مكتبة الأسرة تعيد طبع مذكرات نجيب الريحاني

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مكتبة الأسرة تعيد طبع مذكرات نجيب الريحاني

القاهرة ـ أ ش أ

أعادت مكتبة الاسرة طبع كتاب مذكرات نجيب الريحانى فى السلسلة التى تصدرها ضمن مشروعها عن المشاهير. وكانت المذكرات صدرت أول مرة عام 1959 فى الذكرى العاشرة لوفاة رائد الكوميديا بمقدمة لصديقه الكاتب الراحل بديع خيرى عن كتاب الهلال الشهري. ويبرز الريحانى فى مذكراته بعض اليوميات سجلها بصدق دون خجل، عن أعماله وانطباعاته وهواجسه وعلاقاته بالأجواء الفنية، وكذلك ببعض الفنانات المصريات العربيات والأجنبيات، لا سيما بديعة مصابني، وزوجته الألمانية لوسي دي فرناي. ويروي حكاية عشقه للفن وكيف طرد من وظيفته من أجله وبداية علاقاته مع عزيز عيد وشخصية كشكش بيه التى اشتهر بها والمسرحيات التى شارك فى كتابتها مع زميله بديع وإخراجه لها وهى 33 مسرحية منها "الستات ما يعرفوش يكدبوا" و "حسن ومرقص وكوهين". ويقول إنه رفض نصيحة الطبيب بأن يترك المسرح 6 أشهر لمرضه حيث قال: "خير لي أن أقضي نحبي فوق المسرح، من أن أموت علي فراشي". ويضم الكتاب بين طياته صفحات ماضية من حياة "نجيب الريحاني" يرويها بديع خيري" إنها سجل يصور تفاصيل حياته الفنية، ومراحل تطورها منذ ولادته في المغربلين إلى أن توفي في الإسكندرية نتيجة إهمال في المستشفى. ويروي بديع خيري هذه الذكريات وهو يجلس في برجه العاجي حيث كان يعيش بعد أن أقعده المرض ويعتمد على عصاه في المشي، وعلى ذاكرته في سرد التاريخ الفني لصديق عمره نجيب الريحاني. ويقول نجيب فى مقدمته لمذكراته إنه كتبها بأمانة وصدق، فكان لا يخشي في الحق لومة لائم، ولا يميل إلي المواربة والمداراة، لذا، فقد آلى على نفسه في عرضه لهذه المذكرات أن يسجل ما بها من حقائق مهما كان فيها من ألم يناله قبل أن ينال غيره ممن جمعته به أية جامعة أو رابطة. ويصارح الريحاني القارئ في هذا الكتاب فيقول له "إنني كنت كلما سردت واقعة فيها ما يشعِر بالإقلال من شأني، كنت أحس السعادة الحقة في هذه الآونة، سعادة الرجل الصادق المؤمن حين يقف أمام منصة القضاء فيدلي بشهادته الصحيحة، ويغادر المكان مستريح الضمير، ناعم البال، هادئ البلبال".  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مكتبة الأسرة تعيد طبع مذكرات نجيب الريحاني   مصر اليوم - مكتبة الأسرة تعيد طبع مذكرات نجيب الريحاني



  مصر اليوم -

لمناقشة فيلمها المقبل "Black Panther"

لوبيتا نيونغو أنيقة خلال حضورها "Comic-Con"

سان دييغو ـ رولا عيسى
حرصت النجمة لوبيتا نيونغو على حضور فعاليات معرض "Comic-Con"  السينمائي، السبت، والمُقام في مدينة سان دييغو الأميركية من أجل مناقشة فيلمها المقبل "Black Panther". واختارت لوبيتا نيونغو، البالغة من العمر 34 عاما، لهذه المناسبة جمبسوت مزركش من اللون الأخضر والأسود مع رداء طويل مماثل حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب من مجموعته الجديدة لعام 2018. وبدت الفنانة الكينية بكامل أناقتها في نمط صيفي جديد مزخرف، مع ابتسامتها العريضة، وأضافت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار كوليه ذهبيا يناسب خط العنق المنخفض لردائها. انضمت لوبيتا لحضور المؤتمر المقام حول الفيلم مع أبطال العمل وهم شادويك بوسيمان، مايكل بي جوردون، داناي غوريرا، مارتن فريمان، دانييل كالويا، والمخرج ريان كوغلر حيث تم الكشف عن البوستر الرسمي للفيلم. ينطلق الفيلم من قصة "تشالا" ملك "واكاندا" الأفريقية، والذي يتولى مسؤولية الحكم في المملكة، ويتحتم عليه الدفاع عن أرض بلاده من التمزق بفعل تدخلات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مكتبة الأسرة تعيد طبع مذكرات نجيب الريحاني   مصر اليوم - مكتبة الأسرة تعيد طبع مذكرات نجيب الريحاني



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon