مجلس وكلاء التربية يعتمد مشروع تطوير المرحلة الابتدائية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مجلس وكلاء التربية يعتمد مشروع تطوير المرحلة الابتدائية

الكويت - كونا

اعتمد مجلس الوكلاء في وزارة التربية في اجتماعه الذي عقد برئاسة وزير التربية وزير التعليم العالي أحمد عبدالمحسن المليفي الاربعاء مشروع تطوير المرحلة الابتدائية وتشكيل لجنة عليا لمتابعة المشروع وتنفيذه. وشدد المجلس خلال اجتماعه على أهمية المرحلة الابتدائية في تكوين شخصية الطفل ليس من الناحية العلمية فحسب بل من الناحيتين الاجتماعية والنفسية مؤكدا ان هذه المرحلة تستدعي متابعة حثيثة لتقويمها من خلال ما يستجد من بحوث ونظريات تربوية حديثة. وقال الوكيل المساعد للمناهج والبحوث التربوية الدكتور سعود الحربي في تصريح صحافي على هامش الاجتماع ان الخطة الجديدة تتضمن نقلة نوعية في تعليم المرحلة الابتدائية ومفهوما جديدا للحصص الإثرائية التي تراعي الجوانب المهارية في جميع المواد مع إتاحة فرصة أكبر للمعلم لمتابعة التلاميذ ومراعاة جوانب الضعف العلمية لدى كل واحد منهم. وأشار الحربي إلى أن الخطة الجديدة تتضمن توزيعات جديدا للمواد الدراسية منها الحاسوب والعلوم والاجتماعيات حيث يراعى تحويل الحاسوب من مادة مستقلة إلى مادة مدمجة يتعلمها الطالب من خلال المقررات الدراسية في جميع المواد والصفوف وهنا يأتي دور التعليم الإلكتروني. واضاف انه تم ترحيل مادتي العلوم والاجتماعيات للصفين الرابع والخامس تدريسا مع التأكيد على أن يتم تناول بعض المفاهيم والمعارف والحقائق والقيم الخاصة بهما من خلال المواد الأخرى والأنشطة التربوية وذلك في الصفوف الأول والثاني والثالث. وبين أن الخطة الدراسية الجديدة للمرحلة الابتدائية جاءت نتاج عمل طويل حيث تم إشراك جميع المعنيين في التربية والاطلاع على التجارب الإقليمية والدولية ونتائج الدراسات المحلية مستفيدين من كل الآراء والمقترحات التي طرحت أثناء عرض الخطة في أكثر من مجال. وعن اسباب ومبررات تغير الخطة الدراسية في المرحلة الابتدائية قال الحربي ان ذلك جاء تماشيا مع التغيرات والمستجدات التربوية الحديثة من خلال نظريات التعلم وخصائص نمو المتعلمين وطرائق وأساليب التدريس والتطورات المحلية والإقليمية والعالمية وما برز عنها من مفاهيم وقيم واتجاهات جديدة. واضاف ان من الاسباب ايضا ما كشفت عنه الاستقراءات والدراسات حول ضعف المهارات الأساسية للمتعلم خصوصا في مجال اللغة العربية والرياضيات اضافة الى التقليل من المجالات الدراسية وإعادة ترتيبيها وفقا لمستوى كل مجال دراسي بهدف التركيز على تعلم المهارات الأساسية. وذكر ان من المبررات ايضا إيجاد برنامج زمني مصاحب (الحصص الإثرائية) بهدف دعم المهارات الأساسية ومعالجة حالات الضعف ورعاية الموهوبين وتنمية القيم والخبرات التربوية الأخرى. وعن جوانب التطوير في الخطة الدراسية الجديدة ذكر الحربي انها تتمثل في عدة جوانب منها الجانب الجسمي وهذا يتطلب إلمام المتعلم بالقواعد الصحية وممارستها بما في ذلك الأنشطة الدراسية وكذلك الجانب الروحي في غرس مبادىء الدين الإسلامي عقيدة وعبادة وسلوكا. واضاف ان من جوانب التطوير ايضا الجانب العقلي وهو التمكن من الادوات المعرفية الأساسية (القراءة والكتابة والرياضيات) اضافة الى المهارات العقلية وما يرتبط بها فضلا عن تطوير الجانب الاجتماعي في مساعدة المتعلم على تحقيق نموه الاجتماعي من خلال علاقاته الاجتماعية في المدرسة وخارجها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس وكلاء التربية يعتمد مشروع تطوير المرحلة الابتدائية مجلس وكلاء التربية يعتمد مشروع تطوير المرحلة الابتدائية



GMT 01:13 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إعفاء طلاب شمال سيناء من المصروفات الدراسية

GMT 20:06 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"تعليم القاهرة" تعلن موعد إمتحانات الفصل الدراسي الأول

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس وكلاء التربية يعتمد مشروع تطوير المرحلة الابتدائية مجلس وكلاء التربية يعتمد مشروع تطوير المرحلة الابتدائية



خلال مشاركتها في حفلة داخل فندق هايليت روم بدريم

هيلتون تكشف عن رشاقتها في ثوب ضيق متعدد الألوان

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
جذبت الشهيرة باريس هيلتون البالغه من العمر 36 عاما، الأنظار إليها في فندق هايليت روم بدريم هوليوود في لوس انجلوس، بصحبه صديقها كريس زيلكا، اذ حضرت أول احتفال لها التي تسضيفه جويل إدجيرتون، لصالح كاسا نوبل تيكيلا ومؤسسة فريد هولوكس، وهي مؤسسة غير ربحية تروج للوقاية من العمى. وارتدت باريس ثوبا انيقا بأكمام طويلة ومزخرفا بالألوان الأرجوانية والبرتقالية والفضية. مع جزء بيضاوي مزخرف على منتضف الخصر. وجعلت الشقراء الأنيقة شعرها منسدلا على اكتفاها مع تموجات بسيطة، وتزينت بحذاء اسود عال مع اقراط الماسية وخاتم. وفي المقابل تأنق صديقها الممثل الشهير "زيلكا"، البالغ من العمر 32 عاما، ببدلة رمادية مع قميص أزرق وربطة عنق زرقاء. واشتهر زيلكا بدوره في في فيلم بقايا، كما ظهر في أفلام مثل الرجل العنكبوت المزهل ، ديكسيلاند و بيرانا 3DD.  وظهر ايضا في الاحتفالية عدد من المشاهير امثال الممثلة صوفيا بوتيلا وكاميلا بيل وإيزا

GMT 07:18 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع
  مصر اليوم - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع

GMT 07:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها
  مصر اليوم - طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها

GMT 04:13 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يثني على جهود بكين في أزمة بيونغ يانغ
  مصر اليوم - ترامب يثني على جهود بكين في أزمة بيونغ يانغ

GMT 07:50 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مزاد علني في جنيف لعرض أكبر ماسة وردية في العالم
  مصر اليوم - مزاد علني في جنيف لعرض أكبر ماسة وردية في العالم

GMT 08:17 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تمتع بقضاء عطلة شتوية مميزة في كالغاري الكندية
  مصر اليوم - تمتع بقضاء عطلة شتوية مميزة في كالغاري الكندية

GMT 06:47 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار ديكورية مبتكرة تمنحك الدفء خلال أيام الشتاء الباردة
  مصر اليوم - أفكار ديكورية مبتكرة تمنحك الدفء خلال أيام الشتاء الباردة

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:09 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

​35 سيارة إسعاف وإطفاء لتأمين أكبر تجربة طوارئ في مطار القاهرة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب

GMT 02:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا رد الفنانون على شيرين بعد تصريح "البلهارسيا"

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 13:38 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

3 قرارات يخشى الشعب المصري اعتمادها الخميس

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 13:51 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يستيقظ من النوم فيجد أمه بين أحضان محاميها في غرفة نومها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon