الفنانة الكينية بكامل أناقتها في نمط صيفي جديد مزخرف، مع ابتسامتها العريضة، وأضافت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار كوليه ذهبيا يناسب خط العنق المنخفض لردائها. انضمت لوبيتا لحضور المؤتمر المقام حول الفيلم مع أبطال العمل وهم شادويك بوسيمان، مايكل بي جوردون، داناي غوريرا، مارتن فريمان، دانييل كالويا، والمخرج ريان كوغلر حيث تم الكشف عن البوستر الرسمي للفيلم. ينطلق الفيلم من قصة "تشالا" ملك "واكاندا" الأفريقية، والذي يتولى مسؤولية الحكم في المملكة، ويتحتم عليه الدفاع عن أرض بلاده من التمزق بفعل تدخلات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأمير عبد القادر ترد على المغالطات التاريخية   مصر اليوم - الأمير عبد القادر ترد على المغالطات التاريخية



F

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم - تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon