أخبار عاجلة

حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد

القاهرة ـ وكالات

أصدرت عدد من الجمعيات والروابط والحركات المهتمة بالتراث المعماري في بورسعيد بيانًا بحضور الكاتبة البورسعيدية سكينة فؤاد مستشارة رئيس الجمهورية والدكتورعمرو حمزاوى أستاذ العلوم السياسية بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية. وقعت علي البيان حركات مبادرة تراث بورسعيد وجمعية أدباء وفنانى بورسعيد والجمعية المصرية لتنمية الثقافة الفرنسية "إليانس" و حركة "نحن هنا" الأدبية وجمعية "تواصل" ومركز مساواة لحقوق الإنسان وجمعية آثار مصر الإسلامية ومجموعة بورسعيد 2020 وجمعية سيدات أعمال بورسعيد للتنمية ورابطة متطوعى بورسعيد ومجموعة صناع نهضة بورسعيد ومجلة رؤية طالبت فيه ملاك ومستأجرى العقارات المشمولة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1096 لسنة 2011والتى يبلغ عددها 505 عقارات مسجلة باعتبارها عقارات ذات طرز معمارية مميزة يجب الحفاظ عليها وعدم هدمها .. وأكد البيان أن هدم هذه العقارات هو تبديد لكنز لا يمكن استعادته مرة أخرى وهو لا يؤثر على اقتصاد المدينة وشخصيتها فقط وإنما يؤثر على اقتصاد وشخصية الوطن بأسره . وذكر البيان: "لقد هدمت عدد من العقارات ذات الطرز المعمارية المميزة بالمدينة التى كان يبلغ عددها 1500 عقار وذلك حتى عام 2008 قلصتها الإدارة المحلية إلى 900 عقارثم تقلصت إلى 505 عقارات فى العام الحالى وحتى هذه العقارات صارت هدفًا لمعاول الهدم والتدمير وهواة التربح والمكسب ، وعلينا أن نحافظ على مدينتنا بورسعيد التى ترجع مبانيها للقرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين لم  يعد لها مثيلا فى العالم ، وبورسعيد تتميز بأنها المدينة الوحيدة فى العالم التى توجد بها عقارات مشيدة بالخشب من ثلاثة وأربعة طوابق مازالت مأهولة بالسكان أكد إستشاريون هندسيون عالميون وممثلون لمنظمة اليونسكو هذه الحقيقة " . وأشار البيان إلى أن مدنًا أوروبية وآسيوية وعربية تعتمد فى رواجها الإقتصادى على طرزها المعمارية وحدها وتدر منها دخلا كبيرا ، ورغم الظروف الإقتصادية الصعبة وضغوط الحياة التى تتحملونها ونطالب بحقكم العادل نطالب بتعديل القانون رقم 144 لسنة 2006بحيث يكفل لكم هذه الحقوق . وطالبت المنظمات الحقوقية بإنشاء صندوق لرعاية وصيانة وترميم وتعويض وتحفيز الملاك والمستأجرين للحفاظ على هذا الكنز الفريد مؤكدة بانه إذا عجزت الدولة عن تمويل هذا الصندوق بالصورة المثلى فإنهم لا يمانعوا قبول التمويل من المنظمات والدول المانحة للتمويل غير المشروط وبما لا يمس الكرامة المصرية والسيادة الوطنية . وأختتم البيان بمناشدة الملاك والمستأجرين بالتضامن مع التراث "كونوا معنا أيها الملاك وأيها المستأجرون من أجل أن نبنى مصر لا أن نهدمها ".  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد



GMT 09:45 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

العلماء يكشفون سرًا جديدًا في بناء الأهرامات

GMT 09:37 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

كاتبة هندية تؤكد أهمية تشجيع الأطفال على القراءة

GMT 09:32 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

تاريخ جامع التوبة في دمشق مدينة العلم والعلماء

GMT 09:19 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الإفتاء المصرية تؤكد أن إنفاق المرأة فضل منها

GMT 14:48 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

رسالة حب وطمأنينة من شعوب العالم لمصر في كتاب

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد



خلال مشاركتها في عرض أزياء ديور لخريف وشتاء 2018

بيلا حديد تتألق في اللون الأسود وتخطف أنظار الحضور

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت عارضة الأزياء الشهيرة بيلا حديد، والممثل روبرت باتينسون، بإطلالات أنيقة ومميزة خلال عرض أزياء ديور لخريف/شتاء 2018-2019 للرجال في العاصمة الفرنسية باريس، يوم السبت. وجذبت بيلا حديد البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور بإطلالتها المثيرة حيث ارتدت بدلة سوداء مكونة من سروال وسترة مفتوحة تكشف عن حمالة صدر من الدانتيل. وحافظت عارضة الأزياء على إطلالتها الأنثوية بشكل مميز عن طريق بعض الاكسسوارات من الأقراط المميزة ومنديل حول العنق باللون الأسود، إضافة إلى أنها صففت شعرها ليكون مرفوعا بشكل ذيل الحصان انيق، ما اضاف إلى اطلالتها مزيدا من التألق. وباعتبارها واحدة من أهم عارضات الأزياء هذه اللحظة، ليس من العجب أن نجدها تواكب اتجاهات منصات الموضة، لذلك اختارت واحدة من النظارات الشمسية السوداء الصغيرة التي ظهرت تصاميم مميزة على إطاراتها، مع المكياج البسيط والناعم ما اعطاها مظهرا طبيعيا ليبرز ملامحها الفاتنة. وأنها العودة إلى العمل لبيلا التي

GMT 09:19 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

ميلانيا ترامب تضفي على شخصيتها نظرة كلاسيكية بأزياءها
  مصر اليوم - ميلانيا ترامب تضفي على شخصيتها نظرة كلاسيكية بأزياءها

GMT 07:52 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بالي تتمتع بكل مقومات السياحة والجذب لكل مرتاديها
  مصر اليوم - بالي تتمتع بكل مقومات السياحة والجذب لكل مرتاديها

GMT 07:36 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

جيم كلارك يخفض السعر المطلوب لعرض منزله للبيع
  مصر اليوم - جيم كلارك يخفض السعر المطلوب لعرض منزله للبيع

GMT 04:28 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

ماكرون يشدد أن لا يمكن الوصول للسوق المحددة
  مصر اليوم - ماكرون يشدد أن لا يمكن الوصول للسوق المحددة

GMT 07:17 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

رشا نبيل تكشف أنّ قلبها مليء بالحنين إلى ماسبيرو
  مصر اليوم - رشا نبيل تكشف أنّ قلبها مليء بالحنين إلى ماسبيرو

GMT 09:59 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

ابتعاد الأنظار عن أزياء ماكرون بسبب بدلته الكلاسيكية
  مصر اليوم - ابتعاد الأنظار عن أزياء ماكرون بسبب بدلته الكلاسيكية

GMT 09:22 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

قرية كومبورتا المنتجع الهادئ الأكثر أناقة في البرتغال
  مصر اليوم - قرية كومبورتا المنتجع الهادئ الأكثر أناقة في البرتغال

GMT 11:49 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية
  مصر اليوم - طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon