وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر

القاهرة - شيماء أبوقمر

نظمت الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني في وزارة الشباب والرياضة، الثلاثاء، لقاءًا حوارياً ضمن سلسلة برنامج "حوارات شبابية" لشباب وطلائع مصر من المحافظات المختلفة في مركز التعليم المدني في الجزيرة، وذلك في إطار سعيها لتوضيح المفاهيم وارتقاء المعتقدات الدينيّة الصحيحة. وشارك في اللقاء الشيخ احمد ترك من علماء الأزهر الشريف، وأستاذ الشريعة الإسلاميّة وعضو لجنه الفتوى سابقاً الدكتور هاني عوده، وأستاذ اللغة العربيّة وعضو المكتب الفني في مجمع البحوث الإسلاميّة الدكتور حسن إبراهيم. وأكّد الشيخ ترك خلال اللقاء، على أنّ الشباب هم أعظم ثروة في المجتمع مشيراً إلي ضرورة الحفاظ عليهم والتواصل الدائم معهم، وأضاف أنّ الأزهر الشريف تبني عملية الإصلاح الدينيّ ونقل الفكر والثقافة في مصر والعالم الإسلامي بانتهاج منهج الوسطيّة بعيداً عن مسألة التكفير، مبيناً أنّ الدور السياسي يختلف عن الدور الوطني، حيث أن الدور السياسي يمثل الاختلاف حول رؤية أو منهجية أو حزب أو تيار بينما الدور الوطني يتحقق بالتعاون والالتفاف حول قضايا مشتركة للمجتمع. وشدَّد عوده على أهمية توعية الشباب بهموم وقضايا وطنهم مبيناً أنّ الإسلام أمرنا بعدم الاختلاف حوله بينما يمكن الاختلاف في الرأي الذي يصل بحال من الأحوال إلي التنافر، مضيفًا "الإسلام ترك الباب مفتوحًا للتحاور والتشاور وقد حثنا الرسول على ذلك وأنّ الحوار لابد وان يبدأ من الأسرة الواحدة وينتقل إلي باقي الأسر والمجتمع ككل بهدف تحقيق الوأم ولم الشمل". وأشار حسن إبراهيم إلي أنّ الشباب هم فئة مستهدفة في المجتمع لأنهم يمثلون المرحلة الذهبية من عمر الإنسان مؤكداً على ضرورة استغلال طاقاتهم في خدمة الوطن بالإضافة إلي ضرورة غرس روح الانتماء وحب الوطن في نفوس الشباب حتى يقود مجتمعنا العالم بأجمعه. وفي ختام اللقاء أفُسح المجال لطرح أسئلة من شباب مصر والتي تنوعت واختلفت وفقاً لرؤى واتجاهات الشباب وتضمنت بعض الآراء والفتاوى عن الملابس الشرعية، وحكم الزواج العرفي، وعن هوية الأزهر والآداب الواجب الالتزام بها في الصيام، وطبيعة العلاقة بين الآباء والأبناء وحكم التبني علاوة على التأكيد على حرمة دم المسلم وإيضاح مفاهيم الخطاب الديني المستنير.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر   مصر اليوم - وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر   مصر اليوم - وزارة الشباب والرياضة تنظم لقاءً حواريًا لطلائع مصر



F
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon