وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر

القاهرة - شيماء أبوقمر

نظمت الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني في وزارة الشباب والرياضة، الثلاثاء، لقاءًا حوارياً ضمن سلسلة برنامج "حوارات شبابية" لشباب وطلائع مصر من المحافظات المختلفة في مركز التعليم المدني في الجزيرة، وذلك في إطار سعيها لتوضيح المفاهيم وارتقاء المعتقدات الدينيّة الصحيحة. وشارك في اللقاء الشيخ احمد ترك من علماء الأزهر الشريف، وأستاذ الشريعة الإسلاميّة وعضو لجنه الفتوى سابقاً الدكتور هاني عوده، وأستاذ اللغة العربيّة وعضو المكتب الفني في مجمع البحوث الإسلاميّة الدكتور حسن إبراهيم. وأكّد الشيخ ترك خلال اللقاء، على أنّ الشباب هم أعظم ثروة في المجتمع مشيراً إلي ضرورة الحفاظ عليهم والتواصل الدائم معهم، وأضاف أنّ الأزهر الشريف تبني عملية الإصلاح الدينيّ ونقل الفكر والثقافة في مصر والعالم الإسلامي بانتهاج منهج الوسطيّة بعيداً عن مسألة التكفير، مبيناً أنّ الدور السياسي يختلف عن الدور الوطني، حيث أن الدور السياسي يمثل الاختلاف حول رؤية أو منهجية أو حزب أو تيار بينما الدور الوطني يتحقق بالتعاون والالتفاف حول قضايا مشتركة للمجتمع. وشدَّد عوده على أهمية توعية الشباب بهموم وقضايا وطنهم مبيناً أنّ الإسلام أمرنا بعدم الاختلاف حوله بينما يمكن الاختلاف في الرأي الذي يصل بحال من الأحوال إلي التنافر، مضيفًا "الإسلام ترك الباب مفتوحًا للتحاور والتشاور وقد حثنا الرسول على ذلك وأنّ الحوار لابد وان يبدأ من الأسرة الواحدة وينتقل إلي باقي الأسر والمجتمع ككل بهدف تحقيق الوأم ولم الشمل". وأشار حسن إبراهيم إلي أنّ الشباب هم فئة مستهدفة في المجتمع لأنهم يمثلون المرحلة الذهبية من عمر الإنسان مؤكداً على ضرورة استغلال طاقاتهم في خدمة الوطن بالإضافة إلي ضرورة غرس روح الانتماء وحب الوطن في نفوس الشباب حتى يقود مجتمعنا العالم بأجمعه. وفي ختام اللقاء أفُسح المجال لطرح أسئلة من شباب مصر والتي تنوعت واختلفت وفقاً لرؤى واتجاهات الشباب وتضمنت بعض الآراء والفتاوى عن الملابس الشرعية، وحكم الزواج العرفي، وعن هوية الأزهر والآداب الواجب الالتزام بها في الصيام، وطبيعة العلاقة بين الآباء والأبناء وحكم التبني علاوة على التأكيد على حرمة دم المسلم وإيضاح مفاهيم الخطاب الديني المستنير.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر



اختارت تطبيق المكياج الناعم وأحمر الشفاه اللامع

انجلينا تفضّل اللون الأسود أثناء تواجدها في نيويورك

نيويرك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة الأميركية انجلينا جولي بإطلالة جذابة وأنيقة، أثناء تجولها في شوارع نيويورك يوم الخميس، حيث ارتدت معطفا طويلًا من اللون الأسود على فستان بنفس اللون، وأكملت إطلالتها بحقيبة سوداء وزوجا من الأحذية الأنيقة ذات كعب عال أضافت بعض السنتيمترات إلى طولها كما اختارت مكياجا ناعما بلمسات من الماسكارا واحمر الشفاه اللامع. وظهرت أنجلينا، والتي بدت في قمة أناقتها، بحالة مزاجية عالية مع ابتسامتها الرائعة التي سحرت بها قلوب متابعيها الذين تجمعوا حولها، أثناء حضورها اجتماع للصحافة الأجنبية في هوليوود للمرة الأولى. وكان ذلك في ظهورها مع صحيفة أميركية، حيث اختارت النجمة انجلينا مقعدها علي خشبة المسرح للمشاركة في المائدة المستديرة والتي ناقشت فيها تاريخها الفني. وانضم إليها المخرج الكمبودي ريثي بانه، المدير التنفيذي للفنون الكمبودية للفنون فلويون بريم، ومؤلفة المذكرات والسيناريو لونغ أونغز، وشوهدت برفقه ابنيها، باكس، 14 عاما، ونوكس، تسعة أعوام. كان أسبوعا حافلا لانجلينا التي

GMT 07:28 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا
  مصر اليوم - قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا

GMT 07:46 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه
  مصر اليوم - خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه

GMT 10:03 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

توقيف مدير مدرسة في الهند بسبب عقاب طالبة
  مصر اليوم - توقيف مدير مدرسة في الهند بسبب عقاب طالبة

GMT 05:52 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

"داعش" ينشر تهديدات جديدة تستهدف أميركا وألمانيا
  مصر اليوم - داعش ينشر تهديدات جديدة تستهدف أميركا وألمانيا

GMT 07:17 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

موضة جينز التسعينات تطغى على شتاء 2018
  مصر اليوم - موضة جينز التسعينات تطغى على شتاء 2018

GMT 09:05 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا
  مصر اليوم - مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon