الدوحة تستضيف أعمال القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الدوحة تستضيف أعمال القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال

الدوحه - قنا

تستضيف شركة قطر العالمية لتسويق البترول المحدودة (تسويق) القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال التي ينظمها مركز تكنولوجيا الإدارة (CMT) في الفترة ما بين 18-20 من الشهر الجاري، حيث ستناقش القمة مجموعة من المواضيع التي تسلط الضوء على نمو غاز البترول المسال عالمياً ،والتحديات التنموية التي تواجهها المساعي الرامية لتشجيع استهلاك غاز البترول المسال في جميع أنحاء العالم. ويهدف مؤتمر القمة الثامن لتجارة غاز البترول المسال إلى توفير منصة للمنتجين والمستهلكين والخبراء في قطاع التجارة العالمية بغاز البترول المسال لمناقشة وجهات النظر حول الوضع الحالي لقطاع غاز البترول المسال، حيث من المتوقع ألا يقل عدد المشاركين في القمة عن 300 مشارك رفيع المستوى من جميع أنحاء العالم. وخلال مؤتمر صحفي عقد اليوم للإعلان عن هذا الحدث أكد السيد عبدالله النعيمي، مديرتسويق شؤون المنتجات المكررة في شركة "تسويق"، التزام الشركة في مجال قطاع غاز البترول المسال العالمي من خلال كونها المضيف الرسمي للقمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال. مضيفا " إنه انطلاقا من استضافة تسويق لهذه القمة فإن الشركة حريصة على المساهمة في نمو وتطوير هذه الصناعة"، داعيا إلى المشاركة  في هذا المؤتمر العالمي الذي سيجمع مجموعة من الخبراء من جميع أنحاء العالم، من منتجي غاز البترول المسال، ومنتجي البتروكيماويات، والمستخدمين النهائيين، والشركات التجارية العالمية وشركات التسويق العالمية، وشركات النفط الدولية والوطنية، فضلا عن شركات النقل البحري والخبراء في قطاع التجارة العالمية لغاز (البترول المسال). وفي رده على سؤال حول توسع الأسواق العالمية بالنسبة للمنتجات القطرية أجاب مديرتسويق شؤون المنتجات المكرره في شركة "تسويق" بأن السوق الصينية ستستقطب المزيد من (غاز البروبان)، مشيرا إلى أهمية السوق الصينية بالنسبة للمنتجات القطرية، "حيث بدأ تصدير هذا النوع من الغاز منذ شهر أغسطس الماضي مسجلا حاليا 12 مليون طن سنويا، متوقعا أن تزيد هذه الكمية خلال السنوات المقبلة"، موضحا أن لدى (تسويق) رؤية في مجال الغاز الأحفوري تسعى من خلالها إلى التساوي بين الطلب والعرض حاليا وحتى على مدى السنين المقبلة. من جانبه ، قال السيد عبد الرحمن عبد الله العبيدلي، مدير العلاقات العامة والاتصالات في قطر للبترول "إن المؤسسة مسرورة بدعم هذه القمة العالمية في قطاع غاز البترول المسال، بصفتها الراعي البلاتيني، للمساهمة في تسليط الضوء على أهمية غاز البترول المسال بالنسبة لحجم صادرات قطر والمنتجات التي تسوقّها"، مضيفا "أن سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة، وزير الطاقة والصناعة ورئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة قطر للبترول، حريص للغاية على توسيع محفظة الطاقة لدولة قطر ، وإيجاد أسواق جديدة في جميع أنحاء العالم من خلال استضافة مثل هذه الفعاليات الدولية التي يتم فيها مناقشة الاتجاهات الحالية للطاقة والتحديات والحلول بشكل مفصل". بدوره قال السيد جي سيلان، العضو المنتدب لمركز تكنولوجيا الإدارة، الجهة المنظمة "إن مركز تكنولوجيا تمكن من عقد  قمة تجارة غاز البترول المسال في الدوحة مرة أخرى بعد النجاح الذي حققه هذا الحدث الكبير في العام 2009"، مشددا على أهمية الدور الذي تلعبه قطر في مجال تجارة غاز البترول المسال الدولية، حيث إن دولة قطر أكبر مصدر للغاز البترول المسال في العالم، معربا عن سعادته بالتعاون مع شركة (تسويق) لعقد هده القمة. ومن المنتظر أن تتطرق القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال في جلساتها، التي تقام للمرة الثانية في قطر، لبحث الوضع الحالي لغاز البترول المسال، والتحديات أمام هذا القطاع في السنوات المقبلة بالنسبة للإنتاج والاستهلاك والشحن، وكيفية التعامل مع هذه التحديات بالطريقة المناسبة والفعالة، وذلك في ظل نمو ملحوظ للقطاعين السكني والتجاري، لاسيما في الاقتصادات الناشئة مثل: الهند والصين، مع أن هذا الطلب يدعمه النمو السكاني القوي، وتحسن مستوى المعيشة، والنمو الاقتصادي المرتفع والمستدام، بالإضافة إلى ما تفرضه صناعة البتروكيماويات من حاجة متزايدة إلى غاز البترول المسال. وستضم القمة جلسات ومناقشات مهمة من بينها جلسة بعنوان:(الاقتصاد العالمي الكلي والتوقعات في مجال الطاقة للعام 2013)، و(ديناميكيات وقضايا سوق العرض والطلب العالمي على غاز البترول المسال)، و(سوق شحن غاز البترول المسال وأسعار الشحن )، إضافة إلى (التطورات والتحديات في سوق سوائل الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة)، و( توسع قناة بنما وتأثيره على تجارة غاز البترول المسال)، و(ديناميكيات التدفق العالمي وتسعير غاز البترول المسال) ، و(سوق غاز البترول المسال الأوروبية: التطوير والتحديات) للسيد إرنست براندستيتر، العضو المنتدب لشركة SHV ، و(أسواق أمريكا اللاتينية النامية - وجهات نظر حول الطلب ومتطلبات الاستيراد)، وستُختتم القمة بحلقة نقاش بعنوان (صعود كل ما هو غير تقليدي، التأثير على ديناميكية سوق غاز البترول المسال). وستُعقد القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال في فندق سانت ريجيس وستستمر لمدة يومين، وستعقبها ورشة عمل لمدة يوم كامل بعنوان (تسعيرغاز البترول المسال وتجارته وشحنه وإدارة مخاطره). وتعد قطر للبترول راعيا بلاتينيا ، ويحظى هذا الحدث أيضا بدعم من شركتي (وقود) و(شل قطر) كرعاة ذهبيين. وأما الجهات الراعية الأخرى فهي: منتجات، وقطر للبترول الدولية، وقطرغاز، وبايجان التركية، وناقلات، ودولفين للطاقة، وسوف تستضيف (تسويق) أيضا حفل عشاء في اليوم الأول من الحدث لجميع الوفود. وينظم مركز تكنولوجيا الإدارة مؤتمرات البتروكيماويات والطاقة المترافقة مع أبحاث السوق، وقد تمكن مركز تكنولوجيا الإدارة خلال ثلاثين عاما من تأسيس مكانة مرموقة له كلاعب رئيسي على الساحة الدولية من خلال توفير أحدث معلومات الأعمال للمديرين التنفيذيين من المستويات المتوسطة والعليا، ابتداء من أحداث النفط والغاز في ميانمار، وانتهاء بتجارة الكتلة الحيوية والطاقة في سيول. ويعد مركز تكنولوجيا الإدارة جهة رائدة في المؤتمرات الدولية المختصة بتجارة غاز البترول المسال، فضلا عن اجتماعات الممارسين الإقليمية في صناعة الأوليفينات أو سلسلة القيمة للعطريات، وقد تعززت سمعة المركز من خلال سلسلة الاجتماعات التي يعقدها في مجال التعبئة والتغليف بمادة البولي ايثيلين تيريفثاليت PET  في جميع أنحاء العالم من آسيا إلى الشرق الأوسط وأوروبا الكبرى والمكسيك، إضافة إلى أمريكا الوسطى مؤخرا.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الدوحة تستضيف أعمال القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال   مصر اليوم - الدوحة تستضيف أعمال القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الدوحة تستضيف أعمال القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال   مصر اليوم - الدوحة تستضيف أعمال القمة الثامنة لتجارة غاز البترول المسال



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال جينر تبدو مثيرة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 20188، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة ملونة، مماثلة
  مصر اليوم - اغتيال صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول

GMT 06:45 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

لبلبة تعد الجمهور بمفاجأة في "الشارع اللي ورانا"

GMT 07:05 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

أبرز 10 علامات تجارية توجد في مهرجان التصميم 2017

GMT 05:58 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبل تحظر الإعلانات التي تتبع المستخدمين

GMT 12:15 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منافسات بين المصمّمين وحضور بارز لأرماني وفرساتشي
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon