باحث من "دراسات" يفوز بجائرة العلوم الانسانية والاجتماعية بالدوحة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - باحث من دراسات يفوز بجائرة العلوم الانسانية والاجتماعية بالدوحة

الدوحة - بنا

فاز الباحث الاقتصادي من مركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة "دراسات" الدكتور عمر العبيدلي بالجائزة الثانية للعلوم الاجتماعية والإنسانية عن فئة الدراسات المنشورة في الدوريات الأجنبية والتي ينظمها المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات. تبحث الدراسة في دور العوامل التاريخية والسابقة في تحديد القوة الاقتصادية الراهنة للدول، والتي من الممكن تطبيق فكرتها الرئيسة لدراسة تأثير العوامل المختلفة على استقطاب الاستثمار في بلدٍ ما. وقال الدكتور عمر إن ثمة بلدان أغنى من الأخرى وشركات تربح أكثر من غيرها بسبب آلية تسمى "السابقة" ومعناها أن المستثمرين يفضلون الاستثمار في بلد له تاريخ في جذب الاستثمارات سابقاً في حين يبتعد المستثمرون عن الدول التي لم تشهد استثمارات سابقة. وأضاف " إن هناك آلية أخرى تدعى "اللاتجانس" وهي ترتبط بالعوامل الأخرى غير التاريخية مثل معدلات الفساد في بلد ما وتأثيرها على استقطاب الاستثمارات إذ يميل المستثمرون للاستثمار في الدول التي تقل فيها تلك المعدلات ويتجنبون الدول التي ترتفع فيها مؤشرات الفساد. ويذكر العبيدلي إن الباحثين لم يطورا وسيلة جديدة للتميز بين دور الآليتين السابقتين حينما يدرسون الأوضاع الاقتصادية الراهنة للدول عموماً، وأيضاً في مثل استقطاب الاستثمار المذكور أعلاه، لافتاً إلى أن دراسته قد توصلت لتطوير وسيلة جديدة للتمييز بين الآليتين عبر تقنية الاقتصاد التجريبي، وتخلص الدراسة إلى أن أهمية هذا البعد التاريخي في الاستثمار أو ما يسمى "آلية السابقة" تقل عما كان يتصوره الاقتصاديون سابقاً. يذكر إن الجائزة العربية للعلوم الاجتماعية والانسانية تتألف من ثمان جوائز يتم تقديمها سنويا للباحثين الفائزين، و تسعى الجائزة إلى تشجيع الباحثين العرب داخل الوطن العربي وخارجه على البحث العلمي الخلاق في قضايا وإشكاليات تهم المجتمعات العربية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باحث من دراسات يفوز بجائرة العلوم الانسانية والاجتماعية بالدوحة   مصر اليوم - باحث من دراسات يفوز بجائرة العلوم الانسانية والاجتماعية بالدوحة



  مصر اليوم -

​خلال افتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور النجوم

بوبي ديليفينجن ترتدي فستانًا مثيرًا في احتفال "بالمان"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
ظهرت عارضة الأزياء بوبي ديليفينجن، البالغة من العمر 31 عاما، في آخر احتفال لدار أزياء "بالمان" الشهير في بيفرلي هيلز في ولاية كاليفورنيا الخميس الماضي. وتحتفل العلامة التجارية بافتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور عدد من النجوم أبرزهم كيم كاردشيان. وبدت بوبي ديليفينجن المعروفة بلياقتها البدنية والتي تظهر في مجموعة أزيائها الجريئة، مرتدية فستانا مثيرا من خيوط الذهب المعدني والخيوط الفضية المتشابكة معا لتشكّل مربعات صغيرة بشبكة تكشف عن بعض أجزاء جسدها وملابسها الداخلية السوداء عالية الخصر وهو ما أضفى عليها إطلالة جريئة ومثيرة. ويظهر الفستان القصير الذي يصل إلى فوق الركبة، ساقيْها الممشوقتين مع زوج من صنادل "سترابي" السوداء ذات كعب. واختارت بوبي تسريحة بسيطة لشعرها الأشقر إذ انقسم إلى نصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت بعضا مع أحمر الشفاه الجريء، كما أمسكت بيدها حقيبة سوداء صغيرة لتكمل إطلالتها الجذابة والأنيقة.  كما التقتت الصور مع مصمم الأزياء والمدير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باحث من دراسات يفوز بجائرة العلوم الانسانية والاجتماعية بالدوحة   مصر اليوم - باحث من دراسات يفوز بجائرة العلوم الانسانية والاجتماعية بالدوحة



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon