ورشة كتابة الحرف القرآنى باللغات المحلية توصى باستخدام الحاسوب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ورشة كتابة الحرف القرآنى باللغات المحلية توصى باستخدام الحاسوب

القاهرة ـ وكالات

دعا المشاركون فى ورشة عمل شبه إقليمية عقدتها الإيسيسكو فى كوالالمبور حول كتابة اللغات المحلية بالحرف القرآنى (الجاوى) باستخدام الحاسوب، إلى دعم الحرف الجاوى واعتماده فى التعليم جنباً إلى جنب مع الحرف اللاتينى، وذلك بوصفه جزءاً من حضارة الأمَّة الملايوية حتى لا تنقطع الأجيال الجديدة عن تراثها. وأوصوا بضرورة الاهتمام بنشر الحرف الجاوى فى الوثائق الرسمية واللافتات والإعلانات التجارية حتى يستعيد سيرته الأولى ويصبح مألوفاً للمواطن. كما دعوا إلى مزيدٍ من العناية بالتراث المخطوط بالحرف الجاوى وتصنيفه وتحقيقه وإعادة طبعه ونشره وإتاحته للباحثين والدارسين، والعمل على انتقاء أهم المؤلفات المكتوبة باللغات المحلية بالحرف اللاتينى وإعادة طبعها ونشرها بالحرف الجاوى، فضلاً عن التشجيع على التأليف والنشر بهذا الحرف. وأكد المشاركون فى الورشة أهمية تكوين لجنة مشتركة بشأن توحيد الرموز الخاصة بالكتابة الجاوية فى دول الإقليم، وإنشاء وحدات ومراكز وكراسى مختصة بالحرف الجاوى تعقد فى إطارها دورات قصيرة ومتوسطة وطويلة المدى، والعمل على تقنين هذه الدورات بحيث تصبح دبلوماً عالياً فى الحرف القرآنى يفضى إلى درجتى الماجستير والدكتوراه. وطلبوا من الإيسيسكو والبنك الإسلامى للتنمية واتحاد جامعات العالم الإسلامى وجامعة إفريقيا العالمية والجامعة الإسلامية العالمية فى ماليزيا التنسيق والتعاون فى عقد دورة تدريبية تستمر شهرين خلال عام 2013م فى جامعة إفريقيا العالمية بالخرطوم لفائدة القيادات التربوية الجامعية المعنية بالحرف الجاوى فى منطقة جنوب شرق آسيا للتدريب على إعداد المواد التربوية والمناهج بالحرف الجاوى فى إطار كراسى الإيسيسكو للحرف القرآنى. كما أوصوا بتفعيل اللجنة الدَّائمة لمتابعة وتقييم مشروع الحرف القرآنى والعمل على توسيع عضويتها لتشمل المؤسسات الجديدة الفاعلة فى المشروع، وإعادة النّظر فى مهامها واختصاصاتها. وأكدوا ضرورة إعداد برنامج حاسوبى يقدم معلومات نظرية وتطبيقية عن أهم لغات الشعوب الإسلامية، وناشدوا الإيسيسكو الإشراف على هذه العملية بالتنسيق مع المؤسسات المعنية فى الدول الأعضاء. وأوصوا بالتنسيق مع الشركات العالمية مثل مايكروسوفت وأبل وغيرها، من أجل إدراج الرموز الصوتية المستعملة فى كتابة لغات الشعوب الإسلامية فى أنظمتها الحاسوبية. يذكر أن الإيسيسكو عقدت هذه الورشة بالتعاون مع البنك الإسلامى للتنمية واتحاد جامعات العالم الإسلامى والجامعة الإسلامية العالمية فى ماليزيا فى الفترة من 5 إلى 7 مارس 2013 فى كوالالمبور، وشارك فيها خبراء ومختصون وأساتذة جامعيون من ماليزيا، واندونيسيا، وبروناى-دار السلام، وتايلاند، والسودان. ومثل الإيسيسكو واتحاد جامعات العالم الإسلامى فى الورشة، الدكتور مصطفى أحمد علي، مدير الثقافة والاتصال.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ورشة كتابة الحرف القرآنى باللغات المحلية توصى باستخدام الحاسوب   مصر اليوم - ورشة كتابة الحرف القرآنى باللغات المحلية توصى باستخدام الحاسوب



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ورشة كتابة الحرف القرآنى باللغات المحلية توصى باستخدام الحاسوب   مصر اليوم - ورشة كتابة الحرف القرآنى باللغات المحلية توصى باستخدام الحاسوب



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon