محمد إسماعيل رئيسًا موقتًا لـ"التنمية الصناعية" خلفًا لفهمي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محمد إسماعيل رئيسًا موقتًا لـالتنمية الصناعية خلفًا لفهمي

القاهرة ـ محمد صلاح

  أعلن رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات، ماجد فهمي، أنَّ المدة القانونية له تنتهي، الأربعاء 27 تشرين الأول/أكتوبر الجاري لبلوغه السن القانونية للتقاعد، وأنَّ نائبه الحالي، محمد إسماعيل سيخلفه، في موقعه إلى حين صدور قرار من محافظ  البنك المركزي، الدكتور فاروق العقدة بتعيين رئيس مجلس الإدارة الجديد. وأكد فهمي فى تصريحات خاصة لـ " مصر اليوم " أنَّ نائبه محمد إسماعيل، أحد أكفأ وأمهر المصرفيين داخل البنك، ولديه قدرات وخبرات تؤهله لتولي منصب رئيس مجلس الإدارة، حتى يصدر فرار البنك المركزي. ولفت فهمي إلى أنَّه لم يتلق عروضًا جديدة من بنوك أخرى حتى الآن. وكان ماجد فهمي قد بدأ رحلته مع العمل المصرفي العام 1976 موظفًا في البنك الأهلي لمدة عام ثم موظفًا في البنك المصري الخليجي لمده 7 سنوات ثم في البنك العقاري المصري لمدة عام أيضًا وعامين في بنك قناة السويس وحتي توليه رئاسة مجلس إدارة بنك تنمية الصادرات في أيلول/سبتمبر 2011 حتى الآن، كل هذا أكسبه خبرات كثيرة وساعده في تحقيق الكثير من الإنجازات خلال فترة رئاسته لبنك تنمية الصادرات، منها تحقيق أرباح في العام الجاري المنتهي في 30/6/2012 بلغت 288 مليون جنيه خصص منها 220 مليون جنيه لزيادة رأس مال البنك من 1.44 مليارجنيه إلى 1.66 مليار جنيه وتمكن من إضافة 6 فروع جديدة خلال هذا العام وغيرها من الإنجازات الكثيرة. وكان الدكتور كمال الجنزوري، القائم بأعمال رئيس مجلس الوزراء سابقًا أصدر في 30 تموز/يوليو الماضي قرارًا باعتماد تعيين محمد إسماعيل في منصب نائب رئيس مجلس إدارة بنك تنمية الصادرات. وشغل محمد إسماعيل مناصب عدة داخل البنك، منها مدير عام الائتمان منذ التحاقه به في العام 2008، ثم ترقيته بعد الثورة إلى منصب رئيس مجموعة المخاطر، ثم ترقيته مرة أخرى، لمنصب عضو مجلس إدارة في حزيران/يونيو الماضي إلى أن صدر قرار من مجلس الوزراء بترشيح من رئيس مجلس إدارة البنك، ماجد فهمي، ليشغل منصب نائبه. ويمتلك إسماعيل خبرات مصرفية تصل إلى 24 عامًا، عمل خلالها في قطاعات التجارة الخارجية، والعمليات المصرفية كالائتمان بجميع أنواعه والمخاطر، والتحق ببنك تنمية الصادرات، بعد أن عمل لمدة العامين ونصف العام في البنك الأهلي سوسيتيه جنرال"NSGB" وقبلها 18 عامًا في "بنك مصر الدولي"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محمد إسماعيل رئيسًا موقتًا لـالتنمية الصناعية خلفًا لفهمي   مصر اليوم - محمد إسماعيل رئيسًا موقتًا لـالتنمية الصناعية خلفًا لفهمي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محمد إسماعيل رئيسًا موقتًا لـالتنمية الصناعية خلفًا لفهمي   مصر اليوم - محمد إسماعيل رئيسًا موقتًا لـالتنمية الصناعية خلفًا لفهمي



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

ليفلي تخطف الأنظار بإطلالة أنيقة باللون الأصفر الجذاب

واشنطن - رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء
  مصر اليوم - مسؤولة في كيرينغ تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
  مصر اليوم - حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات
  مصر اليوم - منزل ستكد بلانتيرز يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 08:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران
  مصر اليوم - ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران

GMT 09:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي
  مصر اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي

GMT 03:21 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد لمشروع سينمائي جديد مع محمد نور

GMT 09:09 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

روضة عاطف تحلم بظهورها على غلاف فوغ

GMT 02:17 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تفصح أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 09:00 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بمبلغ 1,2 مليون استرليني

GMT 04:19 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

علاج جديد يُساعدكِ على السيطرة على "السلس البولي"

GMT 05:18 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يعرض مطاعم بلمسة هوليوود

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 02:40 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُقدِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon